أدعية ليلة الإسراء والمعراج

أدعية ليلة الإسراء والمعراج

لا شك أن معجزة الإسراء والمعراج من أسمى آيات الله عز وجل، الدالة على علوّ منزلة النبي الكريم عند ربه، كما أن فيها دلالة كبيرة على قدرة الله الباهرة، فقد أُسري بالرسول ﷺ أولاً من مكة إلى بيت المقدس، ومنه عُرج به إلى السَّماواتِ العُلى. قال تعالى في سورة الإسراء: ﴿سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى﴾، وفي السطور التالية نقدم أدعية .

أخبرنا علماء الدين أنه لم يأتِ في السنة النبوية دعاء مخصص يقال في ليلة الإسراء والمعراج، إلا أنها من الليالي المباركة
نظراً لتلك المعجزة العظيمة التي حدثت بها، من إسراء رسول الله ومعراجه من الأرض إلى السماوات العلى.

وفيما يلي نعرض دعاء الرسول قبل الإسراء والمعراج، فقد ذهب الرسول ﷺ إلى الطائف وقد كذبه أهل الطائف،
ووقف يدعو الله وقال:

اقرأ أيضا  حكم صيام يوم الإسراء والمعراج

“اللَّهُمَّ إِلَيْكَ أَشْكُو ضَعْفَ قُوَّتِي، وَقِلَّةَ حِيلَتِي، وَهَوَانِي عَلَى النَّاسِ. يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، أَنْتَ رَبُّ الْمُسْتَضْعَفِينَ،
وَأَنْتَ رَبِّي، إِلَى مَنْ تَكِلْنِي؟ إِلَى بَعِيدٍ يَتَجَهَّمُنِي؟ أَوْ إِلَى عَدُوٍّ مَلَّكْتَهُ أَمْرِي؟، إِنْ لَمْ يَكُنْ بِكَ عَلَيَّ غَضَبٌ فَلَا أُبَالِي،
وَلَكِنَّ عَافِيَتَكَ هِيَ أَوْسَعُ لِي، أَعُوذُ بِنُورِ وَجْهِكَ الَّذِي أَشْرَقَتْ لَهُ الظُّلُمَاتِ، وَصَلَحَ عَلَيْهِ أَمْرُ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ،
مِنْ أَنْ يَنْزِلَ بِي غَضَبُكَ، أَوْ يَحِلَّ عَلَيَّ سَخَطِكَ، لَكَ الْعُتْبَى حَتَّى تَرْضَى، لا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِكَ”.

وبعد انتهاءه أرسل الله إليه ملك الجبال يأمره بطاعته، وأن يطبق على قومه أخشبي مكة وهما جبلاها إن أراد فقال:
لا بل أستأني بهم، لعل الله يخرج من أصلابهم من يعبده لا يشرك به شيئاً.

أدعية ليلة الإسراء والمعراج

ورد عن أهل العلم والإيمان أنه لا ينبغي تخصيص العبادات بأوقات لم يخصَّها بها الشرع،
بل يكون جميع أفعال الخير والبرّ للمسلم مرسلة في جميع الأوقات، ليس لبعضها على بعض فضل إلا ما فضّله الشرع
وخصّه بنوع من العبادة، كصوم يوم عرفة، وعاشوراء، والصلاة في جوف الليل، والعمرة في رمضان،
ولم يرد فضل ليلة الإسراء والمعراج في السنة، وكذلك لم يرد دعاء مخصص لها،
وفي السطور التالية نعرض مجموعة من الأحاديث المستحبة عن رسول الله ﷺ يدعو بها المسلم بما يسر الله له من الدعوات الطيبة.

اقرأ أيضا  أدعية ليلة الإسراء والمعراج كاملة

أدعية مستحبة عن النبي ﷺ

  • “اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك، ناصيتي بيدك،
    ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك،
    أو علمته أحداً من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلبي،
    ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همي”.
  • “اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كله لا إله إلا أنت”.
  • “اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري، وأصلح دنياي التي فيها معاشي،
    وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي، واجعل الحياة زيادة لي في كل خير، واجعل الموت راحة لي من كل شر”.
  • “اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء، ومن درك الشقاء، ومن سوء القضاء، ومن شماتة الأعداء،
    اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل، والجذام، والجبن والبخل، ومن المأثم والمغرم، ومن غلبة الدين وقهر الرجال”.
  • “اللهم اغفر لي خطيئتي وجهلي، وإسرافي في أمري وما أنت أعلم به مني، اللهم اغفر لي جدي وهزلي وخطأي وعمدي وكل ذلك عندي”.
  • “اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت، وما أسررت وما أعلنت وما أنت أعلم به مني، أنت المقدم وأنت المؤخر وأنت على كل شيء قدير”.

مواضيع قد تعجبك