دعاء جلب الرزق للمؤمن

دعاء جلب الرزق

: الرزق هو مطلب مستمر و ملح من الكثير من الأشخاص و الدعاء هو أحد أفضل الوسائل لطلب الرزق من الله جل وعلا و هو أيضاً من العبادات المحببه لدى رب العالمين و صلة دائمة بين العبد و ربه .

 دعاء جلب الرزق للمؤمن ( دعاء الرزق ) :

“اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، وأغنني بفضلك عمن سواك. اللهمّ صن وجهي باليسار،
ولا تبذل جاهي بالإقتار فأسترزق طالبِي رزقك، وأستعطف شرار خلقك، وأبتلى بحمد من أعطاني، وأُفتَن بذمّ من منعني، وأنت من وراء ذلك كلّه وليّ الإعطاء والمنع، إنّك على‏ كلّ شي‏ءٍ قدير” .
” اللهم يا كريم، اللهم يا ذا الرحمة الواسعة، يا مُطَّلِعَاً على السرائر والضمائر
والهواجس والخواطر، لا يعزب عنك شيء، أسألك فيضه من فيضان فضلك، وقبضة
من نور سلطانك، وأُنسَا ً وفرجاً من بحر كرمك، أنت بيدك الأمر كلّه ومقاليد كل شيء ،
فهب لنا ما تقرّ به أعيننا، وتُغنينا عن سؤال غيرك، فإنك واسع الكرم، كثير الجود ،
حسن الشيم ، في بابك واقفون، ولجودك الواسع المعروف منتظرون، يا كريم يا رحيم” .
” اللهم ارزقني رزقاً واسعاً حلالاً طيباً من غير كدٍّ .. و استجب دعائي من غير رد .. و أعوذ بك من الفضيحتين :
الفقر و الدّين ، اللهم يا رازق السائلين ، يا راحم المساكين ، و يإ ذا القوة المتين ، و يا خير الناصرين ، يا ولي المؤمنين ، يا غيّاث المستغيثين ، إياك نعبد وإيّاك نستعين ، اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، و إن كان رزقي في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيداً فقرّبه ، وإن كان قريباً فيّسره ، وإن كان كثيراً فبارك فيه يا أرحم الراحمين ، اللهم صلّ على محمد وآل محمد ، واكفني بحلالك عن حرامك، وبطاعتك عن معصيتك ، وبفضلك عمّن سواك يا إله العالمين ، وصلّى الله على محمد وآله وصحبه أجمعين” .

هل يجب أن يسعى الشخص لجلب الرزق أم يكتفي بالدعاء ؟

دعاء جلب الرزق

قال تعالى‎: قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ‎ {يونس:31‏}.

اقرأ أيضا  دعاء الرزق في رمضان مكتوب من السنة النبوية

‎وقال: ‎وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُوان {‎الذاريات:22‏‎{‎ وقال تعالى: وَلَقَدْ مَكَّنَّاكُمْ فِي الْأَرْضِ وَجَعَلْنَا لَكُمْ فِيهَا مَعَايِشَ {‎الأعراف:10}.

قال تعالى: وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا {لقمان:34}.

الرزق نوعان :

  • رزق يطلب العبد :  رزق طالب ‏يطلب العبد حيثما كان ‏كالميراث لا يحصله الوارث بكده ولا باختياره، فهذا يحصل للعبد بغير سعي ولا اكتساب.
  • و رزق يطلبه العبد : ‏رزق مطلوب يطلبه العبد حيثما كان ، فما يحصله الزراع ‏و التجار و العمال من ثمار و أجور و نحوها ، و هذا لا يحصل له إلا ‏بسعي و اكتساب

 

مواضيع قد تعجبك