سورة الفاتحة مكتوبة بخط جميل

سورة الفاتحة مكتوبة بخط جميل

تسرد لكم “تريندات” في هذا المقال، لتيسير الاحتفاظ بها على هاتفك
ومشاركتها مع الأهل والأصدقاء مع توضيح مضمون السورة وأسباب نزولها.

سورة الفاتحة مكتوبة بخط جميل

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ ﴿١ الْحَمْدُ لِلَّـهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴿٢ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ ﴿٣
 مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ ﴿٤إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ ﴿٥ اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ﴿٦
صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ ﴿٧﴾.

سورة الفاتحة مكتوبة بخط جميل

مضمون سورة الفاتحة

  • تدور سورة الفاتحة حول ثلاث محاور أساسية، وهي ما يدور حوله كل القرآن الكريم، وهي كالآتي:
  • العقيدة : (الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ {2} الرَّحْمـنِ الرَّحِيمِ {3} مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ {4} )
  • العبادة : (  إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ {5} )
  • منهج الحياة : (اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ {6} صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ {7})

أسباب نزول سورة الفاتحة

  • حدثنا أبو عثمان سعيد بن أحمد بن محمد الزاهد قال: أخبرنا جدي قال: أخبرنا أبو عمرو الجبري
    قال: حدثنا إبراهيم بن الحارث وعلي بن سهل بن المغيرة قال: حدثنا يحيى بن بكير
    قال: حدثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن أبي ميسرة (أن رسول الله 
    كان إذا برز سمع منادياً يناديه:
    يا محمد فإذا سمع الصوت انطلق هارباً فقال له ورقة بن نوفل: إذا سمعت النداء فاثبت حتى تسمع ما يقول لك
    قال: فلما برز سمع النداء: يا محمد فقال: لبيك قال: قل أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله
    ثم قال: قل (الحَمدُ لِلَّهِ رَبِّ العالَمينَ الرَحمَنِ الرَحيمِ مالِكِ يَومِ الدينِ)
    حتى فرغ من فاتحة الكتاب وهذا قول علي بن أبي طالب.
  • أخبرنا أبو إسحاق أحمد بن محمد المفسر قال: أخبرنا الحسن بن جعفر المفسر،
    قال: أخبرنا أبو الحسن بن محمد بن محمود المروزي قال: حدثنا عبد الله بن محمود السعدي،
    قال: حدثنا أبو يحيى القصري قال: حدثنا مروان بن معاوية عن الولاء بن المسيب عن الفضل بن عمر عن علي
    بن أبي طالب عليه السلام قال: (نزلت فاتحة الكتاب بمكة من كنز تحت العرش).
    وبهذا الإسناد عن السعدي حدثنا عمرو بن صالح قال: حدثنا أبي عن الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس
    قال: قام النبي
    r بمكة فقال: (بِسمِ اللهِ الرَحمَنِ الرَحيمِ الحَمدُ للهِ رَبِّ العالَمينَ)
    فقالت قريش: رض الله فاك. ونحو هذا قاله الحسن: وقتادة. وعند مجاهد أن الفاتحة مدنية.

مواضيع قد تعجبك