الدعاء للميت مكتوب “تعرف على مشروعية الخروج مع الجنازة”

الدعاء للميت مكتوب "تعرف على مشروعية الخروج مع الجنازة"

يعد الدعاء من الأعمال التي لا تنقطع وتصل إلى العبد بعد موته، لذلك يجب على الشخص أن يحسن
للناس في حياته حتي يذكرونه بالخير بعد موته، تابعونا في هذا المقال للتعرف على الدعاء للميت مكتوب.

الدعاء للميت مكتوب

  • عن أبي عمرو، وقيل: أبو عبد اللَّه، وقيل: أبو ليلى، عثمان بن عفان رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال :
    ” كان النبي ﷺ إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال : “استغفروا لأخيكم واسألوا له التثبيت فإن الآن يسأل”
    رَوَاهُ أبُو دَاوُدَ.
  • وعن عمرو بن العاص رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال : “إذا دفنتموني فأقيموا حول قبري قدر ما تنحر جزور و يقسم لحمها
    حتى أستأنس بكم و أعلم ماذا أراجع به رسل ربي “. رَوَاهُ مُسلِمٌ.

تعرف أيضًا على دعاء التعزية.. وأفضل ما يقال لأهل الميت

تشييع الميت

يجوز للرجال الخروج مع الجنازة والصلاة عليها، لقوله صلى الله عليه وآله وسلم : “من تبع جنازة مسلم إيماناً و احتساباً
و كان معها حتى يصلي عليها، و يفرغ من دفنها فإنه يرجع بقيراطين، كل قيراط مثل جبل أحد»
.

مشروعية الخروج مع الجنازة والدعاء للميت

من المستحب الدعاء للميت بعد دفنه والاستغفار له وسؤال الله أن يرزقه التثبيت أمر مشروع، كما يدل له الحديث الذي أخرجه
أبو داود عن عثمان رضي الله عنه قال : “كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال:
استغفروا لأخيكم وسلوا له التثبيت، فإنه الآن يسأل “.
وذكر ابن القيم أنه كان من هديه القيام على القبر هو وأصحابه ويسأل الله التثبيت للميت
ويأمرهم أن يسألوا له التثبيت.

ذكر شيخ الإسلام أن الله تعالى نهى النبي صلى الله عليه وسلم على الصلاة على المنافقين
والقيام على قبورهم فقال:
وَلاَ تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِّنْهُم مَّاتَ أَبَدًا وَلاَ تَقُمْ عَلَىَ قَبْرِهِ “{التوبة:84} وذكر أن مفهوم ذلك يفيد
مشروعية الصلاة على الميت قبل الدفن والقيام على قبره بعد الدفن.

وأما الدعاء للميت بالمغفرة ولأهله بالصبر والمثوبة قبل الدفن فقد نص عليه بعض أهل العلم، وذكروا أنه سنة
ومنهم الشربيني في مغني المحتاج والغمراوي في السراج الوهاج و النووي في المجموع، ولكن
فعله جماعياً لم يثبت عن السلف، والأولى الاقتصار على المأثور من الهدي النبوي.

اقرأ ايضا  أدعية للميت مكتوبة

الدعاء للميت 

  • اللهمّ عامله بما أنت أهله ، ولا تعامله بما هو أهله.
  • اللهمّ اجزه عن الإحسان إحساناً ، و عن الإساءة عفواً و غفراناً.
  • اللهمّ إن كان محسناً فزد من حسناته ، و إن كان مسيئاً فتجاوز عن سيّئاته.
  • اللهمّ أدخله الجنّة من غير مناقشة حساب ، ولا سابقة عذاب .
  • اللهمّ اّنسه في وحدته ، و في وحشته ، و في غربته .
  • اللهمّ أنزله منزلاً مباركاً ، و أنت خير المنزلين.
  • اللهمّ أنزله منازل الصدّيقين ، و الشّهداء ، و الصّالحين ، و حسن أولئك رفيقاً.
  • اللهمّ اجعل قبره روضةً من رياض الجنّة ، ولا تجعله حفرةً من حفر النّار.
  • اللهمّ افسح له في قبره مدّ بصره ، و افرش قبره من فراش الجنّة.
  • اللهمّ أعذه من عذاب القبر ، و جفاف ِالأرض عن جنبيها.
  • اللهمّ املأ قبره بالرّضا ، و النّور ، و الفسحة ، و السّرور .
  • اللهم إنّ فلاناً بن فلان في ذمّتك ، و حبل جوارك ، فقِه من فتنة القبر ، و عذاب النّار ،
    و أنت أهل الوفاء و الحقّ .
  • فاغفر له ، و ارحمهُ، إنّك أنت الغفور الرّحيم.
  • اللهم عبدك و ابن عبدك وابن أمتك ، احتاج إلى رحمتك ، و أنت غنيّ عن عذابه ،
    إن كان مُحسناً فزده في حسناته ، و إن كان مُسيئاً فتجاوز عنه.
  • اللهمّ آته برحمتك و رضاك ، و قهِ فتنة القبر و عذابه ، و آته برحمتك
    الأمن من عذابك حتّى تبعثه إلى جنّتك يا أرحم الرّاحمين.
  • اللهمّ يمّن كتابه، ويسّر حسابه ، و ثقّل بالحسنات ميزانه ، و ثبّت على الصّراط أقدامه ،
    و أسكنه في أعلى الجنّات ، بجوار حبيبك و مصطفاك صلّى الله عليه وسلّم.
  • اللهمّ اجعله في بطن القبر مطمئنّاً ، و عند قيام الأشهاد آمناً ، و بجود رضوانك واثقاً ،
    و إلى أعلى درجاتك سابقاً.

مواضيع قد تعجبك