أضرار زيت الكافور “واحذر استخدامه في هذه الحالات”

أضرار زيت الكافور

يعد زيت الكافور من الزيوت الطبيعية التي تُستخلص من أشجار الكافور، وتستخدم أوراقه في العادة لعلاج الربو، والسعال.
حيث تحتوي الأوراق على مركبات مضادة للجراثيم والبكتيريا والفطريات، فتعمل على طرد البلغم واستعادة صحة الجهاز التنفسي، ولكن هل يحمل الكافور أي أضرار جانبية؟ إليك أضرار زيت الكافور الذي يسببها الإسراف فيه.

أضرار زيت الكافور

أضرار زيت الكافور

  • يُعد استخدام زيت الكافور آمنًا لمعظم الأشخاص البالغين في حال وضعه على الجلد بطريقة سليمة.
  • ويمكن استخدام الكريمات التي تحتوي على تراكيز منخفضة منه.
  • ويُنصح بتجنب استخدام المنتجات التي تحتوي عليه بتراكيز عالية تصل إلى أكثر من 11%،
    إذ تعتبر هذه النسب غير آمنة، ويمكن لهذه المادة أن تسبب بعض الآثار الجانبية، مثل: احمرار وتهيج الجلد.
  • إلا أن استخدامه على الجلد المشقق غير آمنٍ؛ وذلك لأنّه سريع الامتصاص وبالتالي يمكن أن يصل إلى مستويات سامّة للجسم.
  •  ويعد استخدامه آمنًا عند استنشاقه كبخار بكميات صغيرة كجزء من العلاج العطري.
  •  أما تناوله عن طريق الفم غير آمنٍ على الصحة، ويمكن أن يسبب العديد من الأعراض التي قد تصل للوفاة، وقد يسبب ذلك النوبات لدى المرضى المصابين بمرص باركنسون، والصرع.
  • لا يُنصح باستخدام أكثر من ملعقة كبيرة من محلول كافور لكل ربع كوب من الماء.
  • وفقًا لما ذيكره موقع (web md) فإن الكافور غير آمن عندما يؤخذ عن طريق الفم من قبل البالغين؛ لأنه يمكن أن يسبّب آثارًا جانبية شديدة،
    بما في ذلك الوفاة.
    وتحدث الأعراض الأولى لسمية الكافور بسرعة (خلال 5 دقائق إلى 90 دقيقة)، حيث يمكن أن تشمل حرق الفم والحلق والغثيان والقيء.
    وتؤثر الأعراض الأخرى على الجهاز العصبي، مثل النوبات وانقباض العضلات، وكذلك التأثيرات على الرؤية.

فئات يحذر عليها استخدام الكافور

  • المرأة الحامل وأثناء الرضاعة الطبيعية:
    يعد استخدام الكافور عن طريق الفم أمر غير آمن أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية.
    كما ينصح بتجنّب تطبيق الكافور على الجلد أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية؛ لأن نتائجه غير معروفة حتى الآن ولم تثبت سلامته.
  • الأطفال:
    الكافور غير آمن على الأطفال عند وضعه على الجلد، حيث يميل الأطفال إلى أن يكونوا أكثر حساسية للآثار الجانبية؛
    لذا يوصي الأطباء بعدم استخدام منتجات الكافور على الجلد عند الأطفال.
    بالإضافة إلى أن الكافور غير آمن للأطفال عندما يؤخذ عن طريق الفم، فقد يصيبهم بالنوبات.
    وينصح بإبقاء المنتجات المحتوية على الكافور بعيدة عن متناول الأطفال.
  • مرضى الكبد
    إن تناول الكافور عن طريق الفم أو وضعه على الجلد قد تم ربطه بتلف محتمل في الكبد.
اقرأ ايضا  فوائد زيت الكافور للتنفس وأمراض الجهاز التنفسي

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *