أدعية الرسول صلى لله عليه وسلم

أدعية الرسول

يقول المولى عز وجل في كتابه العزيز: {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِي إِذَا دَعَانِ}؛ إذًا فالدعاء هو العبادة؛ وهو مِن أعظم العبادات التي يتقرّب بها العبد إلى ربه، وقد علّمنا قدوتُنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ندعو الله بكل ما نريد، وبكل الأحول، بإخلاص وبنية الاستجابة والقبول، وفي موضوعنا لهذا اليوم سنتعرف على صلى الله عليه وسلم اليومية، والمحببة إليه أيضًا.

أدعية الرسول صلى الله عليه وسلم

  • اللّهمّ إليك أشكو ضعف قوّتي وقلّة حيلتي وهواني على النّاس، يا أرحم الرّاحمين، أنتَ ربّ المستضعفين، وأنت ربّي، إلى من تكلني؟ إلى بعيدٍ يتجهّمني؟ أم إلى عدوٍّ ملّكته أمري؟.
  • إن لم يكن بك عليّ غضب فلا أبالي ولكن عافيتك هي أوسع لي.
  • أعوذ بنور وجهك الّذي أشرقت له الظّلمات، وصلح عليه أمر الدّنيا والآخرة من أن تنزل بي غضبك أو يحلّ عليّ سخطك، لك العتبى حتّى ترضى، ولا حول ولا قوّة إلاّ بك.
  • رَبِّ أَعِنِّي وَلَا تُعِنْ عَلَيَّ، وَانْصُرْنِي وَلَا تَنْصُرْ عَلَيَّ، وَامْكُرْ لِي وَلَا تَمْكُرْ عَلَيَّ، وَاهْدِنِي وَيَسِّرِ الهُدَى إِلَيَّ، وَانْصُرْنِي عَلَى مَنْ بَغَى عَلَيَّ.
  • رَبِّ اجْعَلْنِي لَكَ شَكَّارًا، لَكَ ذَكَّارًا، لَكَ رَهَّابًا، لَكَ مِطْوَاعًا، إِلَيْكَ مُخْبِتًا أَوَّاهاً مُنِيبًا، رَبِّ تَقَبَّلْ تَوْبَتِي، وَاغْسِلْ حَوْبَتِي، وَأَجِبْ دَعْوَتِي، وَثَبِّتْ حُجَّتِي، وَاهْدِ قَلْبِي، وَسَدِّدْ لِسَانِي، وَاسْلُلْ سَخِيمَةَ قَلْبِي.
  • اللّهم اغفِر لي خَطِيئَتي وجهْلي، وإسرَافي في أَمري، وما أَنْتَ أَعلَم بِهِ مِنِّي.
  • اللّهم اغفِرْ لي جِدِّي وَهَزْلي، وَخَطَئي وَعمْدِي، وَكلُّ ذلِكَ عِنْدِي.
  • اللّهُم اغْفِرْ لي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخرْتُ، وَما أَسْررت وَمَا أَعلَنت، وَمَا أَنتَ أَعلَمُ بِهِ مِنِّي، أَنت المقَدّم، وَأَنتَ المُؤخر، وَأَنْتَ عَلى كلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ.
  • اللهمَّ إني أعوذ بك من العجْزِ والكَسَلِ، والجُبنِ والبُخْلِ، والهَرَمِ وعذاب القبر.
  • اللهمَّ آتِ نَفسي تَقْوَاها، وزَكِّها أنت خيرُ مَن زكَّاها، أنت وَلِيُّها ومولاها.
  • اللهمَّ إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلبٍ لا يخشَع، ومن نفْسٍ لا تشبع، ومن دعوة لا تستجاب.
  • اللهمَّ اجعل لي في قلبي نورًا، وفي لساني نورًا، وفي سمعي نورًا، وفي بصري نورًا.
  • ومن فوقي نورًا، ومن تحتي نورًا، وعن يميني نورًا، وعن شمالي نورًا، ومن بين يديَّ نورًا، ومن خلفي نورًا، واجعل لي في نفسي نورًا، وأعظم لي نورًا.
اقرأ أيضا  دعاء النبي صلى الله عليه وسلم وأجمل ما قيل من جوامع الأدعية

أدعية مأثورة عن النبي

إن الله تعالي يستحي أن يرد يد عبده خائبةً؛ فهو أرحم الراحمين وكرمه وفضله كبير؛ وهو إما يستجيب الدعاء وإما أن يدفع به شرًا أو أذًى قد يُلحق بالإنسان، وإما أن يدخره له في الآخرة ليجازيه به، وأبرز أدعية الرسول صلى الله عليه وسلم القصيرة المقربة إلى الله سبحانه وتعالى:

