أهم الطرق التي يجب أن تعرفها عن علاج البواسير جراحياً

علاج البواسير

في بداية حديثنا عن فنحن يجب أن نعرف أنه في أغلب الأوقات تتحسن دون الحاجه إلى تدخل جراحي أو حتى إجراءات من الطبيب المختص و يمكن البدء بالعلاجات الخفيفة و التي لا تتطلب أى إجراءات جراحية .

تعريف البواسير :

علاج البواسير

هي تعتبر التهاب أو تورم في بعض الأنسجة في منطقة الشرج و من الممكن أن تكون بأحجام مختلفة و لها نوعان خارجية و داخلية الداخلية عادةً ما تكون من 2 إلى 4 سم فوق فتحة الشرج و هذا النوع يعد الأكثر شيوعاً و على العكس فإن البواسير الخارجية توجد على الحافة الخارجية لفتحة الشرج .

البواسير الداخلية :

تكون بعيدة داخل المستقيم بمسافة كافية بحيث لا يمكن رؤيتها أو حتى الشعور بها عادة ، و لكنها لا تتسبب في الألم و ذلك بسبب وجود أعصاب تستشعر الألم بنسبة قليلة في تلك المنطقة ، و النزيف يُعد هو العلامة الوحيدة تقريبا على وجودها .

البواسير الخارجية :

توجد تحت الجلد في محيط منطقة الشرج بحيث يوجد العديد من الأعصاب
و التي يمكنها أن تستشعر الألم في هذه المنطقة لذلك فهي تتسب في حدوث ألم إلى جانب النزيف المتسببة فيه .

من الممكن أن تتكون جلطة دمويه في البواسير الخارجية و يؤدي إلى تحولها إلى اللون الأزرق و قد تسبب الشعور بالحكة الشديدة إلى جانب النزيف .

درجات البواسير :

علاج البواسير

الدرجة الأولى : تعتبر هذه المرحلة التهاب صغير و عادة ما يكون داخل بطانة الشرج
و يكون ذلك الالتهاب غير مرئي فهكذا تكون البواسير في مرحلتها الأولى

الدرجة الثانية : تكون البواسير أكبر من مجرد التهاب بسيط و لكن هي أيضاً تكون داخل
فتحة الشرج و قد تخرج فقط أثناء خروج البراز و لكنها تعود مرة أخرى للداخل بدون مساعدة .

الدرجة الثالثة : في هذه الحالة تكون البواسير ظاهرة خارج فتحة الشرج و لكن أيضاً يسهل إدخالها بسهولة .

الدرجة الرابعة  : في تلك المرحلة هي الأصعب ولا يمكن دفعها مرة أخرى بسهولة
بل تحتاج لعلاج فهي تكون كبيرة في الحجم و تظل هكذا خارج فتحة الشرج .

كيف يكون تشخيص البواسير ؟

في حالة البواسير الخارجية فيستطيع الطبيب تحديد الحالة بمجرد النظر

و لكن في حالة البواسير الداخلية و هي الأكثر انتشاراً يحتاج الطبيب إلى إجراء
فحص للقناة الشرجية و المستقيم و الفحص يكون نوعان :

  • فحص رقمي : يحدث في ذلك الفحص أن يقوم الطبيب بإدخال إصبع مُغطى بقفاز
    و مزلَّق في المستقيم . فعندما يشعر/تشعر بأي شيء غير طبيعي مثل نمو غير طبيعي فإنه يمكن أن يحدث اختبار إضافي للتأكد .
  • فحص الرؤية : قد يتم أيضاً فحص الجزء السفلي من القولون و المستقيم
    عن طريق منظار الشرج أو منظار المستقيم أو منظار السيني و ذلك بسبب أن البواسير الداخلية ناعمة جدًا على أن يتم الشعور بها في أثناء اختبار المستقيم .

