المحتوى الرئيسى
تريندات

حادثة غريبة في تركيا..جد يزامل حفيده في نفس الفريق! - ميركاتو داي

01/20 21:00

في حالة نادرة من نوعها حول العالم، يضم فريق “عمرلي سبور”، اللاعب شكري يغيتير (57 عامًا)، وحفيده الشاب إسماعيل دميرطاش (18 عامًا).

وينافس فريق عمرلي سبور في دوري الدرجة الثانية للهواة بولاية ماردين، جنوب شرق البلاد، تحت قيادة الكابتن شكري.

وبدأ شكري مسيرته الكروية بالإنضمام لفريق الحي عام 1972، قبل أن ينتقل إلى درجة الهواة، إذ ارتدى زي عدة فرق منذ حوالي 38 عامًا.

ويشغل شكري حاليًا وهو أب لـ 6 أبناء، ولديه حفيدين، منصب رئيس نادي عمرلي سبور، وكابتن الفريق في نفس الوقت.

وفي لقاء مع الأناضول، قال شكري بأنه يستطيع لعب مباراة كاملة بالرغم من أنه يبلغ 57 عامًا، وأنه يفكر بالإعتزال لدى بلوغ الـ 61.

وأعرب شكري عن بالغ سعادته جراء مواصلة لعب كرة القدم مع الشباب، وخاصة حفيده (إبن إبنته) الذي يلعب إلى جواره في نفس الفريق، راجيًا أن يغدو قدوة لكافة الشباب.

من جانبه، إسماعيل دميرطاش، حفيد الكابتن شكري، أشار إلى أنه يرغب في مواصلة لعب كرة القدم سنوات طويلة أسوة بجده.

وعبّر عن بالغ افتخاره بجده، إذ أفاد “اتخذ منه قدوة لي، بدأت بكرة القدم بفضله، إنه قائد فريقي وجدي ومثلي الأعلى في ذات الوقت”.

تركيا تفتتح “يورو 2020” أمام إيطاليا بملعب روما الأوليمبي

أهم أخبار الرياضة

Comments

عاجل