يسمع بلا أذن ويتكلم بلا لسان فما هو ؟

يسمع بلا أذن ويتكلم بلا لسان فما هو

نستعرض معك عزيزي القارئ أهم الألغاز الشيقة والممتعة وحلولها الصحيحة لمزيد من التسلية
والإفادة واكتساب معلومات جديدة ، وفزورة اليوم عن شئ ؟
فهل تعرف الإجابة الصحيحة ؟ في السطور التالية نقدم لك حل هذا اللغز

يسمع بلا أذن ويتكلم بلا لسان فما هو ؟

من اجل تنمية العقول وزيادة الذكاء والفطنة والحكمة ، يجب على كل إنسان أن يغذي ذكائه بالألغاز بجميع أنواعها ليكتسب قدرا كافيا من المعلومات العامة ، لذلك نقدم لكم الإجابات الصحيحة للألغاز المختلفة الشهيرة ، وإجابة فزورة اليوم هي التليفون الذي نتحدث من خلاله وينقل صوتنا للطرف الآخر .

اقرأ أيضا  حيوان بحرف ظ هل تجد صعوبة في معرفته؟ اكتشفه الآن!

ولمزيد من المتعة هل أنت على استعداد لحل فزورة جديدة أخرى؟

وحلها

  • إذن ما هو الشّيء الّذي يَكتُب ولا يقرأ؟
  • هناك الكثير من الأجوبة التي قد تخطر بعقلك لحل هذا اللغز الصعب فالإجابة متعلقة بأداة الكتابة.
  • نعم الإجابة الصحيحة هي القلم فهو يكتب ولا يقرأ ما كتبه

ماذا تعرف عن القلم؟

  • في مطلع الألف الرابع قبل الميلاد كان السومريون هم أول من اخترع قلم الكتابة من عود من الخشب يكتب به على ألواح من الطين اللزج، وتجفيف الكتابة الطينية بوضع الألواح في الشمس
  • وفي عام 3500 قبل الميلاد استخدم السومريون القلم المدبب، وقد صنعوه من الاغصان الصغيرة للأشجار بعد تهذيبها وجعلها أقلاماً مناسبة للكتابة على ألواح الطين الطرية
  • صنع المصريون القدماء أدوات مشابهة لذلك من نبات القصب، وكان ذلك منذ 5500 عام تقريبا .
  • تدرج التحسين في أدوات الكتابة من ريش الطيور والقصب إلى اختراع الريشة المعدنية ذات المسكة، وكان الرومان ومن قبلهم اليونان اتخذوا أقلامهم من ألواح خشبية ذات أسنان مدببة مغطاة بالشمع
  • استخدم الاغريق ريش الطيور في الكتابة وذلك في عام 500 قبل الميلاد
  • ثم ابتكر البريطانيون الريشة المعدنية عام 1830 في مدينة برمنجهام
  • يقال إن الكيميائي العربي جابر بن حيان هو صاحب فكرة اختراع القلم الحبر ذي الخزان، ولكن الفكرة لم يكتب لها التحقيق في عصره.
  • اخترع العالم العربي عباس بن فرناس في القرن الثالث الهجري التاسع الميلادي قلم الحبر وكان على شكل اسطوانة تتغذى بحبر سائل يستخدم للكتابة
  • ثم صنع ابن صاعد الرحبي قلم الحبر السائل  وكان أنبوب هذا القلم يزود بالحبر من ذيله
  • وبعدس سنوات من التطوير شاع استخدام القلم الجاف في النصف الثاني من القرن العشرين وأيجاد حبر له سيولة تناسب هذا الاستعمال، وأول من نجح في تصنيعه (رينولدز) في شيكاغو بالولايات المتحدة الأميركية و(لازلوبيرو) في الأرجنتين عام 1945
اقرأ أيضا  الشئ الذي يقول الصدق وإذا جاع كذب فما هو؟

إليك: أرجله من حطب ورأسه من ذهب فما هو؟

وإلى هناك نكون قد استعرضنا معكم الأجوبة الصحيحة لأكثر من فزورة ، وعلى وعد بموضوعات جديدة للإجابة على كل أسئلتكم .

مواضيع قد تعجبك