لا تساعد على الهضم! أكاذيب عن المشروبات الغازية

لا تساعد على الهضم! أكاذيب عن المشروبات الغازية

تعد المشروب المفضل لدي كثير من الأشخاص، لدرجة تفضيلهم لها عن المشروبات الطبيعية،
كما يلجأ إليها البعض بعد الوجبات الدسمة لتسهيل عملية الهضم أو القضاء على الحموضة،
ولكنها مجرد أكاذيب، وسوف نثبت لك ذلك في السطور التالية.

لا تساعد على الهضم! أكاذيب عن المشروبات الغازية

سوف نوضح لكم في التالي بعض الأوهام التي يظنها الكثيرين عن المشروبات الغازية،
كما نوضح لكم خطورتها وما قد تسببه لكم من مشكلات.

حرمان المعدة من الخمائر اللعابية

أثبتت العديد من الدراسات احتواء المشروبات الغازية على غاز ثاني أكسيد الكربون،
الذي يؤدي إلى حرمان المعدة من الخمائر اللعابية المهمة، التي تحتاجها لإتمام عملية الهضم عند تناولها مع الطعام أو بعده،
كما يؤدي إلغاء دور الأنزيمات الهاضمة التي تفرزها المعدة.

حرمان المعدة من الخمائر اللعابية

تحتوي المشروبات الغازية على كميات ضخمة من السكر، فعلى سبيل المثال تحتوي العلبة الواحدة من الكولا على ما يعادل
10 ملاعق كبيرة من السكر، وتلك الكمية كافية لتدمير فيتامين “ب”، والذي يؤدي نقصه إلى سوء الهضم وضعف البنية،
كما يؤدي إلى اضطرابات عصبية وصداع وأرق وكآبة وتشنجات عضلية.

لا تساعد على الهضم! أكاذيب عن المشروبات الغازية

إلغاء دور الإنزيمات التي تساعد على الهضم

أكد العديد من خبراء التغذية أن المشروبات الغازية لا تساعدك على الهضم كما تسبب لك الغازات،
وفي حال شعورك بذلك فما هو إلا وهم مؤقت، يعقبه بعد ذلك الكثير من المتاعب،
حيث تقوم تلك المشروبات بإلغاء دور الإنزيمات التي تساعد على الهضم، ما يؤدي إلى سوء هضم الطعام.

لا تساعد على الهضم! أكاذيب عن المشروبات الغازية

تهيج والتهاب المعدة

يؤدي تناول المشروبات الغازية إلى  تهيج والتهاب المعدة والجهاز الهضمي، مما قد يتسبب في إصابتك بداء الارتداد المعدي المريئي، وهو الأمر الذي يحتاج إلى استشارة الطبيب المختص.

لا تساعد على الهضم! أكاذيب عن المشروبات الغازية

مواضيع قد تعجبك