دعاء السفر بالسيارة وما يستحب قوله عند توديع المسافر

دعاء السفر بالسيارة

تعرف على بالسيارة فعلى كل مسلم ومسلم أن يتذكر الله في كل وقت وحين، ويذكره
قياماً وقعوداً، ومن ثم فمن أفضل الأوقات التي يدعي فيها العبد ربه هي وقت السفر، فعلى الرغم من
أن للسفر بركة، فإن إحدى هذه البركات هو دعوة المسافر المستجابة، ويحبذ أن تتوجه إلى الله
وأنت في كل موضع، وفي كل طريق، فمن رسم لك طريق سفرك هو الله، ومن ثم عليك أن تتوجه
إليه يقيناً بأن ما سيأتيك في هذا السفر من عند الله خيره وشره، ومن خلال هذا المقال نتعرف
على السفر بالسيارة

دعاء السفر بالسيارة

بسم الله الحمد لله سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين،
وإنا إلى ربنا منقلبون، والحمدلله الحمدلله الحمدلله الله اكبر الله أكبر
الله أكبر سبحانك إنى ظلمت نفسي فأغفر لي فإنه لا يعفر الذنوب إلا أنت

كما يفضل عند توديع المسافر أن نقول:

إني أستودعك الله الذى لا تضيع ودائعه

ويرد المسافر على هذا الدعاء بقوله:

أستودع الله دينك وأمانتك وخواتيم أعمالك وزودك الله التقوى
وغفر ذنبك ويسر لك الخير حيثما كنت

صيغة دعاء السفر

وهناك صيغة أخرى لدعاء السفر، سواء كان هذا السفر بالسيارة أو بالطائرة، وفيما يلي نعرض صيغة
أخرى لدعاء السفر:

“الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر،
سُبْحانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا، وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ، وَإِنَّا إِلَى رَبِّنَا لَمُنقَلِبُونَ
اللهم إنا نسألُكَ في سفرنا هذا البرَّ والتقوى،
ومن العمل ما ترضى،
اللهم هون علينا سفرنا هذا واطو عنا بعده،
اللهم أنت الصاحب في السفر، والخليفة في الأهل،
اللهم إني أعوذ بك من وعْثاءِ السفر،
وكآبة المنظر وسوء المنقلب
في المال والأهل”.

وعند الرجوع يفضل أن يقول المسافر، سواء براً أو بحراً أو جواً، ما يلي:  

“الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر،
سُبْحانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا، وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ، وَإِنَّا إِلَى رَبِّنَا لَمُنقَلِبُونَ
اللهم إنا نسألُكَ في سفرنا هذا البرَّ والتقوى،
ومن العمل ما ترضى،
اللهم هون علينا سفرنا هذا واطو عنا بعده،
اللهم أنت الصاحب في السفر، والخليفة في الأهل،
اللهم إني أعوذ بك من وعْثاءِ السفر،
وكآبة المنظر وسوء المنقلب
في المال والأهل،
آيبون، تائبون، عابدون، لربنا حامدون”

 

اقرأ أيضا  هل دعاء المسافر مستجاب ؟ إليك الإجابة من السنة النبوية

مواضيع قد تعجبك