علاج نقص فيتامين د عند النساء وأعراضه الجسدية والنفسية

علاج نقص فيتامين د عند النساء

يعتبر واحد من أهم الفيتامينات التي يحتاجها جسم الإنسان، والذي لا يتمكن الجسم من إنتاجه بمفرده، فيجب على الإنسان تناول العنار الغذائية التي تحتوي على فيتامين د، أو المكملات الغذائية، ويتأثر جسم الإنسان بشدة عند تعرضه لنقص فيتامين د عن المعدلات الطبيعية، وخاصة السيدات، لذا من خلال الفقرات التالية سنتعرف على عند النساء.

من الجدير بالذكر أن السيدات أكثر عرضة لنقص فيتامين د خاصةً في عالمنا العربي، من الرجال، وسنتعرف على أسباب ذلك خلال السطور القادمة، ولكن فيما يخص كيفية علاج ، نجد أنه يتم من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • أولًا: تناول الأطعمة، والعناصر الغذائية التي تحتوي على فيتامين د،
    والتي من أهمها كل من كبد البقر، والبيض، وسمك السلمون، والجبن.
  • ثانيًا: ضرورة التعرض للشمس بدرجة كافية في اليوم، حيث تعتبر الشمس
    هي المصدر الرئيسي لفيتامين د.
  • ثالثًا: يجب إجراء تحليل فيتامين د، لمعرفة نسبته في الجسم، ويجب
    إخبار الطبيب بذلك، حتى ينصحك بتناول الجرعة المناسبة خلال المدة الكافية،
    لتعويض هذا النقص، ولكن تجدر الإشارة إلى أنه في معظم الأوقات ينصح
    الأطباء المرضى بتناول 600 وحدة من فيتامين د.
اقرأ أيضا  افضل وقت لتناول فيتامين د وعلاقته بالكالسيوم

أعراض نَقص فيتامين د 

أما عن الأعراض التي يشعر بها المريض نتيجة نقصان نسبة فيتامين د في الجسم عن المعدلات الطبيعية هي:

  • الإحساس بحالة من الوهن والتعب بشكل مستمر، وعند عند القيام بأي مجهود مهما كان قليل.
  • الشعور بألم في العضلات والجسم بشكل عام.
  • يكون الجسم معرض بشكل أكبر للكسور المختلفة.
  • كما أن المريض يكون أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام.
  • وما لا يعرفه الكثيرون أن لنقص فيتامين “د”  تأثير على ضغط الدم، فمن الممكن أن يؤدي إلى ارتفاع في ضغط الدم.
  • كما أنه لد تأثير على مستوى الأنسولين في الجسم، فمن الممكن أن يصاب المريض باضطرابات في مستوى السكر في الدم.
  • كما أنه له تأثير على الشعر، فيتسبب في تساقط الشعر أكثر من المعدلات الطبيعية.
اقرأ أيضا  أعراض نقص فيتامين دال بالتفصيل: تساقط الشعر والتعب والإرهاق أبرزهم!

النفسية

والأمر الذي تجهله الكثير من السيدات أن لنقص فيتامين د أثر سلبي على الحالة النفسية لهن، حيث يؤدي إلى :

  • تقلب المزاج.
  • الاضطراب في النوم.
  • الشعور المستمر بالقلق.
  • وصولًا إلى الإصابة بحالات الاكتئاب.
  • الاضطراب العاطفي الموسمي، والذي يحدث نتيجة نقصان الشمس خلال مواسم معينة، ويتسبب في حالة من الاضطراب وعدم التوازن، ومن الممكن أن ينتج عنه أيضًا الإفراط في النوم عن المعدلات الطبيعية للأشخاص.
أسباب نقص فيتامين د 
  • عدم الحصول على قدر كافي من أشعة الشمس، فكما ذكرنا تعد الشمس هي المصدر الأول لنقص فيتامين د.
  • دخول السيدات في مرحلة انقطاع الطمث، مما يؤثر على قدرة الجسم على امتصاص فيتامين د.
  • عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د بشكل كافي.
  • كما أن الأشخاص النباتيين هم الأكثر عرضة لنقص فيتامين د، وذلك بسبب
    كون أغلب العناصر الغذائية المحتوية على هذا الفيتامين هي عناصر حيوانية.
  • كما أن زيادة الوزن تعتبر واحدة من الأسباب المتعلقة بنقصان فيتامين د.
  • ومن الجدير بالذكر أن أحدث الدراسات العلمية كانت قد أوضحت أن معدل انخفاض
    فيتامين د لدى المدخنين أعلى من غيرهم  غير المدخنين.
اقرأ أيضا  نسبة فيتامين دال الطبيعي "إليكم معلومات عن تحليله"

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على علاج نقص فيتامين د عند النساء ، كما تعرفنا على أعراض نقصان هذا الفيتامين، سواء كانت الأعراض الجسدية أو الأعراض النفسية التي يشعر بها المريض، ويمكنك أيضًا أن تقوم بالإطلاع على المأكولات التي تحتوي على فيتامين د.

مواضيع قد تعجبك