هل يجوز تهنئة رمضان وماذا نقول للتهنئة بقدومه؟

هل يجوز تهنئة رمضان

مع اقتراب المبارك يتبادر إلى أذهاننا أمور كثيرة تتعلق بحسن قيام هذا الشهر، كما نرغب في تقديم التهنئة بقدوم شهر رمضان المبارك، ولكن أن تقال؟ وما هى أفضل صيغة؟ هذا ما سنجيب عليه في هذا المقال.. فتابعونا.

هل يجوز

إن الثابت في السنة النبوية الكريمة أن النبي -صل الله عليه وسلم- كان يبشر أصحابه بقدوم شهر رمضان، كما أن أهل العلم أنفسهم كانوا يهنئون بعضهم بعضًا بقدوم هذا الشهر المبارك، والحديث الشريف الذي يؤكد جواز التهنئة بالشهر المبارك، هو ما جاء عن أبي هريرة -رضي الله عنه- حيث قال:

قال رسول الله -صل الله عليه وسلم- يبشر أصحابه: قد جاءكم شهر رمضان،
شهر مبارك، افترض الله عليكم صيامه، تفتح فيه أبواب الجنة، وتغلق فيه
أبواب الجحيم، وتغل فيه الشياطين، فيه ليلة خير من ألف شهر،
من حرم خيرها فقد حرم.

ماذا يقال في تهنئة رمضان

الثبات أيضًا هنا أنه لم يرد في السنة النبوية لفظ بعينه للتهنئة بقدوم شهر رمضان،ولكن هناك بعض الصيغ التي لا حرج في أن نقولها، ونتبادلها فيما بيننا، نذكرها في التالي:

  • بارك الله لكم في الشهر الكريم؛ ليهنئكم قدوم الشهر وبلوغه.

  • اللهم بلغنا رمضان وأعنا على الصيام والقيام وقراءة القرآن.
  • عسى رمضانك مبارك وكل لحظاتك تبارك وجنة الخلد داري
    ودارك والنبي جاري وجارك
  • رفع الله قدرك وفرج همك وبلغك شهر رمضان الذي أحبه ربك
    ودمت لمن يحبك.
  • بنسيم الرحمة وعبير المغفرة أقول مبارك عليك شهر العتق من النار.

وهناك بعض الصيغ المحفوظة، والتي نقولها في بلداننا العربية، حيث نقول: “رمضان كريم”، “كل عام وأنتم بخير”، “مبارك عليكم الشهر”، رمضان مبارك”، “ينعاد عليكم الشهر”.. وفي التالي نتعرف إلى بعض صيغ تهنئة بشهر رمضان.

اقرأ أيضا  حكم تأخير قضاء الصيام إلى ما بعد رمضان الثاني وهل له كفارة؟

صيغة التهنئة برمضان

  • أسأل الله لكم في شهر رمضان حسنات تتكاثر وذنوب تتناثر وهموم تتطاير
    وأن يجعل بسمتكم سعادة وصمتكم عبادة وخاتمتكم شهادة، ورزقكم في
    زيادة، وبكل زخة مطر وبعدد من حج واعتمر أدعو الله أن يتقبل صالح العمل.

  • أسأل الله الذي لن تطيب الدنيا إلّا بذكره ولن تطيب الآخرة إلّا بعفوه
    ولن تطيب الجنة إلّا برؤيته أن يديم ثباتك ويقوي إيمانك وصحتك
    ويرفع قدرك ويشرح صدرك ويسهل خطاك لدروب الجنة وأن يجعلك
    من عتقائه من النار ومبارك عليك شهر رمضان.
  • تتهافت القلوب لاستقبالك يا شهر الله، تتجاور المشاعر في رحاب
    لياليك المقدسة نتبادل المحبة والدعوات الصادقة ومن القلب نهني
    الأحباب وكل سنة وأنتم طيبين.
  • ذهبت بعيداً منذ عام يا شهر البركة والصيام وأطل هلالك هذا العام بالنور
    والرحمة والسلام أسألك ربّي بكرامة بيتك الحرام لا تحرمنا خيرات شهرك
    الفضيل ودمتم بخير في هذا العام وكل عام.
  • اللهم اغفر لنا وارحمنا في شهرك الكريم ولا تكلنا إلى أنفسنا طرفة
    عين أبداً وأعده علينا كل عام بالصحة واليمن والبركات نحن ومن يعز علينا.

وإلى هنا نكون قد تعرفنا إلى الحكم التهنئة بشهر رمضان، فضلاً عن صيغ عبارات تهنئة بشهر رمضان، سائلين الله تعالى أن يبلغنا الشهر الكريم، ويتقبل منا رمضان.. آمين.

مواضيع قد تعجبك