طريقة الرقية الشرعية الصحيحة

طريقة الرقية الشرعية الصحيحة

الرُقية في اللعة تعني الاستعاذة من جميع ما يؤذي الشخص من أي ضرر أو آفه، أما شرعاً فتعني اللجوء إلى الله تعالى بالدعاء لطلب الشفاء منه بقراءة آيات القرآن الكريم وما صح من السنة من الأدعية والأذكار، فما هي الصحيحة ؟ وهل لها شروط محددة لصحتها ؟ نستعرض سوياً الإجابة في هذا المقال استناداً إلى آراء علماء الدين.

طريقة

  • الصواب أن يقوم المسلم بعمل الرقية بنفسه؛ لأن في ذلك صيانة له وحفظاً لحياته وأسراره.
  • وذلك بأن يقرأ () و(قل هو الله أحد) وينفث في يده ثم يمسح جسده.
  • ويقرأ كذلك على نفسه (سورة البقرة) و() أو يرقي نفسه بما ورد عن النبي ﷺ من الأذكار.
  • وإن احتاج إلى من يرقيه فلا بأس بذلك، وإن كانت امرأة تحتاج إلى رقية وكان الراقي رجلاً فيفضل أن يكون محرماً لها فإن احتاجت لغيره فلابد أن يكون بحضور محرم من محارمها وما ينبغي أن يمسّها ولا يخلو بها.
  • ينبغي أن تكون الرقية للمسلم بكلام الله أو بسنة النبي ﷺ وأقواله.
  • وتكون بلسان عربي وبكلام مفهوم.
  • كما لابد أن يعتقد الراقي والمرقي أن الشفاء من عند الله.
  • ولا مانع من القراءة على الماء أيضاً، وإذا وجد المسلم ماء زمزم فذاك خير إلى خير.

بعد أن تعرفنا على طريقة الرقية الشرعية، يسأل البعض عن حكم الرقية الشرعية والقراءة على الماء، ونعرض الإجابة استناداً إلى أهل العلم في السطور القادمة..

طريقة الرقية الشرعية على الماء

ذهبت طائفة من أهل العلم إلى جواز قراءة القرآن أو الأذكار على الماء بنية الرقية والنفث فيه ومن ثمّ شربه،
ويستخدم الماء للشرب منه أو المسح أو به، وفيما يلي نورد طريق الرقية الشرعية على الماء:

  • يأخذ المسلم قليلاً من الماء بما يكفي للشرب والاغتسال، ويضيف إليه ملحاً، وأوراق سدر مطحونة، ثم يقرأ عليه:
    – سورة الفاتحة، سبع مرات.
    – آية الكرسي، سبع مرات.
    – أول خمس آيات من سورة البقرة، سبع مرات.
    – سورة الكافرون، سبع مرات.
    – سورة الإخلاص، سبع مرات.
    – سورة الفلق، سبع مرات.
    – سورة الناس، سبع مرات.
    – آيات الحسد الواردة في القرآن الكريم، سبع مرات.
  • ثم يشرب منه قليلاً، ويغتسل به، ثم ما تبقى لا يُرمى في الحمام، بل يسكب في مكان طاهر.
  • ويمكن أن يكرر الإنسان هذا ثلاث مرات في اليوم، ولمدة أسبوع أو أكثر حتى يرى تحسناً.
  • ويمكن أيضاً أن يقرأ ما سبق ذكره على عسل طبيعي، ويؤكل منه صباحاً ومساءاً،
    وعلى ويدهن منه كل الجسد، ويُشرب منه.

اعرف أيضاً: الرقية الشرعية للمريض مكتوبة

شروط صحة الرقية الشرعية الصحيحة

طريقة الرقية الشرعية الصحيحة

الرقية الشرعية الصحيحة هي ما اجتمع فيها ثلاثة أمور:

  •  أن تكون بكلام الله أو بأسمائه وصفاته سبحانه وتعالى.
  • أو بالأدعية المأثورة عن النبي صلى الله عليه وسلم.
  • أن يعتقد المريض أن الرقية لا تؤثر بذاتها بل بقدرة الله تعالى ورحمته.

فإذا كانت هذه الشروط الثلاثة مجتمعة في الرقية فهي الرقية الشرعية
وقد قال رسول الله ﷺ: “لا بأس بالرقى ما لم تكن شركاً” . رواه مسلم.

الرقية الشرعية للشيخ محمد جبريل

بعد أن عرضنا طريقة الرقية الشرعية الصحيحة وشروطها، نذكّرك عزيزي القاريء أن الأمر يحتاج إلى صدق توجه إلى الله تبارك وتعالى، وأن يعلم الإنسان بأن الشافي هو الله، وأن الله على كل شيء قدير، وأن هذا كلام الله تبارك وتعالى الذي منه خرج وإليه يعود، وأن الله جعل فيه النفع والأثر والبركة، مع المحافظة على الصباح والمساء، وقراءة آية الكرسي، وسورة الإخلاص والمعوذتين عقب كل صلاة وعند ، وقراءة الآيتين من كل ليلة.
وإذا كنت تبحث غن المزيد طالع: الرقية الشرعية للمنزل

مواضيع قد تعجبك