أسماء الأنبياء من القرآن والسنة النبوية

أسماء الأنبياء

أرسل الله سبحانه وتعالى الأنبياء والمرسلين لإرشاد البشر إلى طريق الهداية والإيمان ، وكلما جاءت أمة بعث الله فيها نبي أو رسولا ليقيم عليهم الحجة ، وقد ورد في آيات القرآن الكريم والسنة النبوية العديد من والرسل نوضحهم في السطور التالية.

أسماء الأنبياء

لا يعلم العدد الحقيقي للأنبياء والرسل إلا الله سبحانه وتعالي ، وبحسب ذلك فإن عدد الرسل وصل إلى ثلاثمئة وبضعة عشر، بينما بلغ مئة ألف وأربعة وعشرون ألفاً، وذلك لما ورد في الحديث الذي يرويه أبو ذرّ رضي الله عنه؛ حيث قال: (قُلْتُ: يا رسولَ اللهِ كمِ الأنبياءُ؟ قال: مئةُ ألفٍ وعشرونَ ألفًا، قُلْتُ: يا رسولَ اللهِ كمِ الرُّسلُ مِن ذلك؟ قال: ثلاثُمئةٍ وثلاثةَ عشَرَ جمًّا غفيرًا).

  • أسماء الأنبياء التي وردت في القرآن الكريم بلغت خمسة وعشرين نبيا ورسولاً.
  • كما أن ثمانية عشر منهم ذُكروا في سورة الأنعام، في قوله تعالى:
    (وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَىٰ قَوْمِهِ ۚ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَّن نَّشَاءُ ۗ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ*وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ ۚ كُلًّا هَدَيْنَا ۚ وَنُوحًا هَدَيْنَا مِن قَبْلُ ۖ وَمِن ذُرِّيَّتِهِ دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَىٰ وَهَارُونَ ۚ وَكَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ*وَزَكَرِيَّا وَيَحْيَىٰ وَعِيسَىٰ وَإِلْيَاسَ ۖ كُلٌّ مِّنَ الصَّالِحِينَ*وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطًا ۚ وَكُلًّا فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ).
  • هود عليه الصّلاة والسلّام،
    قال الله عزَّ وجلَّ: (كَذَّبَتْ عَادٌ الْمُرْسَلِينَ*إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ هُودٌ أَلَا تَتَّقُونَ*إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ)
  • كما يأتي أيضًا محمد عليه الصّلاة والسّلام،
    |قال الله عزَّ وجلّ: (مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا)
  • إدريس عليه الصّلاة والسّلام،
    قال الله سبحانه وتعالى في ذِكره: (وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا).
  • صالح عليه الصّلاة والسّلام،
    قال الله عزَّ وجلَّ: (كَذَّبَتْ ثَمُودُ الْمُرْسَلِينَ*إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ صَالِحٌ أَلَا تَتَّقُونَ* إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ) محمد عليهم الصّلاة والسلام
  • كما يوجد سيدنا آدم عليه الصّلاة والسّلام، 
    قال الله عزَّ وجلَّ: (وَلَقَدْ عَهِدْنَا إِلَى آدَمَ مِنْ قَبْلُ فَنَسِيَ وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْمًا)
  • إبراهيم
  • شُعَيب عليه السّلام،
    قال الله عزَّ وجلَّ: (كَذَّبَ أَصْحَابُ الْأَيْكَةِ الْمُرْسَلِينَ*إِذْ قَالَ لَهُمْ شُعَيْبٌ أَلَا تَتَّقُونَ*إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ)
  • كما يأتي أيضًا ذو الكفل عليه الصّلاة والسّلام،
    قال الله عزّ وجلّ: (وَاذْكُرْ إِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَذَا الْكِفْلِ وَكُلٌّ مِنَ الْأَخْيَارِ)
اقرأ أيضا  معنى اسم ديانا

اسماء الأنبياء الواردة في السنة النبوية

  • هناك العديد من الأنبياء الذين ورد ذكرهم في السنة النبوية ولم يتم ذكرهم
    في القرآن الكريم وهما اثنان شيث، ويوشع بن نون عليهما الصّلاة والسّلام.
  • وقد تم ذكر يوشع بن نون فيما رواه أبو هريرة -رضي ‏الله عنه- في صحيح مسلم،
    قال: قال رسول الله عليه الصّلاة والسّلام: (إنَّ الشَّمسَ لم تُحبَسْ على بشرٍ إلَّا ليُوشعَ لياليَ سار إلى بيتِ المقدسِ).
  • كما تم ذكر شيث فيما رواه ابن كثير: “وكان نبياً بنص الحديث الذي رواه ابن حبان في
    صحيحه عن أبي ذر مرفوعا ‏أنه أنزل عليه خمسون صحيفة”
  • كما أن الكثير من الأنبياء والرسل لم يتم ذكره على الإطلاق قال الله عزَّ وجلّ:
    (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِنْ قَبْلِكَ مِنْهُمْ مَنْ قَصَصْنَا عَلَيْكَ وَمِنْهُمْ مَنْ لَمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ وَمَا
    كَانَ لِرَسُولٍ أَنْ يَأْتِيَ بِآيَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ فَإِذَا جَاءَ أَمْرُ اللَّهِ قُضِيَ بِالْحَقِّ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْمُبْطِلُونَ).
  • كما قال تعالى (وَرُسُلًا قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِنْ قَبْلُ وَرُسُلًا لَمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ وَكَلَّمَ اللَّهُ
    مُوسَى تَكْلِيمًا*رُسُلًا مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا”

 

  • النبي : قال العلماء في شرح معنى النبي أنه أعم من لفظ الرسول وهو
    يشير إلى من اصطفاه الله واتاه الوحي دون أن يامره بتبليغ ذلك الوحي لذلك
    فإن كل رسول نبي وليس كل نبي رسول
  • الرسول هو من اصطفاه الله وأتاه من الوحي بالشرع حتى يقوم بتبليغه إلى
    قومه لهدايتهم إلى عبادة الله الواحد القهار وترك ما دونه.
  • قد ينزل الوحي على الإنبياء والرسل من الله عزوجل على هيئة ملك أو
    وحي أو قد تكون رؤيا واضحة صالحة.
  • الرسول هو من اصطفاه الله تعالى بنزول الوحي كما أمره الله عز وجل بالتبليغ عنه لقومه أو للناس عامة مثل سيدنا محمد
  • قد يرسل الرسل برسالاتهم إلى قوم من الكفار أو المكذبين بينما يرسل الأنبياء لقوم يؤمنون بشريعة رسول من قبل ليتمموا ما جاء به من قبلهم
  • من مهام الرسل تعليم الناس أصل دينهم والحكم بينهم فيما اختلفوا فيه
اقرأ أيضا  ما هي أسماء الأنبياء وعددهم كما ورد في القرآن الكريم والسنة؟

ترتيب الأنبياء والرسل بحسب التسلسل الزمني

  • هو أول أنبياء الله خلقه بيده ونفخ فيه من روحه ثم أمر ملائكته بالسجود له
    وعلمه الأسماء كلها وهو من الأنبياء الذين كثر ذكر اسمهم في القرآن الكريم
  • شيث بن آدم عليه السلام: كما قد ورد عن أهل العلم أن شيث بن آدم كان نبياً بعد والده
  • أفاد أهل العلم على تقدم نوح عليه السلام على إدريس في الزمن وأنه كان أول
    نبي تم يعثه في أهل الأرض.
  • إدريس عليه السلام : هو إدريس بن يارد بن مهلائيل وينتهي نسبه إلى شيث بن آدم واسمه عند العبرانيين
  • هود عليه السلام: عاش 464 سنة دفن شرقي حضرموت، وورد في القرآن
    الكريم أن قوم هود -عليه السلام- كانوا خلفاً لقوم نوح .
  • صالح عليه السلام: هو أحد أنبياء الله الذين ورد ذكرهم في أكثر  من سورة من
    سور القرآن الكريم، منها: سورة الأعراف وسورة الشعراء وسورة هود وينتهي نسب النبي صالح إلى سام بن نوح.
  • إبراهيم عليه السلام: كما جاء قوله تعالى: (أَلَمْ يَأْتِهِمْ نَبَأُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَقَوْمِ إِبْرَاهِيمَ وَأَصْحَابِ مَدْيَنَ وَالْمُؤْتَفِكَاتِ ۚ أَتَتْهُمْ رُسُلُهُم بِالْبَيِّنَاتِ ۖ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَٰكِن كَانُوا أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ).
  • لوط عليه السلام، وقد ذكر القرآن أن لوطاً عاصر النبي إبراهيم.
  • شُعيب عليه السلام: كان قوم شعيب يتم تسميتهم بـ قوم مدين.
اقرأ أيضا  أسماء الأنبياء والرسل بالترتيب في القرآن من آدم إلى محمد ﷺ

أسامي الأنبياء

  • إسماعيل وإسحاق عليهما السلام: الذين جاءا بعد إبراهيم عليه السلام
  • يعقوب عليه السلام: وجاء ذكر يعقوب عليه السلام في القرآن الكريم بعد إسحاق،
    عاش 147 سنة إلى أن توفي بأرض مصر وتنفيذًا لوصيته نقله ابنه يوسف إلى مزرعة حبرون في فلسطين
  • يوسف عليه السلام: جاء يوسف بعد يعقوب عليه السلام و اسم مذكر من أصول عبرية،
    وتم ذكره فيه 24 مرة، ومعناه أن الله يزيد ويمنح، أو يضاعف.
  • أيوب عليه السلام:  اسم علم مذكر ومعناه الراجع إلى الله أو التائب. من الفعل آب يؤوب
  • يونس عليه السلام: اسم عربي مأخوذ من يؤنس من الأنس
  • موسى عليه  السلام : اسم علم مذكر بالعبرية ومعناه المنقذ
  • هارون عليه السلام  : اسم علم أصله عبري مذكر، ويعني الجبل وقد أرسل
    موسى وأخيه هارون إلى قوم فرعون .
  • إلياس وبعده اليسع عليهما السلام: فقد ورد عن أهل العلم أنه بعد يوشع
  • داوود عليه السلام الذي ورثه ابنه سليمان عليه السلام
  • زكريا عليه السلام : هو اسم من أصل توراتي وهو اسم مكون من شقين من “زخر” أي يذكر الله و”يهوه” هو الله.
  • يحيي عليه السلام : اسم علم مذكر، من الفعل “يحيا”، من الحياة وهو عكس الموت.
  • عيسى عليه السلام : اسم عبري وهو اسم السيد المسيح عيسى بن مريم
    ويأتي من العيس أي الإبل البيض ومع البياض قليل من اللون الأشقر، وقد ورد
    هذا الإسم في القرآن الكريم بـ25 آية.

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على أسماء الأنبياء، يمكنك أيضًا أن تقوم بالإطلاع على أسامي الأنبياء من القرآن الكريم ومعنى كل اسم.

مواضيع قد تعجبك