المحتوى الرئيسى
تريندات

كيف غيرت الصدفة حياة الراحل محمود عبد العزيز؟

11/12 12:01

يحل اليوم ذكرى وفاة الفنان الراحل محمود عبدالعزيز، الذى يعد واحدا أحد أهم نجوم السينما المصرية.

ولد محمود عبدالعزيز في 4 يونيو 1946 في حي الورديان بالإسكندرية،تخرج في كلية الزراعة جامعة الإسكندرية عام 1966، و حصل على الماجستير في العلوم الزراعية، وبدأ حبه للفن يظهر من خلال مسرح الجامعة.

نساء فى حياة الفنان الراحل محمود عبد العزيز

تزوج محمود عبدالعزيز مرتين، الزوجة الأولى تدعى جيجي زويد وهي أم ابنيه محمد محمود عبد العزيز الذى يعمل فى مجال "الإنتاج والتمثيل "والفنان كريم محمود عبد العزيز،ثم انفصل عنها، وبعد طلاقهم تزوج من الإعلامية بوسي شلبي، التي بقيت معه حتى وفاته.

حكى الناقد طارق الشناوى فى أحد حوارته :" أن الفنان الراحل محمود عبد العزيز، فكر في الهجرة لأمريكا بعدما رفض المخرج محمد فاضل مساعدته في اقتحام عالم التمثيل، وكان محمود عبدالعزيز فى ذلك الوقت يعمل مساعدا للمخرج محمد فاضل والمخرج نور الدمرداش، وجاءت الفرصة لفاضل للعمل بالإخراج، وطلب منه محمود أن يعمل معه كممثلا، لكن فاضل رفض، فسافر محمود عبد العزيز إلى النمسا وعمل بائعا للصحف في الشارع.

عاد محمود عبد العزيز من النمسا، وبدأ مشواره الفني من خلال مسلسل "الدوامة" عام 1973، وبدأت مسيرته السينمائية في 1974 من خلال مشاركته فى فيلم "الحفيد".

كيف غيرت الصدفة حياة الراحل محمود عبد العزيز

لعبت الصدفة دورًا كبيرًا في حياة محمود عبدالعزيز، فبعدما تخرج في كلية الزراعة عام 1975،كان فى ذلك الوقت المنتج رمسيس نجيب قد بدأ إنتاج فيلمه "حتى آخر العمر" لعرضه فى ذكرى انتصارات حرب أكتوبر، وكان مرشحا لذلك الفيلم الفنان حسين فهمي، لكن حسين اعتذر عن بطولة الفيلم، وذلك لسبب صغر حجم الدور، فبدأوا بالبحث عن فنان آخر، ثم اختاروا الفنان محمود عبدالعزيز، الذي سبق له تقديم مسلسل "الدوامة" وفيلم "الحفيد"، وكان فيلم "حتى آخر العمر" أولى بطولاته المطلقة.

برع فى تقديم العديد من الأدوار من أبرز هذه الأدوار شخصية"الكفيف" في فيلم "الكيت كات" والمنجد في فيلم "جري الوحوش" والطبيب النفسي الذي يعاني مرضًا نفسيًا في فيلم "العار"، والجاسوس في مسلسل "رأفت الهجان" وفيلم "إعدام ميت".

أهم أخبار فن وثقافة

Comments

عاجل