حدوتة قصيرة قبل النوم

حدوتة قصيرة قبل النوم

حودتة قبل النوم، هي أحد الأساسيات التي يحرص عليها الكثير من الأباء والأمهات يومياً، حيث تُعد من أهم الأشياء التي تغرس في أطفالنا قيم ومبادئ جيدة، كما تعمل على تحسين سلوك الأطفال من خلال ما بها من مواعظ وحكم، لذا نعرض لك بسطور مقالنا اليوم ، تعرف عليها.

حدوتة قصيرة قبل النوم

1- حدوتة عن التعاون (حدوتة العصفور والصغار)

  • كان ياما كان، يا سعد يا إكرام، ما يحلى الكلام إلا بذكر الني عليه أفضل الصلاة والسلام.
  • كان هناك عصفور وزوجته يعيشون في عش صغير ولديهم ثلاثة أبناء، ويخرج العصفور كل يوم مبكراً ليحضر لهم الطعام.
  • ولكن هذا العصفور لك يضع في إعتباره لتقلبات الجو وغدر الرياح، ففجأة!.
  • جاءت عاصفة شديدة وحطمت العش الصغير الذي يسكنه هذا العصفور هو وأسرته.
  • فطلب من أولاده أن يجمعوا له العش سريعاً ليعود بناءه مرة أخرى.
  • ولكن تفرق الأبناء ولم يهتم أحد منهم بالأمر فكل منهم ذهب ليبحث عن طعامه الخاص.
  • وهنا لاحظ الأب ذلك الفعل منهم فأمرهم أن يجتمعوا ليخبرهم بأمر هام، فما هو؟!.
اقرأ أيضا  ‎قصه قصيره عن الاخلاق والفضائل كاملة مكتوبة لتعليم الأمانة والصدق

بالعامية

  • وبالفعل أجتمع الأبناء سريعاً وهنا طلب الأب من كل عصفور أن يحمل قشة واحدة وطلب منهم أن يكسروها.
  • فقام كل عصفور بتحطيم تلك القشة بسرعة وبسهولة.
  • وبعدها جمع الأب مجموعة كبيرة من القش وأمر كل واحد منهم ان يقوم بكسرها ولكن لم يسطتع أحد منهم أن يكسرها.
  • فهنا وقف الأب وقال لهم هذا ااقش هو رمز لكم، فإن كنتم متفرقين ستكونوا ضعفاء تُرضة للأذى سهل اللهو بكم.
  • بينما في حالة تعاونكم وإجتماعكم سوياً، لن يتمكن أحد أن يغلبكم أو يكسركم.
  • وهنا تعلم الأطفال الصغار الدرس وأدركوا أن التعاون أساس القوة والنجاح، فتعاون وأخذوا يبنوا العش من جديد في سعادة ورضا.
اقرأ أيضا  قصص اطفال حيوانات مكتوبة كاملة

قصيرة قبل النوم

2- حدوتة عن القناعة (حدوتة الفلاح والعجوز)

  • كان هناك فلاح بسيط اسمه سامح يعيش مع أولاده وزوجته في رضا وسعادة برغم ما هم بهم من فقر.
  • وفي يوم من الأياك خرج سامح لعمله، ليعود إلى المنزل في المساء ويقضى أوقات سعيدة مع أولاده.
  • وكان لسامح صديق مُقرب ناقم على الحال غير راضي به دائماً ما يشكوا ويُدعى عم وليد.
  • ولكن يذكره سامح دائماً بأن دوام الحال من المحال وعليه بأن يرضى بحاله ويحمد الله عليه.
  • ولكن عم وليد لم يقبل هذا الكلام إلا بسخرية واستهزاء ويقول:
  • أين تلك النعمة؟! فنحن نعيش في فقر وقحط شديد، أين النعمة إذن؟! هناك…..
  • هناك من يمتلك القصور والحدائق والسيارات المختلفة، فأين نحن؟!!.
حدوتة قصيرة قبل النوم للكبار
  • وفي يوم من الأيام التقى عم وليد برجل عجوز يمتلك سيارة فارهة لكنه يجلس بجانبها ويبكي بشدة.
  • توجه إليه عم وليد وسألته ما الذي يبكيك يا رجل؟!.
  • فأخذ يبكي ويحكي له قصته بأنه يمتلك الكثير من المال والنعم والقصور والسيارات، لكن تقدم به العمر، لكن…
  • لكن لم يتمكن من التمتع بتلك النعم فصحته لا تساعده على ذلك، كما أن الله لم يُنعم عليه بالذرة الصالحة التي تحمل أسمه وترثه.
  • فأخذ يبكي أكثر ويقول: إذن فما فائدة المال والعز دون أبناء، لا أريد تلك الأموال لا اريديها.
  • وهنا نظر سامح إلى عم وليد وتبسم وقال له أرأيت رسالة الله لك؟!.
  • وهنا خجل عم وليد خجلاً شديداً وأخذ يستغفر الله نادماً ويحمده على نعمة الأبناء وغيرها من النعم التي لا يدرك قيمتها.
اقرأ أيضا  قصص حيوانات قصيرة خيالية ومعبرة

وبنهاية مقالنا اليوم، ننتظر آرائكم في التعليقات حول هذا المقال عن حدوتة قصيرة قبل النوم.

مواضيع قد تعجبك