المحتوى الرئيسى
تريندات

فى اليوم العالمى للسكرى.. احترس من الصوم أكثر من 16 ساعة

11/14 11:14

يحتفل العالم يوم 14 نوفمبر من كل عام باليوم العالمى للسكرى، حيث يعد مرض السكر من الأمراض المزمنة والأكثر انتشارا بين الأشخاص ولا يفرق بين كبير أو صغير، فمرض السكر لا يقتصر على فئة معينة أو مرحلة عمرية محددة.

يقع الكثير من مرضى السكر فى حيرة كبيرة بين الصيام وعدمه والبعض منهم يفضل الصيام بالرغم من عدم استشارة الطبيب ومعرفة الأضرار الصحية التى يمكن أن يتعرض لها.

يقول الدكتور أحمد سند استشارى أمراض الكلى والسكر إن هناك بعض الأمور التى يجب أن ينتبه إليها مريض السكر خلال الصيام حتى لا يتعرض لانخفاض مفاجئ في السكر، مشيرا الى أن عليه أولا قياس مستوى السكر، وأن يطلع الطبيب على الرقم الصحيح لمستوى السكر ونظام الغذاء الخاص به ومراجعة الطبيب.

ونصح "سند" فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" مريض السكر عند الشعور بالعطش أو التعب والدوخة وزيادة العرق وفقدان التركيز وهو صائم على الإفطار فورا وشرب محلول سكرى وتناول وجبة غذاء بعد شرب المحلول بساعة.

وأشار إلى أن هناك خطرا أكبر على الاشخاص الذين يعانون من السكري النوع الأول، وهو أن ترتفع مستويات السكر بشكل كبير لأن البنكرياس لا ينتج أي أنسولين لأن جميع خلايا دمرت بسبب انخفاض جهاز المناعة، لذلك عند شعور مريض السكر النوع الأول بعطش شديد وكثرة فى التبول يجب توجهه فورا لأقرب طوارئ.

وأوضح أن هناك وجهات نظر الأطباء بأن مرضى السكر لا يجب عليهم الصيام، وهناك آخرون مختلفون مع هذا الأمر، حيث إن مريض السكر يعتمد بشكل كلى على الإنسولين، لذا لا يجب عليه الصيام لأكثر من 16 ساعة، ويمتنع عن جرعة الإنسولين الخاصة به.

أهم أخبار مرأة

Comments

عاجل