أدعية الرسول للرزق وجلب المال مجرب مكتوب من السنة النبوية

أدعية الرسول للرزق

على الرغم من أن الدعاء خير العبادات، إلا ان الدعاء وحده لا يكفي، فعلى الراغب في تحقيق ما يتمنى أن يؤمن أن كل مخلوق ميسر لما خلق له، وأن عطاء الله لا ينفذ، وأن هناك أمور أخرى تساعد على سعة الرزق إلى جانب الدعاء، ولكن نبدأ معًا في التالي بأبرز من السنة النبوية الكريمة.. فتابعنا.

للرزق

من المعروف انه لا يوجد دعاء بعينة يدعى باسم ، ولكن صح عنه- صلى الله عليه وسلم أنه كان يستعيذ بالله من الكفر والفقر ومن عذاب القبر. وكان يقول:

  • اللهم انى أعوذ بك من الفقر والقلة والذلة، وأعوذ بك
    أن أظلم أو أظلم،ويأمر بذلك.

    رواه الإمام أحمد وغيره.

وروى أبو داود عن أبي سعيد الخدري قال: دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المسجد ذات يوم، فإذا برجل من الأنصار يقال له أبو أمامة، فقال: يا أبا أمامة مالي أراك جالساً في المسجد في غير وقت الصلاة؟ قال: هموم لزمتني وديون يا رسول الله، فقال: أفلا أعلمك كلاماً إذا قلته أذهب الله همك وقضى عنك دينك؟ قلت: بلى يا رسول الله، قال: قل إذا أصبحت وإذا أمسيت:

  • اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، وأعوذ بك من العجز والكسل،
    وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال.

قال: فقلت ذلك، فأذهب الله تعالى همي وغمي وقضى ديني، صدق رسول الله -صل الله عليه وسلم-.

والمال

ورد عن الرسول – صل الله عليه وسلم- في سعة الرزق والمال:

  • اللهم رب السماوات ورب الأرض ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنوى ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته، اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك. شيء اقض عنا الدين وأغننا من الفقر.
    رواه مسلم.

أدعية الرسول للرزق

أهم أدعية تيسير الرزق من السنة النبوية

أهم أدعية سعة الرزق الاستغفار والدعاء بالصيغ التالية من الكتاب والسنة، وهي:

  • اللهم ارزقني، فأنت القائل وقولك الحق: “وَأَنِ اسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ
    إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُم مَّتَاعًا حَسَنًا إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى”.

  • يارب ارزقنا رزقًا حلالًا طيبًا فيه فأنت القائل، وقولك حق: “فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا
    رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ
    وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا
    “.

وكان رسول الله -صل الله عليه وسلم- يعلم الدعاء لمن يسأله كيف أقول حين أسأل ربي؟ فقال: قل: اللهم اغفر لي وارحمني وعافني وارزقني، فإن هؤلاء تجمع لك دنياك وآخرتك. أخرجه مسلم

نصائح لسعة الرزق وجلب المالي مجرب

وختامًا، إن كنت تجد أن أمورك قد استصعبت عليك، وترغب في سعة الرزق، إليك بعض النصائح لتسهيل الرزق، وهي كالتالي:

  • الرضا بما قسمه الله لك.
  • المداومة على الاستغفار.
  • كثرة الصلاة على النبي.
  • السعي والبدء من جديد.
  • الإيمان بأن كل أمر صعب هو بداية لأمر يسير.
  • الثقة في أن سنة الحياة التغيير، والاختلاف، فهناك الضيق والسعة، الفرج والحزن.
  • العطاء أحد أهم الأمور لسعة الرزق.
  • تصدق ولو بالقليل، فالابتسام صدقة، وتقديم المساعدة صدقة.
  • عليك واليقين في قدرة الله.
  • الإيمان بأن الله يهيئ العبد في الحاضر لأمر آخر في المستقبل.
  • العمل، حتى وإن لم تعمل عملا لا تحبه، اتقن فيه، وابدأ من جديد.

إلى هنا نكون قد تعرفنا إلى أدعية الرسول للرزق من الكتاب والسنة النبوية، والآن: إن كنت تبحث عن صيغ أخرى من أدعية الرسول، أو أدعية النبي، شاركنا ما تريد في تعليق.

اقرأ أيضا  أدعية رسول الله كاملة مأثورة عن السنة النبوية مكتوبة بصيغة صحيحة

مواضيع قد تعجبك