فوائد القرفة السحرية واستعمالات مختلفة لها

القرفة

ربما قد يكون قد نصحك أحد أصدقائك بتناول عند بداية استعدادك لنظام غذائي سليم، أو ربما رأيت أحد الطهاة يضيفونها في وصفات الطعام، فما هي ، وما هي فوائدها ومن أين نحصل عليها، وهل لها أضرار؟
يُجيب هذا الموضوع على هذه الأسئلة وغيرها في السطور التالية.

ما هي القرفة وما هو مصدرها؟

تعرف القرفة بعدّة أسماء، منها (الدار الصيني، أو الدراسين، أو القرفة السيلانية)
ولها أكثر من اسم علمي، مثل: (Cinnamomum verum)

يتم الحصاد الرئيسي للقرفة من اللحاء الداخلي للأشجار التي تتبع فصيلة السمروبيات
حيث يتم تجفيفه وبعد ذلك تتم معالجة القرفة الى عيدان (وتسمى الريشات) وأيضًا إلى مسحوق ناعم
إذ تنتصب ساقها لتصل إلى ارتفاعات تقدر بخمسة أمتار، وتكون أوراقها مركبة ومتتابعة
أما أزهارها فهي تكون صغيرة الحجم وتتخذ اللون الأصفر وثمرتها تكون صغيرة.

وتُعد سيرلانكا الموطن الأصلي للقرفة، كما تنبت أيضًا في الهند وفي الجنوب الشرقيّ من آسيا وفي أمريكا الجنوبية.
أطلق العرب منذ القدم على القرفة عدة تسميات منها الدارصيني على الحقيقة، القرفة السَيْلاَنِيَة و دارصيني الصين
وأمّا عن أجود أنواعها فهي تلك التي تأتي من الصين.

القيمة الغذائية للقرفة

للقرفة قيمة غذائية كبيرة، فهي غنية بـ (المغنيسيوم، والفوسفور، والكالسيوم، والبوتاسيوم).
كما أن لديها كميات جيدة من الصوديوم والحديد، والمنجنيز، بالإضافة إلى كميات صغيرة من الزنك والنحاس، والسيلينيوم.

كما تحتوي على العديد من المركبات المُفيدة للجسم ومنها وأهمها (السينمالدهيد) وهو ما يعطيها أغلب فوائده
، وهناك مركب اليوجينول وهو له خاصية مهدئة، وهذان المركبان يتواجدان في زيت القرفة
بينما تحتوي قشرتها على مواد سُكريّة ونشويّة وغيرها.

محتوى القرفة من الفيتامينات

تحتوي على كمية لا بأس بها من فيتامينات (A ، C ، E (ألفا توكوفيرول)، والنياسين، والبيتين.
كما أن بها كميات صغيرة من فيتامينات ( K  B6) وحمض البانتوثنيك.

اقرأ أيضا  10 فوائد صحية للقرفة "لن تستغني عنها بعد معرفتها"

يحتوي كل (100 جرام) منها على 247 سعراً حرارياً، و (1.24%) دهون، و (0.34%) دهون مشبعة
و (80.59%) كربوهيدرات، إضافةً إلى (53.1%) من الألياف، و (3.99%) من البروتينات
كما تحتوي قشورها على زيوت طيّارة بنسبة (4%).

محتوى القرفة من السعرات الحرارية 

يشمل (100 جرام) منها على 247 سعرة حرارية. أما السعرات الحرارية من الدهون هي (10 جرام) فقط.

  •  تساعد  في تهدئة المعدة والتخفيف من درجة حرارتها، وذلك بسبب قدرتها على خفض درجة حرارة المعدة بمقدار درجتين مما يساعد على الهضم بشكل طبيعي.
  • يتم استخدامها في علاج مرض السكري من النوع الثاني ومقاومة الأنسولين
  • تشفي من نزلات البرد والسعال واحتقان الرئتين
  • تقلل من خطر الاصابة بسرطان القولون
  • تعالج مشاكل الهضم، وأوجاع الأسنان، جنبًا إلى جنب لمعالجة الإسهال، وروائح الفهم الكريهة
  • تطهر الجروح، وتطرد البكتيريا والسموم من الجسم
  • كما نتعالج الحبوب، والجروح، والبثور السوداء.
  • تخفّف ألم الأسنان، وذلك لاحتوائها على موادّ مخدّرة ومسكّنة للألم.
  • تحرق الدهون، وبالتالي تخسس الوزن.

  • تساهم في تخفيف التهابات المفاصل وآلام العظام.
  •  تتميز بخصائصها الطبيعية التي تساهم في تنشيط خلايا الدماغ وزيادة معدلات التركيز
    وزيادة معدلات التركيز، والوقاية من أمراض الزهايمر المبكرة
  • من فوائدها أيضًا أنها تعمل كعلاج طبيعي لمشكلات الصداع، خاصة الصداع النصفي.
  • تمد الجسم بالطاقة وتساعد على تحسين الحالة المزاجية.
  • تعمل على الحد من خطر الإصابة بالأزمات القلبية، وضبط مستوى الكوليسترول في الدم.
  • تحافظ على مستوى الإنسولين عند مرضى السكري، كما تقي من نوباته.
  • كما تعمل على تقوية الجهاز المناعي للجسم.

