أيهما أفضل للقضاء على الفيروس؟ غسل اليدين أم جل التعقيم؟

أيهما أفضل غسل اليدين أم جل التعقيم

في ظل الانتشار الكبير لفيروس الكورونا، وتهديده لحياة الملايين من البشر، يرغب
الجميع في الحصول على أكبر قدر ممكن من الوقاية، ومن هنا يتساءل الكثيرين
أيهما أفضل من أجل القضاء على الفيروس ؟ غسل اليدين أم جل التعقيم؟.

غسل اليدين أفضل أم جل التعقيم

يبحث الكثير من الأشخاص في معرفة أفضل طريقة من أجل الوقاية قدر الإمكان من ، خاصةً بعد أن أدى الانتشار الكبير للفيروس إلى ارتفاع أسعار مختلف المنظفات والمطهرات، وكذلك أنواع معقم الأيدي المختلفة، فيرى البعض أن
هو الطريقة المثلى للتخلص من الجراثيم، بينما يرى آخرون أنه من الممكن أن
يتم الاكتفاء بمعقم اليدين، ولكن أيهما صحيح.

اقرأ أيضا  استخدام سوائل تعقيم اليدين بشكل صحيح

تبعًا لتصريحات منظمة الصحة العالمية، فإنها قد أوصت بغسل اليدين بالماء والصابون في المقام الأول، وأن تلك
هي الطريقة الفضلى التي تمكنك من القضاء على الفيروسات، بشرط اتباع التعليمات اللازمة لغسل الأيدي،
المتمثلة في غسل اليدين بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية، على أن يشمل ذلك بين الأصابع وتحت الأظافر أيضًا،
مع ضرورة تنشيف الأيدي جيدًا باستخدام المناشف والمناديل الورقية فهي أفضل من أجهزة التجفيف.

أما فيما يتعلق بمعقم الأيدي فقد نصحت به أيضًا منظمة الصحة العالمة، ولكن في حالة عدم توافر الماء والصابون لغسل الأيدي، ولكن يجب أن يكون أن يحتوي المعقم على نسبة كحول لا تقل عن 60% حتى يكن له فائدة مجدية،
والأهم من ذلك كيفية استخدام المعقم، فلا يوجد فائدة من الإكثار من الكمية، ولكن استخدامه بشكل صحيح،
من خلال وضع كافية تتماشى مع حجم اليد، ثم فرك اليدين جيدًا وبين الأصابع وتحت الأظافر لمدة لا تقل عن 30 ثانية،
وترك الأيدي حتى تجف تمامًا فالأيدي الرطبة أكثر عرضة للإصابة بالبكتريا والجراثيم.

اقرأ أيضا  دعاء رفع وباء كورونا والتحصين منه

وفي النهاية يجب ألا يصيبك الهلع والخوف المبالغ فيه، وأن تحرص على اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية المختلفة،
وغسل الأيدي بشكل مستمر.

مواضيع قد تعجبك