كيفية صلاة الاستخارة ودعائها ووقتها كما ورد عن النبي ﷺ

كيفية صلاة الاستخارة

كثيرًا ما نجد أنفسنا في حيرةٍ من أمرنا، وتختلط علينا الأمور، وتضيق بنا السُبل، ومن رحمة الله تعالى بنا أن جعل لنا من كل ضيقٍ مخرجًا، وعلّمنا نبيّنا الكريم كيف نطلب العون من الله بصلاة الاستخارة؛ للمساعدة على اتخاذ القرار الصائب في المستقبل، فهو سبحانه وتعالى علاّم الغيوب، وصلاة الاستخارة من الصلوات النافلة، تؤدي كأي صلاة مكتوبة، ولكن لها دعاء مخصوص وهو دعاء الاستخارة، وفي هذا المقال نقدم كيفية صلاة الاستخارة ودعائها ووقتها بالتحديد.

كيفية صلاة الاستخارة

علّمنا رسولنا الكريم أن لصلاة الاستخارة كيفية معينة، كونها تختلف عن الصلاة المفروضة، وخطوات صلاة الاستخارة بالترتيب، هي:

  1. عليك التوضأ كوضوء الصلاة.
  2. النية لصلاة الاستخارة، فلا يُقبل العمل بغير نية.
  3. ثم صلاة ركعتين، بحيث تقرأ في الركعة الأولى بعد الفاتحة سورة الكافرون، وتقرأ بالركعة الثانية سورة الإخلاص.
  4. التسليم في نهاية الصلاة.
  5. بعد التسليم، تقوم بالدعاء، بحيث تبدا بالثناء على الله -سبحانه- وحمده، وتصلّي على رسول الله ﷺ،
    وأفضل صيغ الصلاة على النبي هي الصلاة الإبراهيمية التي تُقال بتشهّد الصلاة.
  6. قراءة دعاء الاستخارة، فإذا وصل لقول “اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ” يسمّي حاجته،
    كأن يقول: اللهم إن كنت تعلم أن زواجي من فلانة بنت فلان ويذكر اسمها،
    ثم تكمل دعائك وتقول “خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي..”،
    فإذا وصلت إلى الشق الثاني من الدعاء تقول: “وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ”،
    تفعل نفس الشيء وتسمّي حاجتك ثم تكمل: “شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي..”، إلى آخر الدعاء.
  7. الصلاة على النبي ﷺ ، والأفضل كذلك الصلاة الإبراهيمية.
  8. التوكّل على الله -تعالى- حق التوكّل، والمضي في الأمر والسعي فيه،
    وليس شرطاً أن ترى رؤية أو مناماً كما يظن الكثير من الناس،
    بل أن تسعى في ذلك الأمر متوكّلاً على الله إلى آخر ما تصل إليه.
اقرأ ايضا  تعرف على كيفية صلاة الضحى وفضلها "لا يحافظ عليها إلا أواب"

دعاء صلاة الاستخارة

كيفية صلاة الاستخارة

 

كان النبي ﷺ يُعلّم أصحابه -رضي الله عنهم- الاستخارة في الأمور كلّها، وبيّن لهم دعاء الاستخارة، فقال:
“إذا همَّ أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثمّ ليقل: اللهمّ إنّي أَستخيرك بعلمك
وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم، فإنّك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علَّام الغيوب،
اللهمّ إن كنت تعلم هذا الأمر -ثمّ تسمّيه بعينه- خيراً لي في عاجل أمري وآجله و في ديني
ومعاشي وعاقبة أمري فاقدره لي ويسّره لي ثمّ بارك لي فيه،
اللهمّ وإن كنت تعلم أنّه شرّ لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري وفي عاجل أمري وآجله فاصرفني عنه،
واقدر لي الخير حيث كان ثمّ ارضني به”.

وقت صلاة الاستخارة

يمكن للمسلم أن يؤدي صلاة الاستخارة في أي وقتٍ كان، فصلاة الاستخارة لا وقت لها، ويُفضّل أنْ تُصلَّى في غير أوقات النَّهي،
وهي:

  • بعد صلاة العصر إلى صلاة المغرب.
  • بعد صلاة الفجر إلى طلوع الشّمس.
  • قبل الظهر بمقدار ربع ساعة تقريباً أي يعتبر وقت زوال الشّمس.

كما يجب على المسلم أن يتحرّى أوقات استجابة الدعاء، مثل:

  1. ما بين الأذان والإقامة.
    فقد قال عليه الصلاة والسلام: “الدعاء لا يرد بين الأذان والإقامة”.
  2. الثلث الأخير من الليل.
  3. السجود
    يقول عليه الصلاة والسلام: “أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد، فأكثروا الدعاء”.
  4. حين يجلس الإمام يوم الجمعة على المنبر للخطبة إلى أن تقضي الصلاة فهو محل إجابة.
  5.  آخر كل صلاة قبل السلام، حيث يُشرع فيه الدعاء.
  6.  آخر نهار الجمعة بعد العصر إلى غروب الشمس.
    وقد صح عن النبي ﷺ أنه قال: “في يوم الجمعة ساعة لا يسأل الله أحد فيها شيئاً وهو قائم يصلي إلا أعطاه الله إياه”.

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *