هل دعاء المسافر مستجاب ؟ إليك الإجابة من السنة النبوية

دعاء المسافر مستجاب

تقدم لك “تريندات” المسافر مستجاب حيث ذكر عن العديد من الفهاء أن دعوة المسافر مستجابة،
كما نبهنا رسول الله -صل الله عليه وسلم- إن هناك آداب لتوديع المسافر، ودعاء السفر، والعودة من السفر،
وفيما يلي نجبي عن سؤال “هل دعوة المسافر مستجابة؟”

هل دعوة المسافر مستجابة ؟ 
قال النبي -صل الله عليه وسلم-: ثلاث دعوات متسجابات لا شك فيهن: دعوة المظلوم،
ودعوة المسافر، ودعوة الوالد على ولد
ه. رواه الترمذي، وحسنه الألباني. وتعد دعوة
المسافر مستجابة مدة سفره حتى يرجع منه –كما قال العلماء-؛ لغربته وانكسار نفسه..
جاء في فيض القدير للمناوي: يستجاب الدعاء في أوقات.. وذكر منها: “دعوة المسافر حتى
يرجع، والمريض حتى يبرأ
..”.

مستجاب

تعرفنا فيما سبق عن مدى صحة استجابة دعوة المسافر، وفيما يلي نتعرف على دعاء السفر كما ورد عن الرسول
-صل الله عليه وسلم-:

اقرأ أيضا  دعاء السفر بالسيارة وما يستحب قوله عند توديع المسافر

عن ابن عمر -رضي الله عنهما-، أن رسول الله -صل الله عليه وسلم-، كبر ثلاثاً،
ثُم قَال : “سُبحَان الذِي سَخر لَنا هَذا و ما كُنا له ُمُقرِنِين و إنِا إلى رَبُنا لمنقِلِبُون .
اللهُم إنَا نَسألُك فِي سَفرِنا هَذا البِرَ و التقَوى ، و مِن العَملِ مَاترض. اللهُم هوَن عليّنا سفَرنَا
هَذا واطَو عنّا بُعده. اللّهم أنَت الصَاحِب فِي السّفر ، و الخَلِيفة فِي الأهَل ، اللّهُم إنِي أعُوذُ بِك
مِن وعثّاء السَفر ، و كئابَة المَنظر ، و سُوء المُنقلب فِي المَالِ و الأهَل و الولَد”.

وعلى كل مسافر أن يقول فور ركوبه السيارة، أو الطائرة، أو أي وسيلة للسفر، حيث يقول:

اقرأ أيضا  دعاء السفر عن النبي صلى الله عليه و سلم و فضله

“بسم الله، الحمدلله، سبحان الذي سخر لنا هذا، وما كنا له مقرنين،
وإنا الى ربنا لمنقلبون،
الحمد لله، الحمد لله، الحمد لله، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر،
سبحانك اللهم إني ظلمت نفسي فاغفر لي ، فإنه لا يغفر الذنوب الا أنت”.

دعاء فراق الأهل والأحبة

ومن آداب السفر، توديع المسافر لأهله وأقربائه، ومن أحب، حيث يقول لهم المسافر:
“أستودعك الله الذي لاتضيع ودائعه”، ثم يردون عليه بالدعاء له ويقولون: “أستودع الله
دينك و أمانتك و خواتيم أعمالك، زودك الله التقوى،  وغفر ذنبك، ويسر لك الخير حيث ما كنت”.

 

مواضيع قد تعجبك