فوائد علاجية للقرفة

  • يستخدم زيت القرفة دهاناً موضعياً لعلاج الكلف، النمش، الصداع، الزكام وآلام الأذن.
  • كما يستخدم زيتها مع الخل دهاناً لعلاج القروح والبثور.
  • تدخل القرفة في صناعة معاجين الأسنان والعلك.
  • يستخدم المسحوق الخاص بالقرفة ممزوجًا مع الملح والبصل على هيئة لبخات لعلاج سقوط الشعر.
  • يستخدم المسحوق ممزوجاً مع التين على هيئة ضمادات لعلاج لسع العقارب.
اقرأ أيضا  أهم فوائد الليمون للبشرة الدهنية والجافة

القرفة

فوائد مشروب القرفة

  • علاج نزلات البرد، والرشح والسعال، وتنظيف الجيوب الأنفية.
  • إن كوب واحد يمد الجسم بالألياف الطبيعية والكالسيوم والحديد والمغنيسيوم
  • تناول كوب منها بمثابة مسكن طبيعي لآلام الدورة الشهرية، حيث أنها تساعد على التقليل من تشنج عضلات الرحم أثناء فترة نزول الحيض.
  • تعالج مشكلات الهضم مثل الانتفاخ والغثيان وعسر الهضم
  • محاربة عدد من مسببات الالتهابات الفطريّة والبكتيريّة
    فهي تعمل على الوقاية من التهابات مثل تلك التي تصيب المسالك البوليّة والتناسليّة وخاصة لدى السيدات.
استعمالات متعددة للقرفة

تطهير الجروح:
عن طريق مزج أربع ملاعق صغيرة من القرفة، وملعقتين صغريتن من القرفة
مع أخرى من العسل الأبيض، ثم تطبيقه على الجروح، ممّا يطهرها.

التخسيس:
يتم شرب كأسين من القرفة المحلاة بالعسل كل يوم أحدهما في الصباح، والآخر في المساء.

:
 حيث يتم مزج ست ملاعق صغيرة من القرفة المطحونة مع أخريين من العسل الأبيض
وإضافة كمية قليلة من إليه، ثم الغرغرة به لمدة ثلاث دقائق مرتين كل يوم.

تقوية الشعر:
يتم مزج ملعقتين صغيرتين من كل من: القرفة المطحونة، وزيت الزيتون، والعسل الأبيض
مع بيضة للحصول على مزيجٍ متجانس، ثم تبليل الشعر، ووضع المزيج عليه
وتركه لمدة ربع ساعة، ثم شطفه بالشامبو، وينصح بتكرار هذه الوصفة مرة كل أسبوع.

تنعيم الشعر:
يتم مزج أربع ملاعق صغيرة من كل من اللبن، والعسل الأبيض، والقرفة المطحونة
مع ملعقة صغيرة من البلسم للحصول على مزيجٍ متجانس، ثم تطبيقه على الشعر، وتدليك فروة الرأس به
ومن ثم تغطيته بغطاء بلاستيكي، وتركه لمدة 60 دقيقة، ثم شطفه بالماء البارد.

اقرأ أيضا  كيفية التخلص من رائحة الفم الكريهة

القرفة

استخدامات زيت القرفة

إن زيت القرفة الأساسي هو العامل الرئيسي في مفعولها المقوي والمنشط للدورة الدموية والتنفس
المدر للإفرازات، القابض للأوعية، المحرك للأمعاء، والمعقم المضاد للتعفن
ولهذا نراها تدخل في تركيب الكثير من الأدوية والمستحضرات الصيدلانية
وتعتبر القرفة الصينية أكثر غنى بالزيت العطري من الأنواع الأخرى للقرفة.

ويستعمل الزيت بمعدل قطرة إلى قطرتين كمادة مطهرة. لكن لابد من استشارة الطبيب قبل استعماله
فقد يتسبب في بعض الأعراض الجانبية، كما قد يتسبب في تلف الكلى
وقد يتسبب أيضًا في تهيّج الجلد واحمراره عند استعماله كدهان على الجلد.

ويستعمل الزيت أيضًا كدهان لعلاج الكلف والنمش والصداع والزكام وآلام الأذن.
كما يستعمل مع الخل دهاناً لعلاج البثور وأثار حب الشباب.
وفي الفترة الأخيرة، أصبح مسحوق الخاص بالقرفة مكون رئيسي للعديد من مراهم الحروق.

الآثار الجانبية للقرفة

من الآثار الجانبية للقرفة أن تناول الكثير منها قد يسبب مشاكل في التنفس، وزيادة معدل ضربات القلب وزيادة التعرّق
بالإضافة إلى خفض نسبة السكر في الدم، وبالتالي تؤثر على مجرى العمليات الجراحية نتيجة تأثيرها على السكر في الدم
الأمر الذي يتطلب التوقف عن تناولها قبل أسبوعين على الأقل من إجراء العملية الجراحية.

كما أنّه يوجد مادة كيميائية طبيعية تسمى الكومارين (بالإنجليزية: Coumarin) في القرفة قد تضر بالكبد
لذا يجب تجنب تناول كميات كبيرة منها للأشخاص المصابين بأمراض الكبد.

الطريقة السليمة لتخزين القرفة

يجب تخزينها في مكان بارد وجاف وبعيداً عن الضوء المباشر
كما يجب عدم حفظها في الثلاجة لأن الرطوبة تقضي على المواد الفعالة في القرفة.
إلى جانب عدم سحق القرفة إلا عند الحاجة حيث إن سحقها وحفظها بعد السحق يعرّضها لفقدان الزيوت الطيارة
التي يعزى إليها التأثير الدوائي.

مواضيع قد تعجبك