المحتوى الرئيسى

كوريا الجنوبية: سنواصل التعاون الأمني مع طوكيو حتى إذا انتهت اتفاقية تبادل المعلومات العسكرية

11/19 20:18

أعلن الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن، اليوم الثلاثاء، أن بلاده ستبذل جهودا لتجنب إنهاء صلاحية اتفاقية الأمن العام للمعلومات العسكرية مع اليابان، والتي من المقرر أن تنتهي يوم 23 نوفمبر الحالي بعد أن قررت كوريا الجنوبية عدم تجديدها.

كما شدد على موقف الحكومة الكورية الحالي والمتمثل في أن اليابان قدمت سببًا لقرار إنهاء الاتفاقية..مؤكدًا أن: "التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة هو مفتاح الأمن؛ ولكن التعاون الأمني ​​الثلاثي الذي تشارك فيه اليابان مهم للغاية أيضا، وحتى إذا انتهت صلاحية الاتفاقية، فسوف نستمر في التعاون على الصعيد الأمني مع اليابان.".. حسبما أوردت وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية.

وأضاف:"إذا لم ترغب اليابان في إنهاء صلاحية الاتفاقية، فسيتعين عليها العمل مع كوريا الجنوبية وجهاً لوجه لحل قضية القيود التي فرضتها على صادراتها من المواد التقنية الرئيسية ضد كوريا الجنوبية."

يُشار إلى أن اليابان والولايات المتحدة طالبت كوريا الجنوبية مرارا بتجديد هذه الاتفاقية كجزء من تعاونهم الأمني ​​الثلاثي لمواجهة تهديد كوريا الشمالية النووي والصاروخي، بيد أن سول تصر على أنها لن تعيد النظر في قرارها بإنهاء الاتفاقية إلا إذا قامت طوكيو بإلغاء قيودها التي فرضتها على صادرات بعض المواد التي تحتاجها شركات كوريا الجنوبية في صناعاتها.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل