فضل صيام ذي الحجة

صيام ذي الحجة

يعتبر من الأعمال المستحبة في و فضل الصيام
في هذه الأيام المباركات عظيماً، حيث يفضل صيام العشر الأوائل من شهر ، وينتهي
الصيام عند اليوم التاسع، وهو ، وينتهي صيام ذي الحجة مع غروب ، على
أن يكون اليوم العاشر هو العيد، والذي لا صيام فيه.

فضل صيام ذي الحجة

  • أقسم الله -عز وجل- بالليالي العشر في سورة الفجر، ومن ثم فإن فضل العشر الأوائل من ذي الحجة كبير،
  • حيث يقول رسول الله ﷺ عن فضل هذه الأيام: “ما من أيام العمل الصالح فيها
    أحبّ إلى الله من هذه الأيام -يعني أيام العشر – قالوا: يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله ؟
    قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء“.
  • حافظ النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- على صيام العَشر من ذي ّة،؛ ودليل ذلك ما ورد في السنّة النبويّة
    من حديث حفصة -رضي الله عنها-، قالت: (كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصُومُ تِسْعَ ذِي الْحِجَّةِ،
    وَيَوْمَ عَاشُورَاءَ، وَثَلَاثَةَ أَيَّامٍ مِنْ كُلِّ شَهْرٍ)
  • ويعد الصيام هو الركن الرابع من الإسلام، حيث فرض الله صيام رمضان، أما صيام النوافل أو التطوع
  • ففضله وأجره كبير، فعن أبي هريرة رضي الله عنه، قال‏:‏ قال رسول الله صل الله عليه وسلم:‏
    قال الله عز وجل‏:‏ (كُلُّ عَمَلِ ابْنِ آدَمَ له، إِلَّا الصِّيَامَ، هو لي وَأَنَا أَجْزِي به فَوَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بيَدِهِ،
    لَخُلْفَةُ فَمِ الصَّائِمِ، أَطْيَبُ عِنْدَ اللهِ مِن رِيحِ المِسْكِ).‏ رواه مسلم.
اقرأ أيضا  فضل قراءة القرآن في ذي الحجة

صيام ذي الحجة

اعرف أيضًا: ما هي أحب الأعمال في عشر ذي الحجة ؟

فضل صيام العشر من ذي الحجّة يوم بيوم

  • يعد الصيام في هذه الأيام من المحمودات، والمستحبات، وذلك لغير الحاج.
  • أما الحاج فعليه أن يفطر حتى يوم عرفة؛ حتى يتثنى له أداء جميع مناسك الحج دون تعب.
  • ولم يرد في أي من الأحاديث عن أن هناك فضل لكل يوم من العشر الأوائل، باستثناء يوم عرفة،
    فهو أفضل الأيام، وعلى كل مسلم ومسلمة أن يحسن قيام هذا اليوم وصيامه،
    حيث يقول الرسول -صل الله عليه وسلم- عن يوم عرفة:

“صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله،
والسنة التي بعده، وصيام يوم عاشوراء أحتسب على الله أن
يكفر
السنة التي قبله”.

 

اقرأ أيضا  ما هي أحب الأعمال في عشر ذي الحجة ؟

فضل عشر ذي الحجة

  • أقسم الله -عزّ وجلّ- بها في القرآن الكريم، والله -تعالى- لا يُقسم إلّا بشيءٍ عظيمٍ؛ قال الله تعالى:
    (وَالْفَجْرِ*وَلَيَالٍ عَشْرٍ)، والمقصود بالليالي العَشر؛ العشر من ذي الحِجّة على الصحيح ممّا ورد عن المُفسِّرين والعلماء.
  • تشمل الأيّام العشر من ذي الحجّة أفضل الأيّام، مثل: يوم عرفة؛
    وهو يوم الحَجّ الأكبر الذي تُغفَر فيه الذنوب والخطايا، وتُعتَق فيه الرِّقاب من النار،
    ومنها أيضاً يوم النَّحر؛ لقَوْل النبيّ -عليه الصلاة والسلام-:
    (إنَّ أعظمَ الأيَّامِ عندَ اللَّهِ تبارَكَ وتعالَى يومُ النَّحرِ ثمَّ يومُ القُرِّ).
  • شَهِدَ رسول الله ﷺ بأن تلك الأيام أعظم أيّام الدُّنيا؛ إذ قال:
    (ما مِن أيَّامٍ أعظَمُ عِندَ اللهِ ولا أحَبُّ إليه مِن العَمَلِ فيهنَّ مِن هذه الأيَّامِ العَشرِ،
    فأكثِروا فيهنَّ مِن التَّهليلِ والتَّكبيرِ والتَّحميدِ).
  • تُؤدّى فيها فريضة الحج، التي تُعد من أعظم الفرائض.
  • تجتمع فيها أمّهات العبادت؛ كما أخرج الإمام البخاريّ عن عبدالله بن عباس -رضي الله عنهما-:
    (ما العَمَلُ في أيَّامٍ أفْضَلَ منها في هذِه؟ قالوا: ولَا الجِهَادُ؟ قَالَ: ولَا الجِهَادُ، إلَّا رَجُلٌ خَرَجَ يُخَاطِرُ بنَفْسِهِ ومَالِهِ،
    فَلَمْ يَرْجِعْ بشيءٍ).
  • تُعَدّ الأيّام العَشر من ذي الحِجّة الأيّامَ المعلومات الواردة في قَوْل الله تعالى: (وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّـهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ).
اقرأ أيضا  أدعية العشر الأوائل من ذي الحجة وأهمية وفضل كل يوم منها

صيام ذي الحجة

إلى هنا نكون قد تعرفنا على فضل صيام ، وفضل تلك الأيام المباركة، أما إن كنت تبحث عن المزيد، طالع: أدعية العشر الأوائل من ذي الحجة

مواضيع قد تعجبك