المحتوى الرئيسى
تريندات

بعد محمد الشرنوبي.. المنتجة سارة الطباخ تدخل في خلافات جديدة مع الفنان حازم إيهاب

01/18 23:32

علم “القاهرة 24” من مصادره الخاصة، وجود العديد من الخلافات التي نشبت مؤخرا بين كل من الفنان حازم إيهاب، والمنتجة سارة الطباخ، بسبب وجود خلافات في وجهات النظر بينهما، صلت لحد فسخ التعاقد، لولا تدخل العديد من الوسطاء بينهما لإنهاء هذه الخلافات التي لم يتم حلها حتي كتابة هذه الأسطر.

ويعد خلاف المنتجة سارة الطباخ مع الفنان حازم إيهاب، الخلاف الثاني مع نجم شاب بعد أزمتها الأخيرة مع الفنان محمد الشرنوبي، والتي وصلت إلى ساحات القضاء ولم تنتهِ حتي كتابة هذه السطور.

وفي وقت سابق، كشف حسام لطفي المستشار القانوني للفنان محمد الشرنوبي، أنه سيقاضي المنتجة سارة الطباخ، بإقامة دعوى محاسبة، ويطالب فيها بكشف محاسبة كامل عن شراكة موكله مع الشركة.

وأشار لطفي إلى أن جهود الوساطة التى كانت ستتم بين موكله والمنتجة لم تنجح بسبب رفض سارة المحاسبة وتمسكها بتنفيذ العقد.

وأكد الدكتور حسام لطفي أن قرار وقف موكله عن الغناء الصادر من نقابة المهن الموسيقية قرار مؤقت حتى انتهاء التحقيقات التى تجريها النقابة.

وأضاف محامى محمد الشرنوبي ، خلال برنامج انسايدر، أن التحقيقات لم تكن كاملة، وأن المذكرة الذي تم تداولها هي مجرد مذكرة وليست قرارا وأن قريباً كل هذا سينتهي إلى صفر.

يأتي ذلك بعدما قررت نقابة المهن الموسيقية، إيقاف المطرب محمد الشرنوبي، لحين حل النزاع مع المنتجة سارة الطباخ، وذلك على خلفية النزاع المطروح أمام النقابة منذ عدة أشهر، حيث اشتكت المنتجة سارة الطباخ، محمد الشرنوبي لعدم التزامه لتنفيذ عقد الاتفاق المبرم بينهما.

ونظرت النقابة هذا النزاع في ضوء أقوال الشاكية والمشكو في حقه، وفي ضوء المستندات المقدمة من كل منهما، وخلصت النقابة إلي القرار بوقف المطرب لحين حل النزاع وديًا أو قضائيًا.

وأصدرت سارة الطباخ، المنتجة والمسئولة عن كافة أعمال الشرنوبي، بيان تحذيري حذرت فيه شركات الإنتاج الفني والإعلاني والإعلامي من التعامل المباشر مع محمد الشرنوبي إلا من خلال شركتها، وذلك بعدما عملت بوجود مفاوضات من قبل بعض شركات الإنتاج للتعاقد معه.

وقالت الطباخ: ”إن شركة المنتجة سارة الطباخ هي الشركة الوحيدة والوكيل الحصري لإدارة أعمال الفنان محمد الشرنوبي، وذلك في كافة المجالات الفنية، وفقا للتعاقد المبرم بين شركة ايرث برودكشن والشرنوبي بتاريخ 1 سبتمبر 2017، وذلك خاصة بعدما علمت الشركة بوجود مفاوضات تتم بين بعض جهات الإنتاج الفني والشرنوبي وهو الأمر الذي يعد مخالفة قانونية جسيمة وفقا للتعاقد المبرم عام 2017″.

أهم أخبار فن وثقافة

Comments

عاجل