المحتوى الرئيسى
أخبار كورونا

استعدادا للاستحقاقات الانتخابية.. الأحزاب تبدأ في تشكيل التحالفات

01/20 15:53

بدأت الأحزاب الاستعداد للانتخابات البرلمانية المرجح إجراؤها في نوفمبر المقبل، بالتنسيق حول القضايا العامة، والتشاور لتشكيل التحالفات بهدف تحريك الحياة الحزبية شبه المجمدة.

وتنتظر مصر ثلاثة استحقاقات دستورية مهمة: أولها انتخابات مجلس النواب، والثاني انتخابات مجلس الشيوخ، الذي تم تفعيله بعد تعديل الدستور في أبريل الماضي، والثالث انتخابات المجالس المحلية.

وكشف المستشار بهاء أبوشقة، رئيس حزب الوفد لـ"الوطن"، عن رؤية الحزب حول النظام الانتخابي للمجالس النيابية، حيث اقترح أن ينتخب 75% من أعضاء مجلس النواب بالقائمة المغلقة، و25% عن طريق الفردي.

واقترح "أبوشقة"، أن يتكون مجلس الشيوخ من 300 عضو من القامات القانونية والعلمية، يتم تعيين الثلث من خلال رئيس الجمهورية، وينتخب الثلثين بنظام القائمة المغلقة فقط، مؤكداً أن القائمة المغلقة لن يشكل أي عبء على المرشحين كما يروج البعض، كما أنه النظام الأنسب للمرحلة الراهنة.

وأضاف أن القائمة المغلقة تضمن تمثيل الفئات المميزة إيجابياً في الدستور، وتمنع تسلل عناصر غير مرغوب بها مثل الإخوان وغيرها في المجالس المنتخبة، منوهاً بأن هدف الحزب هو دعم مسيرة بناء الدولة وإحداث حالة نشاط سياسي.

وطالب "أبوشقة"، الأحزاب القريبة في الفكر والأيدولوجية السياسية بضرورة تشكيل تحالفات فيما بينها، للتنسيق في القضايا العامة، وخوض الاستحقاقات الانتخابية سوياً، بحيث يكون هناك تحالف ليبرالي وآخر يساري، وثالث لتيار الوسط.

وتابع أن حزب الوفد يجرى العديد من المشاورات فى الوقت الحالي للانتهاء من تشكيل تحالف ليبرالي، مشيراً إلى أن التحالفات تنتشل الحياة الحزبية من حالة الركود التي تمر بها.

وبدوره، اقترح النائب أيمن أبوالعلا، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، إجراء انتخابات مجلس النواب بالنظام المختلط ما بين الفردى والقوائم، بنسبة 50% بالقائمة المغلقة و50% للفردي، أو 75% بالمغلقة و25% بالفردي.

وحول انتخابات مجلس الشيوخ، أوضح "أبوالعلا"، أن الحزب يميل إلى نظام القائمة المغلقة واقترح تعيين ثلث المجلس من قِبل رئيس الجمهورية، وينتخب الثلثين بالقائمة المغلقة فقط، لأنها الأنسب لإفراز خبراء وقامات علمية تتناسب مع الطبيعة الاستشارية للمجلس.

ومن جانبه، أكد اللواء رؤوف السيد، رئيس حزب الحركة الوطنية، أن الحزب يرى أن النظام الانتخابى الأمثل لانتخاب مجلس النواب هو 75% بالقائمة المغلقة و25% بالفردي، لضمان تمثيل نسب الفئات المميزة دستورياً.

وأضاف "السيد"، أن الحزب يقترح إجراء انتخابات مجلس الشيوخ بالنظام المختلط، بحيث ينتخب 50% من أعضاء المجلس بالقائمة المغلقة و50% بالفردي، مؤكداً أن الحزب ينسق مع تحالف الأحزاب المصرية في القضايا العامة، وسيخوض الاستحقاقات الانتخابية المقبلة تحت لواء هذا التحالف.

وعلى الجانب الآخر، اتفق رؤساء أحزاب (التجمع والمؤتمر وحماة وطن وإرادة جيل) على التنسيق والتشاور حول القضايا الوطنية العامة التي تمر بها البلاد محليا وعربيا ودوليا.

وعن شكل هذا التحالف، أكد عاطف مغاوري، نائب رئيس حزب التجمع، لـ"الوطن"، أنه كان هناك اجتماع أمس بمقر حزب حماة الوطن جمع رؤساء هذه الأحزاب، وتم مناقشة عدد من القضايا الحادثة على الساحة المصرية والعربية.

وأضاف "مغاوري"، أن هذا يأتي في إطار التنسيق المشترك في الفترة المقبلة حول القضايا الوطنية وتبادل الرؤى والمقترحات التي تصب بالإيجاب في صالح الدولة المصرية.

وحول النظام الانتخابي للمجالس النيابية، قال "مغاوري"، إن الحزب مع إجراء انتخابات مجلس النواب ومجلس الشيوخ وفق نظام القائمة النسبية لضمان تمثيل كل القوى السياسية والشعبية.

وفي السياق، قال الربان عمر المختار صميدة، رئيس حزب المؤتمر، إن الحزب بابه مفتوح أمام الجميع للتنسيق والتشاور حول القضايا العامة التي تهم الوطن، ولا يوجد مانع لدى الحزب في الدخول في تحالفات مع الأحزاب الآخرى لتبادل الرؤى حول تنشيط الحياة السياسية.

أهم أخبار متابعات

Comments

عاجل