علاج البواسير :

علاج البواسير

الداخلية :

في أغلب الأحيان يتحسن ذلك النوع من البواسير دون الحاجه لتدخل الطبيب و يمكن البدء في علاجها بالمنتجات التي لا تضطر فيها إلى استخدام وصفة طبية مع بعض التغييرات في أسلوب حياتك اليومي ، و لكن إذا لم يحدث تحسن يمكن أن يتم التدخل عن طريق بعض الخيارات منها :

  •  علاج البواسير : عن طريق القيام بإجراء عملية لاستطاعة تقليص أو إزالة البواسير.
  • علاج البواسير عن طريق القيام بحقن البواسير عن طريق محلول لعمل ندبة و إغلاق الباسور ، و لكن هذا النوع من العلاج يكون مؤلم جدا .
  • القيام بربط شريط مطاطي و في الأغلب يكون هذا الإجراء للبواسير الداخلية في حالة رؤيتها أو الشعور بها ولو قليلا و يتم عن طريق استخدام أداة خاصة فيضع الطبيب المختص شريط من المطاط صغير حول البواسير و يقوم بلفه مما يؤدي إلى منع و غلق إمداد الدم فوراً و في خلال أسبوع يحدث جفاف للباسور و يتقلص و يسقط نهائياً .
  • علاج البواسير : التدخل عن طريق الكي أو التخثر و ذلك عن طريق استخدام مسبار كهربائي أو الليزر أو الأشعة تحت الحمراء فيقوم فيه الطبيب بعمل حرق صغير و إزالة الأنسجة فيمنع نهاية الباسور بدون ألم فيؤدي ذلك إلى إغلاقها و لكن تكون العملية الجراحية للبواسير الداخلية في حالة كونها كبيرة و غير مريحة تماماً

الخارجية :

يمكن علاج البواسير عن طريق بعض الطرق و ذلك حسب شدتها فيوجد بعض العلاجات
الشائعة و العامة التي يمكن استخدامها على نطاق واسع من الحالات و قد يقترحها الطبيب
مثل : كمادات الثلج و يمكن استخدامها لتقليل التورم أو ممكن الكريمات أو المراهم و لكن في حالة كانت البواسير من النوع الشديد ففي هذه الحالة هناك بعض الحلول الجراحية منها :

  • عملية إزالة البواسير تماماً و معروفة أيضاً بإسم عملية استئصال البواسير
  • القيام بحرق أنسجة البواسير نهائياً و ذلك يمكن أن يتم عن طريق أشعة الليزر أو الأشعة تحت الحمرا أو التخثر الكيميائي .
  • التصليب أو ربط شريط صغير مطاطي حوال البواسير للحد منها و صغر حجمها و في النهاية سقوطها نهائياً .

العلاجات المنزلية للبواسير :

  • تناول أطعمة غنية بالألياف : مثل الفاكهة و الخضراوات و الحبوب الكاملة
    و ذلك لتخفيف البراز مما يساهم في تجنب الإجهاد و الذي قد يؤدي إلى
    تفاقم الأعراض الناتجة عن البواسير في حالة وجودها و لكن يجب الحذر حتى لا تتعرض لمشكلة الغازات .
  • خل التفاح : بعض الأشخاص يعتقدون أن خل التفاح يساعد على الإغاثة الفورية للبواسير و التخلص من الحكة و لكن بعض الأطباء لا ينصحون بمثل هذا العلاج لأنه قد يؤدي الى حرق الجلد و بالتالي إلى تفاق المشكلة بدلاً من حلها .
  • زيت الشاي : البعض يظن أن خصائصه المضادة للالتهابات و المطهرة قد يخلص من التورم و الحكة الناتجة عن البواسير و لكن ينصح الأطباء بعدم استخدام هذا العلاج لأنه لازال تحت التجربة .
  • النقع باستمرار في مياة دافئة أو في حمام دافئ : بحيث يضع المريض منطقة الشرج في مياة دافئة لا تحتوي على أي شيء و ذلك لمدة من : دقيقة و يمكن تكرار ذلك من مرة إلى مرتان يومياً
  • الحفاظ على منطقة الشرج نظيفة بغسلها جيد جداً باستمرار و تجنب المناديل المبللة أو العطرية أو الكحولية
  • يجب الابتعاد عن استخدام مناديل الحمام الجافة يمكن استخدام الفوط أ
    و المناديل الرطبة و لكن الغير عطرية أو كحولية
  • وضع أكياس من الثلج أو الكمادات الباردة على فتحة الشرج لتخفيف التورم .
  • تناول مسكنات الألم فيمكن لتناول المسكنات التخفيف من الألم المصاحب للبواسير

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *