المحتوى الرئيسى

فى دورته الثانية.. تفاصيل مهرجان متحف المنيل للموسيقى والفنون العالمية - فالصو

10/22 06:02

ينتظر عشاق الموسيقى الكلاسيكية، انطلاق مهرجان متحف المنيل للموسيقى والفنون العالمية، فى دورته الثانية، والذى تنظمه جمعية أصدقاء قصر المنيل، برئاسة عباس حلمى، ويقام المهرجان فى الفترة من 28 أكتوبر وحتى 9 نوفمبر 2019، وذلك بمشاركة نخبة من الموسيقيين من عدد من دول العالم.

وبالإضافة إلى ما يقدمه مهرجان متحف المنيل للموسيقى والفنون العالمية من برنامج حافل من الموسيقى الكلاسيكية، يشهد بالتوازى عرض لمقتنيات متحف قصر المنيل المميزة.

وفى هذا السياق، قال مؤسس ورئيس مهرجان متحف المنيل للموسيقى والفنون العالمية، عباس حلمى، أنه بعد تحقيق الدورة الأولى من المهرجان فى العام الماضى من نجاح كبير، كان حافزا هاما للتوسع فى الدورة الثانية، حيث بدأ الاستعداد للدورة الجديدة منذ عام تقريبا.

وأشار مؤسس مهرجان متحف المنيل للموسيقى والفنون العالمية إلى أنه من أكثر الأشياء المحفزة هو ما قامت به الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، واللجنة العليا للمهرجانات بمنح المهرجان الموافقة على إقامته تحت رعايتها، وهو ما نشكرها عليها، وأيضا وزارة الآثار التى ذللت كل العقبات من أجل إقامته داخل قصر المنيل، والدورة الجديدة تتميز فى التنوع الفنى الذى يصنع حالة من التفرد فى المزج بين كلاسيكيات الموسيقى العالمية وأعمالنا التراثية المتميزة، فالمهرجان يهدف إلى الارتقاء بالذوق العام وإعادة إحياء التراث المصرى الموسيقى من خلال حفلات مشتركة وورش عمل تجمع موسيقيين من حول العالم".

هذا وقد شهد المهرجان فى العام الماضى، بداية لمجموعة من الأنشطة منها توجيه العائد منها إلى تطوير العرض المتحفى وتحديث نظام الإضاءة والحفاظ على مجموعة المقتنيات الفريدة الموجودة بالقصر، بالإضافة إلى تمويل دورات تدريبية لأمناء المتحف وتنظيم زيارات لطلاب مدارس مناطق محدودى الدخل، ويتم الترميم بالتعاون مع إدارة المتحف وتحت إشراف وزارة الآثار، وجاءت فكرة المهرجان بعد سلسلة من الحفلات الموسيقية الفردية قدمتها الجمعية فى السنوات السابقة بهدف جمع الأموال من أجل ترميم القصر وصالات العرض.

حفل ثلاثى مانيلا يعزف مؤلفات مصرية وعالمية فى الأوبرا اليوم

ويعد مهرجان متحف المنيل للموسيقى والفنون العالمية هو أول مهرجان تطلقه جمعية أصدقاء متحف قصر المنيل ممول من الاتحاد الأوروبى ويقام تحت رعاية وزارتى الثقافة والآثار وعدة سفارات ومعاهد ثقافية منها المركز الثقافى الفرنسى، المركز الثقافى الإيطالى، السفارة الإسبانية، المركز الثقافى النمساوى، السفارة التشيكية، السفارة السلوفاكية، وكان المهرجان يديره مغنى الأوبرا الشهير والممثل الراحل حسن كامى.

أهم أخبار متابعات

Comments

عاجل