قصص وحكايات للاطفال مسلية ومفيدة

قصص وحكايات للاطفال

يبحث الكثير من الأباء والأمهات عن القصص والحكايات الجميلة المسلية لأطفالهم، المليئة بالخيال الواسع والأحداث الكثيرة المثيرة، لذا قمنا فى هذا المقال بعرض اتلعديد من  قصص وحكايات للاطفال ، تابعنا فى هذه السطور لتتعرف عليها سريعا وتتمكن من حكيها لطفلك بكل راحة وسعادة.

قصص وحكايات للاطفال

نأتى بهذه السطور ببعض القصص وحكايات للأطفال والتى تتمثل فى التالى:

قصة العصفور والفيل:

  •  بإحدى الغابات الواسعة تعيش عصفورة مع أبنائها الصغار.
  •  ويوجد عشهم فوق شجرة جميلة كبيرة، وكانت تذهب الأم يومياً لإحضار الطعام إلى صِغارها فى منقارهم لأن أجنحتهم ما زالت ضعيفة ولا يستطيعوا الطيران.
  •  بإحدى الأيام ذهبت الأم كعادتها لإحضار الطعام فى الصباح ولكن هبت الرياح لتُوقع إحدى عصافيرها الصغار أرضاً.
  •  وهنا شعر العصفور الصغير بالخوف والبرد حتى مر وأتى فيل ضخم!.
  •  لكنه مان فيل طيب القلب فأخذ العصفور ليطمأنه ويساعده.
  •  فقام الفيل بجمع الأوراق الساقطة على الأرض ليضعها حول العصفور كى تدفئه وهنا أخبر الفيل العصفور بألا يغادر من هذا المكان حتى أن تأتى أمه ولكن.
  •  كان هناك ثعلب يراقب الموقف وعندما غادر الفيل أسرع الثعلب إلى العصفور!.

رائعة

  •  فيقول له “لا تثق فى هذا الفيل فسوف يدهسك بقدميه
    الضخمتين، ثق بى أنا جميل الشكل وصغير الحجم، عليك بإشغال الفيل حتى أخذك إلى العش”.
  •  وقد انخدع العصفور بحيلة الثعلب المكار بالفعل، وعندمت أتى
    الفيل طلب منه العصفور أن يجلب له بعض الحبوب فهو جائع.
  •  وافق الفيل وذهب سريعاً يبحث عن الحبوب وفى هذه اللحظة!.
  •  انقض الثعلب سريعاً على العصفور الصغير وكشر عن أنيابه المرعبة وأخذه بعيداً ليأكله ولكن!.
  •  أخذ العصفور يصيح ويصرخ طالباً النجاه فسمعه الفيل من بعيد حتى أتى وأنقذه من مغالب الثعلب المكار.
  •  وهنا أتت أمه وعلمت بالأمر فأخذت العصفور بين أجناحها وشكر الفيل كثيراً لما قدمه للعصفور.

ويأتي من بين قصص الأطفال قصة المزارع المُخادع:

  •  يُحكى أن هناك مزارع مخادع، قام ببيع بئر الموجود فى أرضه لجاره مقابل الكثير من المال.
  •  وعندما جاء جاره الذى اشترى البئر ليستخدم الماء الموجود بداخله فأوقفه الرجل المخادع!.
  •  وقال له “اذهب من هنا أيها الرجل فأنى قد بعت لك البئر ولم أبيع لك الماء الذى بداخله!”.
  •  ليُدهش الرجل الأخر ويتعجب وذهب إلى القاضى لكى يشكوا ذلك الرجل المُخادع.
  •  وعندما سمع القاضى الأمر، أمر بإحضار المزارع المُخادع، وأمره أن يعطى الرجل البئر لكنه!!.
  •  لكنه رفض، وهنا قال القاضى حسناً، إذن فالماء لك والبئر لجارك أليس كذلك؟!.
  •  قال نعم، فقال له القاضى إذن أذهب وأخرج مائك من البئر وأعطى للرجل البئر.
  •  وهنا أدرك المزارع المُخادع أن خديعه لا تضر أحد سواه وأعترف بخطأه.

وإلى هذا الحد عزيزى القارئ، تكون قد قادتنا السطور إلى نهاية مطافنا وحديثنا اليوم عن قصص وحكايات للاطفال، آملين أن تنال إعجابكم.

مواضيع قد تعجبك