صلاة الجنازة على الميت الغائب

صلاة الجنازة على الميت الغائب

شرعت للمرة الأولى عند موت النجاشي، فقد قام رسول الله صلى الله عليه وسلم،
بصف المسلمين وصلى عليه ، وقد ثبت ذلك في الصحيحين، تابعونا في هذا المقال للتعرف على كيفيتها وشروطها.

على الميت الغائب

  • يصطف المصلون فيها صفوفاً  كما هو الحال في صلاة الجنازة
  • ثم يصلي بهم أحد الناس إماماً فيكبر بهم تكبيرات صلاة الجنازة الأربع.
  •  ثم يبدأ في قراءة سورة الفاتحة بعد التكبيرة الأولى.
  • ثم الصلاة الإبراهيمية بعد التكبيرة الثانية كما وردت في حديث كعب بن عجرة في الصحيحين،
    وهي: اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم،
    إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد، كما باركت على إبراهيم
    وعلى آله إبراهيم، إنك حميد مجيد
  •  وبعد التكبيرة الثالثة يقوم جميع المصلين بالدعاء للميت ويفضل أن يتمهل فيها الإمام
    ليترك للجميع فرصة الدعاء بما يتيسر لهم، وذلك لحاجة المتوفي الماسة للدعاء.
  • ثم  يقوم الإمام بالسلام بعد التكبيرة الرابعة.
اقرأ أيضا  صلاة الجنازة على الغائب وحكم تأديتها في البيت منفردًا

هل يجوز منفردًا على جثمان المتوفي

  • صرح مركز الأزهر للفتوى الإلكترونية بجواز صلاة الغائب على المتوفي في الخلاء بدل المسجد.
  • ويجوز أن يصلي عليه اثنان -أقل عدد لصلاة الجماعة.
  • كما يجوزأن يصلي عليه عند قبره منفردًا، ويجوز أيضًا أن تصلى عليه صلاة الغائب.

قد يعجبك أيضًا: صلاة الغائب وحكمها وفضلها وكيفية صلاتها

شروط صلاة الغائب

  • يجب أن يكون الغائب مكلفاً مسلماً وقت موته.
  • يجب التحقق موت الشخص، وفي حالة عدم العثور على جثمان المتوفي
    للصلاة عليه، فيجوز أن تصلى عليه صلاة الغائب، إلا أن أغلب العلماء قد أشاروا إلى أنه إذا كان
    البحث مستمر عن الجثث، فإن الأولى الانتظار حتى يتم العثور على الجثة فيصلى على الميت.
  • إذا كان المصلون والمتوفى في بلدة واحدة فلا تجوز الصلاة إلا بحضور المتوفى ولو كبرت البلدة،
    ولعل الأيسر اعتبار قرب وبعد البلدة في عصرنا باعتبار الحدود بين المحافظات.
  •  لا يشترط في صلاة الغائب أن يكون الميت مستقبلًا للقبلة.
اقرأ أيضا  هل تجوز صلاة الجنازة منفرداً ؟ "دار الإفتاء المصرية تجيبك"

حكم صلاة الجنازة على الميت الغائب

  • صرح أهل العلم بجواز صلاة الجنازة على المتوفي الغائب.
  • استدلوا على ذلك بحديث عمران بن حصين -رضي الله عنه- مؤكدًا تلك الوقعة فقد حدثنا عمران بن حصين
    قال قال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم (إن أخاكم الناجشي قد مات فقوموا فصلوا عليه
    قال فقمنا فصففنا كما يصف على الميت وصلينا كما يصلي على الميت).
  • كما قال الإمام ابن القيم رحمه الله: (قال شيخُ الإسلامِ ابنُ تيميةَ: الصَّوابُ أنَّ الغائبَ إن ماتَ ببلَدٍ لم يُصلَّ عليهِ فيهِ صُلِّيَ عليهِ صلاةَ الغائبِ، كمَا صلَّى النبيُّ صلى الله عليه وسلم على النجاشيِّ، لأنهُ ماتَ بينَ الكفارِ ولم يُصلَّ عليهِ.وإن صُلِّيَ عليهِ حيثُ ماتَ لم يُصلَّ عليهِ صلاةَ الغائبِ، لأنَّ الفرضَ قد سقطَ بصلاةِ المسلمينَ عليهِ.
اقرأ أيضا  صلاة الجنازة كما ورد عن الرسول صلَّ الله عليه وسلم

قد ترغب في التعرف على: صلاة الجنازة على الغائب وحكم تأديتها في البيت منفردًا

مواضيع قد تعجبك