قصة العنزات الثلاث مكتوبة كاملة

قصة العنزات الثلاث

، من القصص الخيالية والتي لديها تأثير خاص وواضح على الأطفال، ومع تطور عالمنا الحالي أصبحت القصص تنتشر كثيراً عن وسائل التكنولوجيا المختلفة حيث قل شراء الكتب القصصية، لذا قمنا بعرض قصة العنزات الثلاث عبر هذه السطور، تعرف عليها.

قصة العنزات الثلاث

• كان ياما كان ما يحلى الكلام إلا بذكر النبى عليه الصلاة والسلام.
• فيُكحى أنه بقديم الزمان كان هناك ثلاث عنزات أصدقاء دائماً يرافقون بعضهم.
• ويتسم كل منهم بالذكاء والشجاعة والقوة، وفي يوم من الأيام خرجت الثلاث عنزات
إلى عملهم المعتاد.
• فكان الثلاث عنزات يعملون في رعاية التلة الخضراء الموجدة بالقرب منهم.
• وكانت تلك التلة كبيرة تطل على نهر كبير جذاب بلون أرزق خلاب.
• وكانت تحمل الثلاث عنزات بأن يصحبوا سُمان وكان ذلك هو الهدف من رعاية التلة الخضراء.
• ولكن أسفل النهر الذي تطل عليه تلك التلة يوجد جسر طويل يسكن تحته عفريت قبيح
سئ المظهر.
• وإذا سمع هذا العفريت صوت أى أقدام تمشي أعلى الجسر، كان يظهر فجأة
ويقوم على الفور بأكل الذي يمشي على الجسر!.

اقرأ أيضا  قصة سيدنا داود مع المتخاصمين كاملة مكتوبة
قصة العنزات الثلاث

• وعرفت العنزات قصة تلك العفريت وخافوا كثيراً، إلا أنهم كانوا يشتقون كثيراً
لتناول العشب الطيب اللذيذ الموجود على الضفة الأخرى من النهر.
• ولكن لا بد من عبور الجسر للوصول إلى هذا العشب، فماذا سيفعل الخراف الثلاث؟!
• ظلت العنزات الثلاث في حيرة شديدة وخوف، إلا أنهم قرروا أخيراً بخوض التجربة
وأن يصمدوا ويتشجعوا كثيراً ويقوموا بعبور الجسر.
• وهنا تشجعت العنزة الصغيرة وقامت بعبور الجسر أولاً طمعاً في العشب
الأخضر اللذيذ، ولكن قبل مرور العنزتين الآخرين… ماذا حدث!؟.
• بينما تمشي العنزة الصغيرة بلطف وهدوء سمع العفريت المختبئ أسفل الجسر
صوت قدمها وعلى الفور ظهر العفريت.
• وكادت العنزة الصغيرة أن تقع في النهر من رؤية رأسه القبيحة المخيفة التي أخذ يطيلها.
• وهنا قام العفريت بالتحدث وقال بصوت مخيف: من الذي يطقطق فوق الجسر الخشبي؟!.

اقرأ أيضا  قصص قبل النوم مضحكة ستغير حالتك وتجدد طاقتك

قصة العنزات الثلاث رياض اطفال

• أجابت العنزة الصغيرة بسرعة: أنا أحقر العنزات أيها العفريت، أنا أعبر
الجسر حتى أذهب إلى العشب اللذيذ كي أصبح ثمينة وبدينة.
• وكانت تعلم جيداً انه يجهز نفسه لينقض عليها فأكملت حديثها: أيها العفريت
ما رأيك في أن تقوم بافتراس العنزة الأخرى؟ فهي أثمن وأكبر مني.
• وهنا اقتنع العفريت برأيها وسمح بها بالعبور ففرحت كثيراً.
• وجاءت العنزة الأخرى وظهر لها العفريت وفعلت مثلما فعلت العنزة الصغيرة ولكن!.
• اقتنع العفريت برأيها وسمح لها بالعبور وانتظر العنزة الثالثة، ولكن!!.
• وجده تيس سمين وله قرنان طويلان يتسمان بالقوة، وشكله غريب ومخيف
لما لديه من لحية طويلة وكثيفة.
• فلم يخف التيس من العفريت ولا من تهديداته ومضى على الجسر يضرب
بحوافره بشدة وفجأة!!!.

اقرأ أيضا  قصة السمكات الثلاث للأطفال ممتعة
قصة العنزات الثلاث 

• قام التيس بالهجوم على العفريت ونطحه بقوة بواسطه قرنيه ولكن!.
• سقط العفريت سريعاً في النهر وهنا فرحت العنزات الثلاث فرحاً شديداً.
• فاحتفلت العنزات الثلاث بالانتصار على هذا العفريت المخيف وأصبح الجميع
يمشى على الجسر بسلام وأمان.
• ونرى أن هذا الانتصار العظيم نتج من تعاون العنزات الثلاث وانتصروا على الشر.

وإلى هنا تكون قد وصلت قصتنا إلى نهايتها اليوم، آملين أن تنال على إعجابكم ورضاكم.

مواضيع قد تعجبك