المرأة الأسد

المرأة الأسد

تستطيع فورًا أن تتعرف على فور رؤيتها في أي مكان، أو أي تجمع، فستجد أنها صاحبة
طلة وهالة خاصة بها، تجذب الجميع من حولها، بجاذبيتها اللامحدودة، وأناقتها، وصوت ضحكاتها المرتفع.

المرأة الأسد

  • إن سيدة من مواليد 22 يوليو حتى 21 من شهر أغسطس.
  • تحب اللون الأصفر والبرتقالي، ورقمهما المفضل هو 1.
  • الشخصية القيادية هي جزء من تكوين المرأة الأسد، وهو الأمر الذي يسبب لها الكثير
    من المشاكل في حياتها.
  • تحرص على الاهتمام بمظهرها، وأناقتها بشكل كبير، فتهتم بشراء أحدث صيحات الموضة،
    للحصول على إطلالة عصرية، وجذابة.
اقرأ أيضا  حظك اليوم الأربعاء 4/3/2020

مميزات أنثى الأسد

  • تهتم كثيرًا بالأشخاص المحيطين بها، سواء أصدقائها أو عائلتها أو شريك حياتها، فتحرص
    على توفير كافة سبل الدعم لهم، سواء على المستوى المادي، أو المستوى الاجتماعي.
  • مخلصة لشريكها، ووفية، فإذا كانت شريكتك من برج الأسد هنيئًا لكي عزيزي، فأنت لديك
    حصن قوي، تلجأ إليه وتحتمي به.
  • تسعى دائمًا للكمال، فترغب في أن تكون الأفضل طوال الوقت، على مختلف الأصعدة في حياتها،
    ترغب في أن تكون أفضل أم، وأفضل مديرة، وتسعى حتى تصبح الشريكة المثالية للحبيب، والصديقة
    المفضلة.
  • تكره الروتين، وتشعر بالملل سريعًا، وهو أمر يجعل منها دائمًا في حالة تغير وتجديد.

المرأة الأسد في العمل

  • إذا كنت صاحب عمل وتريد شخص لمنصب قيادي في العمل، فالمرأة الأسد هي خير خيار أمامك لهذا
    المنصب.
  • محبة للعمل، وشغوفة به.
  • تعشق المناصب القيادية وتبلي بها بلاءً حسنًا.
  • تستطيع أن تقوم بحل مختلف الأزمات والمشاكل التي من الممكن أن تواجهها في العمل، بطرق واضحة
    وبسيطة.
  • تعطي كل ذي حق حقه في العمل، فهي تكره الظلم، وتكره التغاضي عنه.
اقرأ أيضا  حظك اليوم الجمعة 9/4/2021 مهنيًا وعاطفيًا

المرأة الأسد

عيوب أنثى الأسد
  • عنيدة بشكل كبير، فهي متحفزة لأفكارها، وآرائها دائمًا، ليس من الممكن أن ترضخ لأي أحد
    أو أي رأي غير مقتنعة به.
  • متحكمة ومتسلطة، فلديها حب تملك كبير للأشخاص في حياتها، فدائمًا ترى أنها تعرف
    الأصح لهم، ولمستقبلهم، لذلك تجدها أم صارمة للغاية.
  • غيورة بشكل كبير على شريكها، فهو من ضمن ممتلكاتها، ولا تسمح لأي أحد بالاقتراب منه.
  • ديكتاتورية في قراراتها، فلا تقبل أي شئ غير الموافقة على ما تقرر.
  • لا تعرف ثقافة الاعتذار، فهي على يقين، بصواب تفكيرها، وقراراتها طوال الوقت، لذلك ترى
    أنها لا تخطئ وبالتالي لا ترى نفسها مخطئة، ولا تعتذر.

مواضيع قد تعجبك