ماذا فعل كورونا في العالم خلال 5 أشهر؟

أصبح فيروس كورونا محل اهتمام الجميع؛ فهو حديث الساعة، ويدور العالم حوله الآن؛ إذ اجتاحت أخباره منصات التواصل الاجتماعي، وبرامج التوك شو، من حيث عدد الإصابات، والوفيات، والمتعافين، والإجراءات الاحترازية، وأعراض الإصابة، وغيرهم، وفي هذا المقال سنتعرف سويًا على ما أحدثه فيروس كورونا في العالم خلال 5 أشهر.. فتابعونا.

ماذا فعل كورونا في العالم خلال 5 أشهر؟

الوفيات

تسبب فيروس كورونا في فقدان العديد من الناس عزيز عليهم؛ فوصل عدد الوفيات جراء التأثر به إلى 388,616 حول العالم.

 

المصابون

أُصيب بفيروس كورونا حتى الآن 6,609,664 حول العالم، ما بين حالات حرجة، وأخرى مستقرة.

المتعافون

على الرغم من ارتفاع حالات الإصابة، والوفيات جراء فيروس كورونا، إلا أنه هُناك عدد كبير من المتعافين منه، والذين وصلوا إلى أضعاف عدد المتوفين إثر الإصابة به؛ فبلغ عدد حالات الشفاء 3,193,874.

الطيران

تسبب فيروس كورونا في إغلاق جميع المطارات حول العالم، وتوقف جميع رحلات الطيران، وهو الأمر الذي أجبر شركات الطيران على الاستمرار في تحليق طائراتهم فارغة؛ حتى لا تفقد نوافذ الطيران، والتي يجب استخدامها بنسبة 80 % خلال فصل الصيف أو الشتاء، وإلا سيكبدهم هذا خسارة أموال طائلة؛ فتكلفة نوافذ الطيران تصل إلى ملايين في بعض المطارات.

العمرة

توقفت جميع رحلات العمرة جراء انتشار فيروس كورونا لجميع الناس حول العالم بما فيهم السعوديين أنفسهم.

المساجد والكنائس

تسبب فيروس كورونا أيضًا في توقف جميع الشعائر الدينية جراء غلق المساجد والكنائس في غالبية دول العالم.

التعليم

أصدرت حكومات معظم الدول قرار بغلق المدارس والجامعات، والسير على نظام التعليم عن بُعد، من خلال برامج تعليمية على التليفزيون، أو عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وسائل الترفيه

أُلغيت جميع وسائل الترفيه في معظم دول العالم، مثل النوادي، والسينمات، والكافيهات، والمقاهي، وغيرهم؛ في محاولة لمنع تفشي فيروس كورونا، والسيطرة عليه.

اقرأ ايضا  الطريقة الصحيحة لغسل اليدين

الاقتصاد

تزداد الخسائر الاقتصادية يومًا بعد يوم؛ بسبب زيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا التي اضطرت العديد من دول العالم إلى توقف صناعتها، فضلًا أن هُناك العديد ممن خسروا وظائفهم جراء هذه الجائحة.

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *