فوائد اللبن للأطفال وأهميته لنمو سليم وصحي

فوائد اللبن للأطفال

تتعدد للأطفال خاصة في مرحلة الطفولة، نظرًا لأهميته البالغة في تكوين وبناء جسم الطفل في عُمر صغير
فمرحلة الطفولة من أهم المراحل  التي يمر بها الإنسان، حيث تحرص كل أم على تغذية طفلها بكل ما يحتاجه في هذه المرحلة السنية الهامة.
ويعد اللبن واحدًا من الأطعمة سهلة الهضم بالنسبة للطفل إلى جانب مذاقه اللذيذ
مما يزيد من شهية الطفل لتناول الطعام، و لهذه الأسباب وأكثر..
يتم تصنيف اللبن ضمن قائمة أهم الأطعمة الغذائية للإنسان.

قبل التحدث عن فوائد اللبن وأهميته في مرحلة الطفولة، علينا أولاً تعريف تلك المرحلة..
مرحلة الطفولة هي المرحلة العمرية التي تبدأ من لحظة الولادة وتمتد حتى البلوغ، حيث يتم فيها بناء جسم الانسان وعقله.

وتُصنف هذه الفترة كواحدة من أطول الفترات التي يحتاج فيها الإنسان إلى عائل يكفله ويهتم به.
ووفقاً لهذا التعريف تكون مرحلة الطفولة عند الإنسان أطول منها عند الكائنات الحية الأخرى
فهي تمتد من لحظة الولادة حتى الثامنة عشر من العمر.

و تهتم غالبية النساء بكافة التفاصيل المتعلقة بطفلها في مرحلة الطفولة، فتُقبل الكثير من الأمهات على تقديم أهم العناصر الغذائية الغنية بالفيتامينات و المعادن للطفل الصغير
كالخضراوات والفواكه، والأجبان، واللحوم والألبان اللازمة للطفل حتى ينمو بشكل سليم.
ولكل منهم فائدة كبيرة للطفل، سنكتفي في هذا المقال بعرض .

اقرأ أيضا  كوب واحد يحميك من الأرق: اعرف فوائد اللبن قبل النوم

ولكن علينا التعرف أولاً على العناصر الغذائية الموجودة في “اللبن”

العناصر الغذائية الموجودة في اللبن

يمثل اللبن غذاءً صحياً و متكاملاً، نظرًا لمميزاته العديدة،
منها أنه سهل الهضم وخفيف على المعدة، إلى جانب طعمه اللذيذ .
و التركيب الغذائي للحليب معقد للغاية، فيحتوي على كل العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم البشري.
إنه كوكتيل من العناصر الغذائية المهمة بما في ذلك الفيتامينات و المعادن
مثل فيتامين (ب 12) ، فيتامين (د) ، فيتامين (أ) ، البوتاسيوم ، الكالسيوم ، و الفوسفور ، و الماغنيسيوم و الزنك و غيرها.

فوائد اللبن للأطفال:

  • يحتوي “اللبن” على فيتامين د ،بالتالي فإن فوائده عديدة فى الحد من الإلتهابات وتعزيز جهاز المناعة لدى الأطفال والوقاية من هشاشة العظام في سن صغيرة.
  • يحتوى “اللبن” على نسبة عالية من الفسفور والكالسيوم، مما يساعد على الحفاظ على صحة الأسنان وتشكيل طبقة رقيقة على سطح مينا الأسنان
    كما أنه يحمى من التسوس وضعف الأسنان في الصِغر، ويجعلها قوية.
  • “اللبن” يحتوى على نسبة كبيرة من الفيتامينات والمعادن
    والتى تعمل على تجديد الطاقة والنشاط
    كما أنها تساعد الطفل على الاسترخاء وتمنحه نومًا جيدًا متواصلاً أثناء الليل.
  • يُعد “اللبن” مصدرًا غنيًا بالسوائل التى يحتاجها الطفل على مدار اليوم
    كما أنه يحمى من الجفاف ويعمل على ترطيب جسد الطفل وبشرته.
  • يحتوي “اللبن” على حمض اللينوليك المقترن (CLA) و أوميجا 3
    و التي تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • يلعب فيتامين (د) دورًا هامًا في الوقاية من السرطان، حيث يقلل من خطر الإصابة بالسرطان
    كما يعمل على تنظيم نمو الخلايا مما يوفر حماية مستقبلية لخلايا الجسد.
  • البروتين الموجود في “اللبن” يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية
    والتى تُفيد في بناء العضلات و تقويتها.
  • يسهّل “اللبن” عملية الهضم؛ نظرًا لاحتوائه على بكتيريا مماثلة لتلك الموجودة في المعدة
    والتي تساهم في إتمام عملية الهضم بسهولة.
  • يحِد من ظهور الحساسية لدى الأطفال.
  • يتعرّض الأطفال في سن صغيرة لـ الإسهال، ويعمل “اللبن” على حل ذلك
    فله دور كبير في علاج الدوسنتاريا، أيّاً كان سبب الإسهال.
  • يقي “اللبن” من الإصابة بأمراض القلب التاجية.
  • يحمي “اللبن” الطفل من الإصابة بسرطان الأمعاء.
  • “اللبن” سائل يحتوي على عناصر غذائية كثيرة مُجتمعة، فيعمل على علاج التهابات المسالك البولية
    والتي تسبّب حرقة أثناء عمليّة التبول.
  • يحافظ “اللبن” على الأنسجة العصبية، بجانب حماية كرات الدم الحمراء.
  • يعزز “اللبن” عمل الكبد بشكل منتظم وسليم.فوائد اللبن للأطفال
اقرأ أيضا  فوائد اللبن الرائب

 فوائد اللبن للأطفال وصحة الأسنان

  • يحتوى اللبن على نسبة كبيرة من الفوسفور والكالسيوم الذى يحتاجه الطفل فى تغذيته ونموه
    والمفيدان في بناء عظام وأسنان قوية والحفاظ على صحة الأسنان.
  • يساعد على منع فقدان الكالسيوم و الفوسفات عندما تتعرض الأسنان إلى الأحماض الموجودة في الطعام.
  • يتميز اللبن أيضًا باحتوائه على البروتين الذي يعتبر عنصرًا مهمًا في تشكيل طبقة رقيقة فوق طبقة المينا للأسنان.
  • من المعلومات الغير معروفة كثيراً أن اللبن يعتبر من الأطعمة التي تزوّد الجسم بالسكر (اللاكتوز)
    ولكن يتميز بأنه أقل ضرراً من أنواع السكر الأخرى.
    مع الحرص على تنظيف الأسنان قبل النوم مثله مثل تناول الحلويات.

متى تقدمي “اللبن” لطفلك ؟

بمجرد بلوغ الطفل 7 أشهر، يتوجب على الأم تقديم اللبن لطفلها
نظرا لاحتوائه على الكثير من العناصر و القيم الغذائية و السعرات الحرارية، بما في ذلك الفيتامينات و المعادن، والبروتينات
مثل فيتامين (ب 12) ، فيتامين (د) ، فيتامين (أ) ، الكالسيوم، والفوسفور، والبوتاسيوم،و الماغنيسيوم و الزنك و غيرها.

اقرأ أيضا  كل ما تريد معرفته عن فوائد اللبن
تحذير

يحذر على الطفل الرضيع أقل من 6 شهور، تناوله لـ “اللبن” البقري أو الجاموسي، وقبل بلوغه سنتين على الأقل
وذلك لاحتوائه على أنواع سكريات لا تستطيع معدته الصغيرة هضمها
كما يمكنه أن يتسبب بمشاكل في جهازه المناعي.
لذلك أفضل حل للطفل الرضيع في ذلك العمر اللبن الطبيعي (لبن الأم) أو اللبن الصناعي المُخصص لسنه
والذي يتم صرفه بعد استشارة الطبيب المختص.

مواضيع قد تعجبك