  • اللهم إني أعوذ بك من شر نفْسي، ومن شر كلِّ دابَّة أنت آخذٌ بناصيتها، إن ربي على صراط مستقيم.
  • اللهم رحمتَك أرجو، فلا تَكِلْني إلى نفسي طَرْفَةَ عين، وأَصلِح لي شَأني كلَّه، لا إله إلا أنت.
  • اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك، وتحول عافيتك، وفجاءة نقمتك، وجميع سخطك.
  • اللّهم أكثر مالي وولدي وبارك لي فيما أعطيتني.
  • اللّهم إنّي أسألك العافية في الدنيا والآخرة.
  • اللهم ألهمني رشدي، وأعذني من شرِّ نفسي.
  • اللّهم إنّي أعوذ بك من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء.
  • اللّهم أكثر مالي وولدي وبارك لي فيما أعطيتني.
  • اللّهم اجعل أوسع رزقك عليَّ عند كبر سني، وانقطاع عمري.
  • اللّهم إنّي أسألك الجنة وأستجير بك من النار.
  • اللّهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلّها، وأجرنا من خِزي الدنيا وعذاب الآخرة.
  • اللّهم أكثر ماله وولده وبارك له فيما أعطيته.
  • اللّهم أصلح حياتي على طاعتك وأحسن عملي واغفر لي.
  • اللّهم رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ.
  • اللَّهم اغفِرْ لي، وَارحمني، واهْدِني، وعافِني، وارزقني.
  • اللّهم إنّي أعوذ بكَ من الكسل والمأثم والمغرم.
  • اللّهم إِنِّي ظَلَمتُ نَفْسِي ظُلْمًا كثِيرًا، وَلا يَغْفِر الذُّنوبَ إِلاَّ أَنْتَ، فَاغْفِر لي مَغفِرَةً مِن عِنْدِكَ وَارحَمْني، إِنَّكَ أَنْتَ الْغَفور الرَّحِيم.
  • اللّهم إنّي أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والهرم والبخل، وأعوذ بك من عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات.
  • اللَّهم إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِن مُنكَرَاتِ الأَخلاقِ، والأعْمَالِ والأَهْواءِ.
  • اللّهم إني أسألك من فضلك ورحمتك، فإِنه لا يَملكها إلّا أنت.
اقرأ أيضا  دعاء الرسول المستجاب

دعاء كان يذكره الرسول 

ومن بين أدعية النبي صلى الله عليه وسلم:

  • اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري، وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي.
  • أصلح اللهم لي آخرتي التي فيها معادي، واجعل الحياة زيادة لي في كل خير، واجعل الموت راحة لي من كل شر.
  • اللّهم إنّي أعوذ بك من فتنة النار وعذاب النار، وفتنة القبر، وعذاب القبر، وشر فتنة الغنى، وشر فتنة الفقر.
  • اللّهم إنّي أعوذ بك من شر فتنة المَسيح الدجال.
  • اللّهم فاغسل قلبي بماء الثلج والبرد، ونقِ قلبي من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس، وباعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المَشرق والمغرب.
  • اللهمَّ فاطر السمواتِ والأرضِ، عالِمَ الغيب والشَّهادة، ربَّ كل شيءٍ ومليكَه، أشهد أن لا إله إلا أنت، أعوذ بك من شرِّ نفْسي، وشرِّ الشيطان وشركه.
  • اللّهم إِنِّي أَسأَلكَ مُوجِباتِ رحمتِكَ، وَعزَائم مَغفِرتِكَ، والسَّلامَةَ مِن كُلِّ إِثمٍ، والغَنِيمَةَ مِن كُلِّ بِرٍ، وَالفَوزَ بالجَنَّةِ، وَالنَّجاةَ مِنَ النَّارِ.
  • اللّهم مَتِّعني بسمعي، وبصري، واجعلهما الوارث مِني، وانصرني على من يَظلمني، وخذ منه بثأري.
  • اللهم إني أسألك خير المسألة، وخير الدعاء، وخير النجاح، وخير العمل، وخير الثواب، وخير الحياة، وخير الممات، وثبتني.
  • ثقل اللهم موازيني، وحقق إيماني، وارفع درجاتي، وتقبل صلاتي، واغفر خطيئتي.
  • اللهم إني أسألك فواتح الخير، وخواتمه، وجوامعه، وأوله، وظاهره، وباطنه، والدرجات العلى من الجنة آمين.
  • اللهم إني أسألك خير ما آتي، وخير ما أفعل، وخير ما أعمل، وخير ما بطن، وخير ما ظهر، والدرجات العلى من الجنة.
  • اللهم إني أسألك أن ترفع ذكري، وتضع وزري، وتصلح أمري، وتطهر قلبي، وتحصن فرجي، وتنور قلبي، وتغفر لي ذنبي.
اقرأ أيضا  أفضل أدعية الرسول وجوامع الدعاء المأثورة عن النبي ﷺ
فوائد الدعاء

لا توجد هناك واسطة بين العبد وبين الله جلّ وعلا، فقط توجه إلى الله ولا تسأل أحدًا، وإنّما سل الله الواحد القهار، وأبرز فوائد الدعاء عمومًا، هي:

  • الدعاء عبادة عظيمة جدًّا لما لها العديد من المنافع والفوائد، والتي من أهمها الحصول على الأجر والثواب العظيم.
  • فبالدعاء قد يُرفع البلاء ويذهب بلا رجعة.
  • وبالدعاء نكون دائمًا في رعاية وحفظ الله طوال الوقت.
  • أيضًا، حينما ندعو الله سبحانه وتعالى؛ نجد استجابته وحده سبحانه تأتي لنا في أمور شتى من حياتنا، وتفرج همنا وكربنا.
  • كما أنّ الدعاء هو مخ العبادة، ودائمًا يقوي الصلة بين العبد والله عز وجل.
  • وكثرة الدعاء تعني كثرة الذكر؛ وهي التي تخلصنا من أصعب المواقف التي تمر علينا جميعًا.

وبعد أن تعرفنا على أدعية الرسول صلى الله عليه وسلم، يمكنك أيضًا أن تقوم بالإطلاع على دعاء الأنبياء والمرسلين في القرآن الكريم.

مواضيع قد تعجبك