ما هو فضل استغفر الله العظيم وترديدها في اليوم 100 مرة؟

ما هو فضل استغفر الله العظيم وترديدها في اليوم 100 مرة؟

ما هو فضل استغفر الله العظيم وأتوب إليه وترديدها في وقت الكرب؟ وما هو فضل الاستغفار في اليوم 100 مرة؟
توفر لكم “تريندات” إجابة جميع هذه التساؤلات في هذا المقال، تابعونا للإستفادة ويمكنكم مشاركة المعلومات مع الأهل و الأصدقاء، لزيادة الأجر والحسنات.

فضل استغفر الله العظيم 

  • يعد الاستغفار دواء لكل نفس ضاقت بها الحياة وأثقلتها بالهموم والأحزان.
  • وكان من فضل الله علينا أن جعل لنا الاستغفار لنلجأ إليه، لنغسل أنفسنا وقلوبنا من الذنوب والمعاصي.
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  “يا أيُّها النَّاسُ استَغفِروا ربَّكم وتوبوا إليهِ
    فإنِّي أستَغفِرُ اللَّهَ وأتوبُ إليهِ في كلِّ يومٍ مئةَ مرَّةٍ أو أَكْثرَ مِن مئةَ مرَّةٍ”
  • وصرح العديد من أهل العلكم أن تكرار قول “استغفر الله العظيم وأتوب إليه” 100 مرة في اليوم،
    يعد أحد أكبر أسباب جلب وتوسعة الرزق.
  • كما أنه يعد أحد الأخذ بالأسباب لهطول المطر تبعًا لقوله تبارك ونعالى: ” قلت اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا*
    يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا*وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا”.
  • وتعد أحد أسباب جلب الخير والبركة قال تعالى:
    “وَأَنِ استَغفِروا رَبَّكُم ثُمَّ توبوا إِلَيهِ يُمَتِّعكُم مَتاعًا حَسَنًا إِلى أَجَلٍ مُسَمًّى وَيُؤتِ كُلَّ ذي فَضلٍ فَضلَهُ”.
  • ومن الجدير بالذكر أن الحرص والمحافظة على الاستغفار فيها أمان وضمان للنجاة من عذاب وعقاب المولى عز وجل
    قال تعالى: “وَما كانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُم وَأَنتَ فيهِم وَما كانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُم وَهُم يَستَغفِرونَ”

قصص عن فضل الاستغفار

  • جاء للحسن البصري رجلاً يشكو من جدب أراضيهم أي عدم نزول المطر بها، فحين ذلك قال أستغفر الله
    وجاءه شخص أخر يقول له يا إمام نشكو الفقر فقال أيضًا استغفر الله، وجاء ثالث يشكو من عدم وجود أولاد لديه
    فقال استغفر الله، وحينما سأله أحد من الأشخاص لماذا تجاوب عليهم جميعًا بكلمة أستغفر الله،
    وأجاب نظرًا لقول الله في كتابه العزيز” فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً (10) يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً (11)
    وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُم انهارا”.
  • وجاءنا أن عمر بن الخطاب قالوا له يا عمر اجدبت الأرض قم ادعو الله ان ينزل علينا المطر قال عمر لهم استغفروا ربكم وقام يستغفر الله لانه يعلم انه السبيل الوحيد لنزول المطر والخير هذا قول الله وقول الله عز وجل حق.
اقرأ ايضا  أفضل أذكار في أيام العشر من ذي الحجة.. أيام معدودات فاغتنمها

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *