المحتوى الرئيسى
تريندات

دي إم ديفيلوبمنت تطرح مرحلة سيريا الجديدة من ذا جرووف السخنة

01/20 18:01

آراب فاينانس: أعلنت شركة دي إم ديفيلوبمنت للتنمية السياحية عن بدء طرحها لمرحلة (سيريا) الجديدة لأولى منتجعاتها بعين السخنة، منتجع ذا جرووف، فضلاً عن استعراض أخر المستجدات وأحدث المميزات الفارقة التي تبنتها الشركة في تنفيذ وتطويرمشروعها.

جاء ذلك خلال اجتماع مائدة مستديرة يوم الإثنين الموافق 20 يناير 2020 بفندق كونراد القاهرة بحضور كل من الدكتور/ أحمد عبد الحميد – العضو المنتدب لشركة دي إم ديفيلوبمنت والسيدة/ نسرين كارازي، مدير التطوير الأول بمجموعة هيلتون فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ولفيف من السادة الإعلاميين والصحفيين.

افتتح الدكتور/ أحمد عبد الحميد – العضو المنتدب لشركة دي إم ديفيلوبمنت الاجتماع بكلمة ألقاها استعرض فيها أبرز التطورات التي شهدها منتجع ذا جرووف مؤخراً، حيث أوضح سيادته قائلاً: "نستهل العام الجديد بطرح مرحلة (سيريا) الجديدة من منتجع ذا جرووف السخنة بعد النجاح الكبير الذي لاقاه المشروع بمرحلتيه الأولى والثانية.

واليوم، أود أن أتوجه بخالص الشكر لعملائنا الكرام على ثقتهم الغالية التي ترجمت جلياً في وصول مبيعاتنا إلى قرابة المليار جنية ومكنتنا من الترويج لمرحلة جديدة وضعنا بها عصارة خبراتنا وأخر ما توصلت إليه فنون المعمار الحديث عالمياً لنقدم لعملائنا أيقونة من الجمال تتميز وحداتها السكنية والتجارية بتصميماتها الخلابة والذكية التي تراعي أعلى المعايير البيئية وأقصى معدلات السلامة."

وحول أحد أهم التصاميم الهندسية التي تم مراعاتها بمنتجع ذا جرووف وميزته عن ساري المنتجعات والفنادق الساحلية بعين السخنة، أضاف سيادته قائلاً: "خططنا منذ اليوم الأول أن تلائم كافة تصاميم ذا جرووف الإنشائية والمعمارية قدرات أهل العزم لتضمن لهم سلامة التنقل وحرية الحركة بين جميع أرجاء المنتجع، بمرافقه وشواطئه، حيث راعينا أن لا يعترض درج أو سلم مسار الحركة لأصحاب الكراسي المتحركة والمشايات، فضلاً عن عربات الأطفال والعجل، ليتفرد منتجع ذا جرووف بكونه أول منتجع سياحي بعين السخنة يراعي متطلبات ذوي القدرات الخاصة ويوفر لهم كافة سبل السلامة والآمان."

لم تكن تلك هي البادرة الأولى لشركة دي إم ديفيلوبمنت للتنمية السياحية في مراعاة أقصى معايير الجودة والسلامة. فمنذ أولى مراحل تدشين المشروع، قامت الشركة بإجراء العديد من الدراسات الجيولوجية لاختبار التربة والتي أسفرت عن تمهيد كامل لمساحة 70% من إجمالي أرض المشروع لضمان سلامة المباني والمنشآت.

هذا ولم تتكتف شركة دي إم ديفيلوبمنت بمراعاة معايير السلامة والآمان فحسب، بل امتد اهتمام القائمين على منتجع ذا جرووف لمراعاة أقصى المعايير البيئية صرامة في إنشاء المباني لضمان درجات حرارة ملائمة داخل الوحدات باختلاف الفصول وتوفير استهلاك أقل للكهرباء وذلك باستخدام أحدث مواد البناء والدهانات الداخلية والخارجية المزودة بمواد عزل حراري فضلاً عن تصميم كافة منشآت المنتجع كمباني خضراء صديقة للبيئة تسمح بدخول أشعة الشمس طوال النهار دون أن تؤثر على درجات الحرارة.

هذا وقد تم بناء حوائط ساندة من المسطحات الخضراء الصديقة للبيئة عوضاً عن تلك المصنوعة من الخرسانة والأسمنت والطوب.

وبذات الإتقان الذي تفانت به دي إم ديفيلوبمنت في مراعاة المعايير البيئية ومعدلات السلامة العالمية، لم تغفل الشركة مراعاة الذوق الراقي في اختيار المنظور الجمالي بالمنتجع. فعلى مساحة 360 ألف متر مربع، يمتد منتجع ذا جرووف بوحداته الـ 1500 والتي تتباين ما بين السكنية والتجارية، تطل جميعها على البحر مباشرة.

فبراعة التصميم الهندسي لذا جرووف، تمكن قاطنيه من رؤية البحر أي كانت وجهتهم داخل المنتجع دون أن تحجب منشآته المشهد. وبجانب الرؤية الخلابة للبحر الأحمر، تمتد المسطحات الخضراء والخدمات بالمنتجع على مساحة 196 ألف متر مربع كما تنبسط مساحات البحيرات الصناعية على مدى 36100 متر مربع لتحتل مساحة المباني والإنشاءات نسبة 18% فقط من إجمالي مساحة المنتجع.

هذا ويتميز ذا جرووف بامتلاك أطول شاطئ بعين السخنة يقدر طوله بحوالي 1 كيلومتر ومساحة 21 ألف متر مربع، كما يتفرد بأطول ممشى ممهد للتنزه يمتد بطول 400 متر من داخل المنتجع ليقطع طريق الزعفرانة عرضاً بجسر مزين بالنباتات كلياً ليصل إلى الشاطئ.

هذا وتقع المنطقة الترفيهية والتجارية في قلب المنتجع على جزيرة عائمة مستقلة تحوطها البحيرات الصناعية من كافة الجوانب، كما صمم المنتجع هندسياً بتقنية People Flow لتفادي اختناقات وتدفقات الحشود في أوقات الزروة لتيسر حركة النزلاء طوال العام، خاصة فترة العطلات.

ولكونه واحة للراحة والاستجمام، يقع منتجع ذا جروف على طريق الزعفرانة، بفارق 35 دقيقة من العاصمة الإدارية الجديدة، 45 دقيقة من البوابات الجديدة للقاهرة و50 دقيقة من القاهرة الجديدة، بالإضافة إلى موقعه المثالي بالقرب من أكبر مدينة ألعاب مائية بمنتجع جلالة السياحية وقرابته من مرسى عالمي لليخوت ورحلات للنزه البحرية فضلاً عن قربه من منتجع الجلالة الجديدة والتي من الممكن أن تقطع سيراً على الأقدام.

الجدير بالذكر أن دي إم ديفيلوبمنت هي إحدى المطورين العقاريين الرائدين في مجال التنمية السياحية بمصر، تأسست الشركة عام 2014 لتغير مفهوم الحياة العصرية وتعزز من راحة واستجمام عملائها بتوفير وحدات سكنية راقية تمتاز بتصميماتها الإبداعية الجذابة التي تتسم في ذات الوقت بالاستدامة والحفاظ على البيئة.

أهم أخبار اقتصاد

Comments

عاجل