سبب نقص فيتامين د في الجسم وأعراضه وطرق الوقاية منه

سبب نقص فيتامين د

يعتبر واحد من أهم الفيتامينات الموجودة في جسم الإنسان، والتي لها دور كبير في الحفاظ على الجسم بصحة، وحالة مستقرة، ولكن بالرغم من مدى أهمية هذا الفيتامين إلا أن نسبته تكون أقل من المعدل المطلوب في أغلب أجسامنا، ومن خلال السطور التالية سنتعرف على في جسم الإنسان، وما هي الطريقة الصحيحة للوقاية من ذلك؟.

سبب

من الجدير بالذكر أنه يجب في البداية أن نعرف أن نقص فيتامين د في الجسم عن المعدلات الطبيعية، هو واحد من الأسباب الرئيسية وراء الإصابة بهشاشة العظام، وكذلك الإصابة بآلام العضلات، أما عن أسباب نقصه فهي كالتالي:

  • عدم تناول كمية كافية من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د، خاصةً في حالة
    الأشخاص النباتيين، لكون أغلب العناصر الغذائية التي تحتوي على هي
    مواد حيوانية من بينها : “الأسماك، وصفار البيض، واللبن، وكبد البقر”.
  • كما تجدر الإشارة إلى كون أصحاب البشرة الداكنة معرضون للإصابة بنقص في فيتامين د،
    أكثر من غيرهم، ويرجع ذلك لكون صبغة الميلانين المسؤولة عن لون الجلد تقلل من إنتاج فيتامين د.
  • في حالة معاناتك من السمنة، يجب عليك أن تنتبه عزيزي لأنك في تلك الحالة معرض للإصابة
    بنقص فيتامين د أكثر من غيرك.
  • عند التعرض للشمس بدرجة كافية، حيث تعتبر الشمس هس المصدر الرئيسي
    لفيتامين د، فيجب ألا تُهمل أبدًا التعرض للشمس مدة كافية قدر الإمكان
  • كما تجدر الإشارة إلى كون أمراض الكلى والكبد تقلل من قدرة الجسم على إنتاج الإنزيم
    المطلوب لتغيير فيتامين د، وبالتالي يجعل ذلك مستواه غير كافي في الجسم.
  • وتعتبر الاضطرابات الهضمية مثل: التليف الكيسي ومرض كرون، من الأمور التي تؤدي
    لنقص فيتامين د في الجسم عن المعدلات الطبيعية، بسبب عدم سماح الأمعاء بامتصاص
    الكمية الكافية من المكمل الغذائي بالجسم.
اقرأ أيضا  معدل فيتامين د الطبيعي في الجسم ومخاطر نقصانه

فيتامين د الطبيعي وأسباب نقصه 

  • إذا عرفت أنك تعاني من نقص فيتامين د، يجب أن تتوجه للطبيب الخاص بك على الفور،
    وأن تخبره عن كافة الأدوية التي تتناولها إذا وُجدت، حيث تؤثر بعض الأدوية على قدرة الجسم
    على امتصاص فيتامين د.
  • كما يؤدي التدخين أيضًا لجعلك أكثر عرضة للإصابة بنقص فيتامين د.
  • كما تجدر الإشارة إلى كون من يخضون لعمليات جراحية من أجل إنقاص الوزنة، هم
    أيضًا أكثر عرضة لانخفاض مستويات فيتامين د في الجسم عن غيرهم، لكونها تقلل
    من قدرة الجسم على استهلاك عدد من الفيتامينات، والعناصر الغذائية المختلفة.

أسباب نقص فيتامين د عند النساء 

بالإضافة للأسباب السابقة فهناك بعض الأسباب الأخرى المتعلقة بالنساء والتي تكون
سبب نقص فيتامين د عند النساء من بينها:

  • دخول المرأة في مرحلة انقطاع الطمث.
  • بالإضافة إلى العامل الوراثي.
  • وبشكل عام يؤثر تقدم عمر المرأة على قدرة الجسم على إنتاج الكمبة الكافية من فيتامين د.
اقرأ أيضا  جرعة فيتامين د 50000 وأسعاره في سوق الدواء
 
  • الإحساس بألم في العظام، أو مختلف أماكن الجسم.
  • الشعور بالإرهاق والتعب الدائم.
  • الإصابة بالمرض بشكل متكرر.
  • الإصابة بكسر في العظام خاصةً عند السيدات المتقدمات في العمر.
  • تساقط الشعر.
  • بطء التئام الجروح، وعدم التئامها سريعًا.
  • كما من الممكن أن يؤدي أيضًا إلى اضطراب الدورة الشهرية لدى النساء.
 

أما عن طرق علاجه فهي بسيطة، ولكن يجب أن يتم استشارة الطبيب لمعرفة مدى نقص نسبة
فيتامين د لديك، وكيفية علاجه بطريقة صحيحة، أما عن الخطوات المبدئية لعلاج نقص فيتامين د فهي كالتالي:

  • التعرض للشمس بدرجة كافية.
  • تناول المواد الغذائية التي تحتوي على فيتامين د.
  • بالإضافة إلى تناول فيتامين د في شكل مكمل غذائي، إذا لزم الأمر.
اقرأ أيضا  أعراض نقص فيتامين د وطرق الوقاية منه

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على سبب نقص فيتامين د ، وما هي أعراض نقصه، وطرق علاج ذلك، وإذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن فيتامين د، يمكنك أن تقوم بالإطلاع على كيف أحصل على فيتامين د من الفواكه والخضروات؟ إليك الإجابة.

مواضيع قد تعجبك