آية الكرسي في أي سورة

آية الكرسي في أي سورة

من سور القرآن الكريم، فإن لتلك الآية الكثير من من الفضائل العظيمة، فعند الاستمرار على قراءة ، ستنال فضلها، وتحصل على بركتها، وقد سميت تلك الآبة بسيدة القرآن، وذلك لشمولها على العديد من المعاني المختلفة، وضمها للكثير من أسماء الله الحسنى.

آية الكرسي في أي سورة

جاءت آية الكرسي رقم 255 في سورة البقرة، وتعد “البقرة” أول سورة نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم، في
المدينة المنورة، وهي:

“اللَّهُ لَا إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا
فِي الْأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ
وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا
يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ”

  • تضمنت سورة البقرة الكريم، التي بها تطمئن القلوب، وتنير العقول، وتصاحب البركة من يقرأها“فقد جاء عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه سأل أبيّ بن كعب عن ، وكان أبيّ
    أقرأ الأمّة للقرآن الكريم، فقال له رسول الله عليه السلام: (يا أبا المنذِرُ؛ أتدري أيَّ آيةٍ من كتاب اللهِ
    معك أعظمُ؟ قال قلتُ: اللهُ ورسولُه أعلمُ، قال: يا أبا المنذِرُ؛ أتدري أيَّ آيةٍ من كتاب اللهِ معك أعظمُ؟
    قال قلتُ: اللهُ لا إله إلّا هو الحيُّ القيومُ، قال: فضرب في صدري، وقال: واللهِ لِيَهْنِك العلمُ أبا المنذِرِ”.
     
  • كما تجدر الإشارة إلى كون آية الكرسي قد تضمنت اسم الله الأعظم حيث قد جاء عن  أبي أمامة -رضي الله عنه-
    أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال:« اسْمُ اللَّهِ الأَعظَمُ فِي سُوَرٍ مِنَ القُرآنِ ثَلَاثٍ: فِي البَقَرَةِ وَآلِ
    عِمرَانَ وَطَهَ».
    ويوضح هذا الحديث الشريف أنه في آية الكرسي بسورة البقرة: ذُكر “اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ”، بينما قد
    اشتملت سورة آل عمران على “اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ”، وجاءت سورة طه حاملة للفظ الجلالة “وَعَنَتِ
    الْوُجُوهُ لِلْحَيِّ الْقَيُّومِ”، وتوضح تلك الآيات أن الإسم الأعظم لله عز وجل هو “الحي القيوم”.
اقرأ أيضا  فضل قراءة آية الكرسي

  • لقراءة فضل كبير حيث قال النبي عليه السلام:“إذا أوَيتَ إلى فراشِك فاقرأْ آيةَ الكُرسيِّ، فلن يزال عليك من الله حافظٌ، ولا يقربُك شيطانٌ حتى تصبحَ”.
  • وكذلك لسيدة القرآن فضل كبير عند قراءتها عقب الصلاة، فقد جاء عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه قال:

    “مَن قرَأ آيةَ الكُرْسيِّ في دُبُرِ الصَّلاةِ المكتوبةِ كان في ذِمَّةِ اللهِ إلى الصَّلاةِ الأخرى”.

    كما قال عليه أفضل الصلاة والسلام: “مَن قرأَ آيةَ الكرسيِّ دبُرَ كلِّ صلاةٍ مَكْتوبةٍ، لم يمنَعهُ مِن دخولِ الجنَّةِ، إلَّا الموتُ”.

مواضيع قد تعجبك