المحتوى الرئيسى
تريندات

إطارات جديدة من دون هواء تبشر بثورة في عالم السيارات

10/13 20:09

شكّل اختراع الجعلة علامة فارقة في تاريخ الحضارة الإنسانية، ولولاها لما تمتعنا اليوم بمواصلات النقل السريعة والمريحة. بيد أن مستقبل إطار السيارة بات يُسمى الآن أوبتس  Upits، كما ترى شركتا ميشلان الفرنسية لصناعة الإطارات وشركة جنرال موتورز الأمريكية لصناعة السيارات. ويشير الاختصار  Uptis  إلى تسمية الإطارات الجديدة بالإنجليزية: "نظام الإطارات الفريد المضاد للثقب". ولم تعد هناك حاجة إلى تعبئة الإطارات الجديدة المضادة للثقب بالهواء والتأكيد من ضغطه فيه من حين إلى آخر، إذ تعمل من دون هواء بفضل صناعته من مكون واحدة ثابت فقط.

وترغب الشركتان اللتان عملتا على تطوير الإطارات الجديدة الخالية من الهواء في طرحها للاستخدام في السيارات الصغيرة اعتباراً من عام 2024، بعد أن باتت مستخدمة مسبقاً في الجرارات والجرافات لأنها لا تتطلب الكثير فيما يتعلق بالتوجيه والسرعة. كانت شركة جنرال موتورز الأمريكية قد أعلنت في وقت سابق من العام الجاري أنها سوف تقوم بالاختبار الفعلي للتحقق من صحة هذه التقنية التي ستدفع بصناعة السيارات إلى المستقبل.

وتبحث الشركات المصنعة للإطارات عن تقديم منتجات أكثر متانة وأكثر أماناً وأكثر هدوءاً ولكن ليس على حساب البيئة، إذ يرغبون أن تكون صديقة للبيئة أيضاً. ويمثل الإطار الذي لا يُنفخ بالهواء، عودة إلى بدايات السيارة بعجلاتها المفتوحة ذات الوصلات. إلا أن هذه الوصلات غير مصنوعة من الخشب كما هو الحال في إطارات العربات في القرون القديمة، وإنما من راتنج الألياف الزجاجية المدمجة.

هذا يجعل الإطار قوياً بدرجة كافية لاستبدال الهواء المضغوط ولكنه يجعله خفيفاً ومرناً أيضاً لمحاكاة العجلة التقليدية. وتقلل عجلات أوبيتس من صوت الاحتكاك بالأسفلت وضوضاء المطبات وصدماتها. وفقاً للشركتين فإن استخدام هذا الإطارات الخالية من الهواء لا يتطلب إجراء أي تعديلات على نظام التعليق في السيارة. كما أن هذه التكنولوجيا المتطورة ستساعد في تجنب الخطر الذي ينجم عن حدوث مشكلة تسرب الهواء في الإطارات وانفجارها خلال القيادة بسرعة كبيرة.

وبحسب موقع "أوتو بيلد" الألماني فإن الإطارات الجديدة يتم ربطها بالجنوط المصنوعة من الألمنيوم في عملية الطباعة ثلاثية الأبعاد. ويضيف الموقع أن انتاج الإطارات الجديدة يتطلب مواد خام أقل ويتسبب بنفايات أقل خلال تصنيعها.

كان الزائر للمعرض الدولي للسيارات في فرانكفورت على موعد مع سيارة "فيجن أوربانتيك"، التي تصنعها شركة "مرسيدس" العملاقة. وتجمع هذه السيارة الكهربائية بالكامل بين مزايا السيارات التجارية (نقل البضائع) وسيارات الركاب (نقل الأفراد).

كشفت شركة "مرسيدس" النقاب عن سيارتها "Vision EQS" التي تتميز بتصميمها الساحر وجودتها العالية. بالإضافة إلى ذلك، تعكس هذه السيارة النظرة المستقبلية لشركة "مرسيدس" بخصوص السيارات الكهربائية ذات الحجم الكبير.

بتصميمها الجذاب وبمظهرها المصنوع من ألياف الكربون والمعدن، تم عرض سيارة "BMW Vision M Next". تتوفر سيارة "بي إم دبليو" هذه على محركين أحدهما يعمل بالكهرباء والآخر بالبنزين. وتتميز بسرعتها الجنونية ومصابيح الإضاءة الخاصة بها.

عرضت شركة "مرسيدس" سيارتها "ESF " الجديدة والتي ركزت في صناعتها لهذه السيارة بشكل كبير جداً على عنصر السلامة. وتعلق مرسيدس آمال كبيرة على سيارتها الرياضية الجديدة المتعددة الأغراض.

أهم أخبار تكنولوجيا

Comments

عاجل