العمى والسمنة أبرزها.. أضرار استخدام الموبايل في الليل

أضرار استخدام الموبايل في الليل

يرافق الهاتف المحمول، في الوقت الحالي، معظم البشر بمختلف أعمارهم وثقافتهم ومستواهم الاجتماعي؛ حتى عند الخلود إلى النوم يظل الهاتف في أيديهم حتى يستغرقوا فيه، وهو الأمر الذي قد يجلب لهم العديد من الأضرار التي سنعرض لكم بعض منها في هذا المقال.. فتابعونا.

العمى

قد يتسبب استخدام الموبايل في الليل في بعض المشاكل في الرؤية التي قد تصل في أحيان كثيرة إلى العمى.

السكري

أثبتت بعض الدراسات أن هُناك علاقة وثيقة بين استخدام الموبايل في الليل والإصابة بمرض السكري؛ بسبب الضوء الأزرق المنبثق من الهاتف المحمول.

مرض السكري

القلب

قد يؤدي استخدام الموبايل ليلًا إلى الإصابة بأمراض القلب؛ فأثبتت بعض الدراسات أن هُناك صلة بين الضوء الأزرق النابع من الهاتف المحمول وبين الإصابة بالقلب.

السرطان

يتسبب الضور الأزرق الخارج من الهاتف المحمول في الإصابة بمرض السرطان.

السمنة

يؤدي ضوء الهاتف إلى تأخير نومك؛ فيتداخل هذا مع الهرمونات المتحكمة في الجوع؛ فتضطر إلى الأكل كثيرًا قبل النوم؛ فتتحول الطاقة التي تصدر من تناول الطعام إلى دهون مخزنة في الجسم تتسبب بالطبع في زيادة الوزن.

الأرق

يؤثر الضوء النابع من الهاتف المحمول بالسلب على هرمون النوم؛ وبالتالي يؤدي إلى عدم قدرتك على النوم باكرًا وشعورك بالأرق.

ضعف التركيز

كما ذكرنا في الأعلى يتسبب الهاتف المحمول في الأرق وعدم النوم باكرًا؛ وهو الأمر الذي يتسبب في انخفاض مستوى القدرات العقلية، وضعف التركيز.

الاكتئاب

يؤدي انخفاض هرمون النوم بسبب النظر إلى الهاتف المحمول ليلًا إلى زيادة فرصة الإصابة بالاكتئاب.

تليف الخلايا والأنسجة

يتسبب البث اللاسلكي النابع من الهاتف المحمول في تليف الخلايا والأنسجة بجسم الإنسان؛ لذلك ننصحك بعدم حمل الهاتف المحمول قبل النوم، وألا تتركه بجانبك أبدًا وأنت نائم، ويُفضل أن يكون خارج غرفة النوم.

تليف الخلايا والأنسجة

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *