قصة ملكة الثلج مكتوبة .. مسلية ومفيدة للأطفال

قصة ملكة الثلج مكتوبة

أحبائنا وأطفالنا الصغار، نسرد لكم اليوم قصة جميلة ومسلية ومفيدة لكم، وهي مكتوبة، تعرفوا عليها معنا، واخبروا آبائكم عن الأمور والأشياء التي استفدوا منها في هذه القصة، نترككم معها في السطور التالية، تابعونا.

  • كان يا مكان في سالف العصر وقديم الزمان، وكان يوجد أميرة جميلة وعادلة تحكم مملكة بعيدة، كانت تلك الأميرة تمتلك قلب طيب وتنشر العدل والأمن والأمان في جميع أنحاء مملكتها، وكان هناك مملكة أخرى بجانب هذه المملكة ولكن كانت تحكمها ملكة شريرة تسمى ملكة الثلج.
  • كانت هذه الملكة الشريرة تحب التملك والسيطرة، ولا يهمها العدل ولا المساواة في مملكتها، كل ما كان يهمها هو أن تصبح أقوى ولديها سلطات أكبر.
اقرأ أيضا  قصة بياض الثلج والاقزام السبعة

قصة ملكة الثلج

  • الملكة الشريرة كانت تضع الكثير من الخطط والحيل حتى تستطيع احتلال جميع الأراضي من حولها
    ومن ضمن هذه الأراضي مملكة الأميرة الطيبة، وكانت هذه الملكة الشريرة لديها قدرات هائلة من ضمنها أنه لديها القدرة على تحويل أي شئ تريده إلى ثلج.
  • وفي يوم من الأيام استطاعت الملكة الشريرة أن تحتل العديد من الأراضي
    ومنهم المملكة السعيدة، وقامت بتحويلها إلى ثلوج، وأصبح سكان المدينة في حالة خوف
    وهلع مما قد يصيبهم.
  • ولكن الأميرة الطيبة قررت أن لا تستسلم للملكة حتى لا تسجن،
    وأن تهرب لبعض من الوقت حتى تستطيع الحصول على المساعدة والعون،
    والعودة واستعادة المملكة وإنقاذ شعبها.
اقرأ أيضا  قصة سنووايت الحقيقية

قصة أميرة الثلج للاطفال

  • أثناء تجول الأميرة الطيبة التقت برجل حكيم كان في من أبناء مملكتها،
    وطلبت منه المساعدة حتى تستطيع إنقاذ مملكتها وشعبها، فأخبرها الحكيم عن وجود ساحرة قوية جدًا وتستطيع أن تقدم لها المساعدة.
  • وبالفعل ذهبت الملكة الطيبة إلى هذه الساحرة وطلبت منها المساعدة وقامت بإعطائها الكثير من المجوهرات
    والذهب لتعطيها سر أو تعويذة تقضي على شر هذه ملكة.
  • ولكن قالت الساحرة للملكة الطيبة أنها لن تستطيع الانتصار على الملكة الشريرة
    وإنقاذ مملكتها إلى في حالة تحولها إلى ملكة النار.
قصة ملكة الثلج مختصرة
  • وحذرتها من أن هذه الطريقة ليست سهلة وستواجه الكثير من المتاعب والمخاطر،
    ولكن دون أن تفكر وافقت الملكة الطيبة على الفور لتنفذ شعبها.
  • تعرضت الملكة الطيبة للكثير من الصعوبات والعديد الطرق الصعبة حتى قابلت التنين
    الذي يقوم بنفخ النار من أجل تحولها لملكة النار.
  • وبالفعل استطاعت الملكة الطيبة أن تتحول إلى ملكة النار، وفور تحولها توجهت إلى مملكتها، ونشبت حرب بينها وبين الملكة الشريرة، وبعد صراع دام طويلا، نجحت الأميرة الطيبة في استعادة مملكتها وأعادت الأمن والأمان لشعبها.
اقرأ أيضا  قصة بياض ثلج الأصلية والأقزام السبعة

وهنا أطفالي الصغار نكون قد وصلنا معكم إلى ختام قصة اليوم وهي قصة سنو وايت مكتوبة، نرجو أن تكون نالت إعجابكم، انتظرونا في قصص جديدة ومفيدة.

مواضيع قد تعجبك