آخر سورة الكهف

آخر سورة الكهف

سورة الكهف هي واحدة من سور القرآن الكريم المكية،
والتي يبلغ عدد آياتها 110 آية، وفضل سورة الكهف كبير،
وخاصة آخر سورة الكهف ، وهو ما سنتناوله خلال السطور التالية.

آخر سورة الكهف

بسم الله الرحمن الرحيم

 الَّذِينَ كَانَتْ أَعْيُنُهُمْ فِي غِطَاءٍ عَنْ
ذِكْرِي وَكَانُوا لَا يَسْتَطِيعُونَ سَمْعًا (101) أَفَحَسِبَ الَّذِينَ
كَفَرُوا أَنْ يَتَّخِذُوا عِبَادِي مِنْ دُونِي أَوْلِيَاءَ إِنَّا أَعْتَدْنَا جَهَنَّمَ
لِلْكَافِرِينَ نُزُلًا (102) قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا (103)
الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ
يُحْسِنُونَ صُنْعًا (104) أُولَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ
فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلَا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا (105)
ذَلِكَ جَزَاؤُهُمْ جَهَنَّمُ بِمَا كَفَرُوا وَاتَّخَذُوا آيَاتِي وَرُسُلِي هُزُوًا (106)
إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ
نُزُلًا (107) خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا (108) قُلْ لَوْ كَانَ
الْبَحْرُ مِدَادًا لِكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَنْ تَنْفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي
وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا (109) قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ
أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَنْ كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ
عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا (110)

فضل قراءة أواخر سورة الكهف

  • ذُكر عن النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أنه قال:
    «مَنْ قَرَأَ الْعَشْر الْأَوَاخِر مِنْ سُورَة الْكَهْف عُصِمَ مِنْ فِتْنَة الدَّجَّال».
  • كما قد ذكر أيضًا عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله
    صلى الله عليه وسلم:
    “من قرأ سورة الكهف، كانت له نورًا من مقامه إلى مكة،
    ومن قرأ عشر آيات من آخرها، ثم خرج الدجال، لم يضره”.
  • وأخرج ابن مردويه، عن عبد الله بن مغفل قال: قال رسول الله
    صلى الله عليه وسلم:
    “البيت الذي تقرأ فيه سورة الكهف، لا يدخله شيطان تلك الليلة”.
  • وفي حديث ضعيف جاء عن رسول الله صلى الله
    عليه وسلم أنه قال:
    ” من قرأ الخمس آيات الأواخر من سورة الكهف بعثه
    الله أي الليل شاء”.ومعني هذا الحديث أن من يقرأ آخر آيات سورة الكهف
    قبل النوم، بنية الاستيقاظ لقيام الليل، يوفقه الله
    لذلك.
  • كما جاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:
    “من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من
    النور ما بين الجمعتين”.

أفضل أوقات قراءة آخر سورة الكهف

  • إن آيات كتاب الله المجيد، لا يوجد وقت محدد
    لقراءتها، فمن المستحب قراءة كلمات الله
    طوال الوقت، وأن يكثر الإنسان من ذكر الله.
  • ولكن من المفضل أن يكثر الإنسان من قراءة
    سورة الكهف مع بداية غروب شمس يوم الخميس،
    حتى غروب شمس يوم الجمعة.
  • وبصورة عامة فإن أفضل أوقات التلاوة هي
    أوقات الليل وأطراف النهار.
اقرأ ايضا  آواخر سورة الكهف

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *