فضل أداء صلاة الفجر جماعة

فضل أداء صلاة الفجر جماعة

تأتي عبادة الصلاة في الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة، بعد الشهادتين، وهي العبادة التي يقوم بها المسلم يوميًا للتقرب إلى الله عز وجل، وامتثالاً لأوامره، ومن الصلوات الخمس المفروضة صلاة الفجر، التي وردت في فضائلها العديد من الأحاديث النبوية الشريفة، وفي هذا المقال نستعرض معًا ثواب و فضل أداء صلاة الفجر جماعة .

فضل أداء صلاة الفجر جماعة

  • تعدل فضل قيام الليل بأكمله:
    فقد جاء في فضل صلاة الفجر في المسجد جماعة، أن رسول الله ﷺ قال:
    “من صلى العشاء في جماعة فكأنما قام نصف الليل، ومن صلى الصبح في جماعة فكأنما قام الليل كله”. رواه مسلم
  • صلاة الفجر نور للمسلم يوم القيامة:
    لقوله صلى الله عليه وسلم: “بشِّر المشَّائين إلى المساجد في الظلم بالنور التام يوم القيامة”.
    رواه الترمذي وابن ماجه بسند صحيح
  • يكون المسلم في ذمة الله تعالى:
    فقد قال رسول الله ﷺ: “من صلى الصبح فهو في ذمة الله”، رواه مسلم.
  • مخالفة المنافقين:
    صلاة الفجر جماعة علامة على صدق إيمان القلب وبراءة من النفاق،
    فالمنافقين يثقل عليهم الاستيقاظ لأداء صلاة الفجر، لقوله صلى الله عليه وسلم:
    “ليس صلاة أثقل على المنافقين من الفجر والعشاء، ولو يعلمون ما فيهما لأتوهما ولو حبْوا”. متفق عليه
  • سبب في أن يبدأ المسلم يومه بحسنات مباركات:
    إن أداء صلاة الفجر تكون سبباً في أن ينهل المسلم ما شاء له الله تعالى من الحسنات، وذلك بوضوئه ثم ذهابه إلى بيت من بيوت الله، كما في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي قال ﷺ:
    “صلاة الرجل في الجماعة تضعف على صلاته في بيته وفي سُوقه خمسة وعشرين ضعفًا، وذلك أنه إذا توضأ فأحسن الوضوء، ثم خرج إلى المسجد لا يخرجه إلا الصلاة، لم يخط خطوة إلا رفعت له بها درجة، وحط عنه بها خطيئة،
    فإذا صلَّى لم تزل الملائكة تصلي عليه ما دام في مصلاه، تقول: اللهم صلِّ عليه، اللهم ارحمه، اللهم اغفر له..
    ولا يزال أحدكم في صلاة ما انتظر الصلاة”.
  • الفوز بالجنة والنجاة من النار:
    فقد قال الرسول الكريم ﷺ: “من صلى البردين دخل الجنة”، والبردين هما الفجر والعصر.
  • ثواب وأجر حجّة وعمرة تامة:
    لقول النبي الكريم ﷺ: “من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله تعالى حتى تطلع الشمس،
    ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة وعمرة تامة تامة”.
  • صلاة الفجر تشهدها الملائكة:
    فصلاة الفجر تشهدها الملائكة، فيسألهم الله عن حال العباد، وهو الأعلم بهم، فيُجيبون:
    (تَرَكْناهُمْ وهُمْ يُصَلُّونَ، وأَتَيْناهُمْ وهُمْ يُصَلُّونَ).
اقرأ ايضا  تعرف على فضل صيام تاسوعاء

فضل أداء صلاة الفجر جماعة

اقرأ أيضًا: الوقت الصحيح لصلاة الفجر وما حكم تأخيرها عن وقتها؟

أحاديث نبوية عن فضل صلاة الفجر

  • حديث عن فضل صلاة الفجر:
    عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “رَكعتا الفجر خير من الدُنيا وما فيها”.
  • وعن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لو يعلم الناس ما في صلاة العشاء وصلاة الفجر لأتوهما
    ولو حبوا”.
  • قال رسول اللهﷺ:” مَن صلّى العشاء في جماعة فكأنما قام نصف اللّيل ومن صلّى الصبح في جماعة
    فكأنما قام الليل كله”.
  • وعن عثمان بن عفان قال قال رسول الله ﷺ: “من شهد العشاء في جماعة كان له قيام نصف ليلة
    ومن صلى العشاء والفجر في جماعة كان له كقيام ليلة”.
  • وعن عائشة -رضي الله عنها- قالت، كان رسول الله ﷺ يصلي ركعتين قبل الفجر وكان يقول نعم السورتان
    هما يقرأ بهما في ركعتي الفجر قل هو الله أحد وقل يا أيها الكافرون”
  • قال الرسول الكريم ﷺ: “من صلى البردين دخل الجنة”، والبردين هما الفجر والعصر.
  • عن أبو ذر رضي الله عنه قال، قال رسول الله ﷺ: “من صلّى الصبح فهو في ذمة الله”.
  • وقال صلّى الله عليه وسلم: “لَن يَلج النار أحد صلى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها”.
  • قال صلَّى الله عليه وسلَّم: “أوَّل ما يُحاسب عليه العبد يوم القيامة الصَّلاة، فإن صَلحتْ صلحَ سائر عمله،
    وإن فسدتْ فسَدَ سائرُ عمله”.

كان رسول الله ﷺ يدعو بهذا الدعاء عند خرجه لصلاة الفجر:
“اللهم اجعل في قلبي نورًا، وفي لساني نورًا، واجعل في سمعي نورًا،
واجعل في بصري نورًا، واجعل من خلفي نورًا، ومن أمامي نورًا،
واجعل من فوقي نورًا، ومن تحتي نورًا، اللهم أعطني نورًا”.

 

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *