7 أشياء ننسى غسلها وتتكاثر عليها البكتريا! تعرف إليهم

أشياء نغسلها باستمرار

هل فكرت يومًا في أن هناك أشياء في منزلك تنسى أن تغسلها نهائيًا، لدرجة تكوين البكتريا والكثير من الحشرات عليها؟ بالطبع لم تفكر في هذا، إلا أنه يحدث بالفعل، فبالفعل هناك 7 في المنزل مقابل 6 آخرين نغسلهم دومًا.. فهيا بنا لنتعرف عليهم.

البنطال الليجن مقابل الجينز:

يؤدي غسيل البنطال الجينز باستمرار إلى فقده لشكله، ولونه، وحجمه؛ ولذلك فمن الأفضل أن تغسل الجينز في حالات نادرة، وأن تضع في اعتبارك أن الجينز تم إنشائه للرعاة والعمال.. فاسترخ ونظف بنطالك عندما يصبح متسخًا بشدة في مياه بارد.

بنطال جينز

والنقيض تمامًا مع البنطلون الليجن؛ فالمشكلة في جميع الملابس الضيقة تكمن في أنها تمتص العرق جيدًا، وتخلق بيئة ملائمة لنمو البكتيريا مما يؤدي إلى ظهور الروائح الكريهة؛ ولذلك فلابد من غسله بعد ارتدائه من مرتين إلى ثلاث مرات إذا كنت ترتديها في حياتك اليومية، ولكن إذا كنت ترتديها لممارسة الرياضة، فقم بغسلها بعد كل جلسة تدريب.

بنطال ليجين

 

حمالات الصدر الرياضية مقابل حمالات الصدر اليومية:

تم عمل دراسة على حوالي 200 امرأة، وسئلن عن عدد المرات التي يغسلن فيها حمالات الصدر، وكانت نتيجة الدراسة أن ثلث النساء يقمن بذلك كل أسبوعين بينما البقية يفعلن ذلك بشكل نادر، نظرًا لأنهن لا يرتدين حمالة الصدر نفسها يوميًا.

ويمكنك تغيير حمالات الصدر اليومية كل يوم وغسلها بشكل نادر؛ فهذا يساعد على الحفاظ على مظهر جيد، وكذلك الحفاظ على شكلهم وحجمهم الأساسي.

حمالات الصدر اليومية

وعلى النقيض لا يتوفر هذا مع حمالات الصدر الرياضية؛ فيجب غسلها بعد كل مرة يتم ارتدائها فيها.

حمالات الصدر الرياضية

سجادة المرحاض مقابل المنشفة:

لا بد من تغيير المناشف بعد استخدامها من ثلاث إلى أربع مرات؛ لتقليل عدد مرات الغسل إلى مرة واحدة كل أسبوعين، فالنسيج الرطب المتواجد في غرفة مظلمة ودافئة هو بيئة مثالية لنمو البكتيريا والعفن.

المنشفة

ولنفس السبب السابق، وهو أن النسيج الرطب المتواجد في غرفة مظلمة ودافئة هو بيئة مثالية لنمو البكتيريا والعفن؛ فيجب أيضًا غسل سجادة المرحاض مرة واحدة في الأسبوع.

سجادة المرحاض

غطاء الوسادة مقابل الملاءات:

يحتوي الغبار الذي يتم جمعه على الفراش على فيروسات وجراثيم وبكتيريا وكائنات حية ضارة أخرى، وعند استنشاقها باستمرار قد تتسبب في الإصابة بالحساسية، وصعوبة التنفس، وتهيج الغشاء المخاطي، ولتجنب مثل هذه المشكلات، فمن الأفضل غسل الملاءة مرة كل 10 أيام.

الملاءات

وبالنسة للوسائد، فعليك تولي اهتمامًا خاصًا لأغطية الوسائد واستبدالها في كثير من الأحيان أكثر من ملاءات السرير وأغطية اللحاف؛ إذ تتراكم بقايا البكتيريا عليها مما قد يؤدي إلى ظهور حب الشباب وغيرها من الأمراض الجلدية.

غطاء الوسادة

بليزر مقابل المعطف:

يجب غسل البليزر أكثر من مرة كل 3 أشهر بالمياه البارد؛ لأنها ملابس خارجية لا تتلامس مع البشرة المجردة، لذلك لا تحتاج إلى تنظيف متكرر.

بليزر

أما بالنسة للمعاطف فلا يمكن غسل معظمها، ومن أجل عدم تلفها عليك عدم غسلها بنفسك بل اعطيها لخدمات غسيل الملابس.

معطف

 

الستائر ذات القماش الخفيف مقابل الستائر السميكة:

يجب تنظيف الستائر السميكة المعلقة على جانبي النافذة مرة واحدة في العام؛ إذ يمنع هذا الإجراء العديد من الكائنات الحية الدقيقة مثل عث الغبار من التكاثر عليها.

الستائر السميكة

ويجب تنظيف الستائر الخفيفة على الأقل مرة واحدة كل نصف عام.

الستائر الخفيفة

:

قد تعتقد أن ستائر المرحاض لا تُغسل؛ لتواجدها دائمًا وسط المياه والصابون، ولكن انتبه! فعليك أن تغسل ستائر المرحاض أيضًا؛ إذ تتسبب بقايا المياه والصابون في ظهور الفطريات عليها.

ستائر الحمام

 

مواضيع قد تعجبك