المحتوى الرئيسى
تريندات

خلافات داخل حزب أردوغان.. و"انتكاسات خطيرة"

09/21 02:09

أعلن النائب السابق لحزب العدالة والتنمية التركي في ديار بكر جمعة إيتشطن استقالته من الحزب، بحسب ذكرته قناة الحرة، على موقعها الإلكتروني اليوم الجمعة.

وإيتشطن هو أحد مؤسسي الحزب وتولى عدة مهام فيه منها شغل مكاتب للحزب في عدة مناطق، وشغل عدة مناصب، مثل نائب رئيس مجلس مقاطعة فاتح، ونائب ديار بكر، وعضو لجنة صناعة الدفاع الداخلية والبرلمانية، ونائب رئيس الشؤون الداخلية والقانونية، ونائب رئيس الشؤون الداخلية.

ووجه إيتشطن انتقادات شديدة للحزب ولرئيس البلاد رجب طيب أردوغان في بيان استقالته، قائلا إن الأخير تحول من "زعيم سُجن بالشعر الذي قرأه، إلى زعيم طالب بسجن الآخرين بما يكتبونه".

وأشار القيادي السابق في الحزب في البيان إلى "انتكاسات خطيرة" في حقوق الإنسان والحريات، و"القضاء" على استقلالية القضاء، وتجاوز سلطات البرلمان بمراسيم رئاسية، وتوغل سلطات المستشارين في الرئاسة على سطات الوزراء.

وتحدث عما قال إنه "تجاهل إرادة الأمة" بإلغاء انتخابات اسطنبول التي فاز فيها مرشح المعارضة.

وقال إن العديد من "وزراء السلطة والنواب ورؤساء البلديات عينوا أقاربهم وشركاءهم في مؤسسات الدولة". واتهم الحزب كذلك بأنه "لم يهتم بالهيكل الديموغرافي وقام بتوزيع السلطات واحدة تلو الأخرى على الأقارب والأصدقاء".

وأشار إلى ما سماه "تجاهل الأكراد... والتمييز الإيجابي في منطقة معينة".

واتهم الحكومة بـ"حذف المليارات من الديون الضريبية للشركات الخاصة المقربة منها، وتقديم قروض بمليارات الدولارات للشركات التي اعتبروها أقرباء وأصدقاء مقربين من خلال بنوك الدولة وتمول من خلال البنوك في الشركات الكبيرة، من خلال البلديات القريبة من الحكومة".

وتأتي هذه الاستقالة وسط أنباء عن خلافات بين وزير العدل عبد الحميد غول وصهر أردوغان وزير المالية بيرآت ألبيرق.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل