خواتيم سورة البقرة مكتوبة “مَن قرَأ بهِما مِن ليلةٍ كفَتاه”

خواتيم سورة البقرة مكتوبة

تعتبر سورة البقرة هي أطول سورة في القرآن الكريم، كما أن السورة في ذاتها إعجاز قرآني عظيم، حيث ورد فيها العديد من القصص، والعبر، والمواعظ، عن الأمم التي سبقتنا، ليس هذا فقط فيكمن إعجازها أيضًا بأن قراءة سورة البقرة كاملة له فضل كبير على قارئها، حيث شبها رسول الله -صل الله عليه وسلم- هي وسورة آل عمران بالغمامة التي تظل صاحبها يوم القيامة، كما وردت آية الكرسي، وأواخر السورة ضمن آيات الرقية الشرعية، وفيما يلي نقدم خواتيم سورة البقرة مكتوبة .

 

خواتيم سورة البقرة مكتوبة

قال تعالى: ﴿لِّلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ وَإِن تُبْدُوا مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ
تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللَّهُ ۖ فَيَغْفِرُ لِمَن يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ .

آَمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آَمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ
لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ *
لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا
إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا
رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ
مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ

[البقرة: 284، 286].

فضل أواخر البقرة

تعرفنا على آيات خواتيم سورة “البقرة”، وفيما يلي نتعرف على فضل هذه الخواتيم، حيث ورد عن النبي -صل الله عليه وسلم- أنّ ملكاً جاء النبيّ فسلّم عليه، ثمّ قال: (أبشِرْ بنوريٍنِ أوتيتهما لم يؤتهما نبيٌّ قبلك، فاتحةُ الكتابِ وخواتيمُ سورةِ البقرةِ، لن تقرأَ بحرفٍ منهما إلّا أُعطيتَه).

اقرأ ايضا  آخر آيتين من سورة البقرة فضلها عن النبي

ولأواخر سورة البقرة فضل عظيم، فهى وردت ضمن أذكار المساء، كما وردت ضمن الرقية الشرعية، ويقول رسول الله -صل الله عليه وسلم- عنها: (الآيتانِ مِن آخرِ سورةِ البقرةِ، مَن قرَأ بهِما مِن ليلةٍ كفَتاه)، وعَنِ النُّعْمَانِ ابْنِ بَشِيرٍ عَنِ النَّبِيِّ -صل الله عليه وسلم- قَالَ: (إِنَّ اللَّهَ كَتَبَ كِتَابًا قَبْلَ أَنْ يَخْلُقَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ بِأَلْفَيْ عَامٍ أَنْزَلَ مِنْهُ آيَتَيْنِ خَتَمَ بِهِمَا سُورَةَ الْبَقَرَةِ وَلا يُقْرَأَانِ فِي دَارٍ ثَلاثَ لَيَالٍ فَيَقْرَبُهَا شَيْطَانٌ) رواه الترمذي.

 

قدمنا خواتيم سورة “البقرة” والتي أوصى رسول الله -صل الله عليه وسلم- حيث ورد بها أفضل دعاء يتقرب به العبد إلى ربه، وإن كنت تبحث عن تفسير أواخر سورة البقرة نقدم لك (تفسير خواتيم سورة البقرة).

 

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *