فوائد ركوب الخيل.. “صحة للعقل والجسم”

فوائد ركوب الخيل.. "صحة للعقل والجسم"

يعد ركوب الخيل من أفضل الأنشطة المفيدة لصحة العقل والجسد معًا، على عكس الأنشطة الخاملة مثل مشاهدة التلفزيون
وقضاء الساعات أمام الألعاب الألكترونية، ومواقع التواصل الاجتماعي، فهو يعلمك التواصل مع خيلك، وتنفيذ الحركات،
والتغلب على العقبات، وخلال ذلك سيخزن عقلك معلومات حول كيفية إكمال هذه المهام بتناغم مع الخيل الخاص بك،
بينما تستمر في تعلم أشياء جديدة، وفي هذا المقال تقدم لكم “تريندات” فوائد ركوب الخيل للعقل والجسم.

فوائد ركوب الخيل لبناء شخصية الطفل

ركوب الخيل

يعد ركوب الخيل من أكثر الرياضات التي تعلم الطفل تحمل المسؤلية والإعتماد على النفس،
ويرجع السبب في ذلك إلى ضرورة تعلم الطفل كيفية التعامل والاعتناء بالحصان، ووجود تناغم بينهم،
وبالإضافة إلى ذلك، يعلم ركوب الخيل الصبر والانضباط والفهم والتعاطف والرحمة وضبط النفس والتفاني،
فبدون هذه الصفات، لن يذهب المتسابق بعيداً في مجال الفروسية.

فوائد ركوب الخيل للجسم

ركوب الخيل

  • يساعد ركوب الخيل على تنسيق حركة الجسم، وتعلم كيفية التحكم في توازن الجسم.
  • كما تعمل على تقوية وتعزيز العضلات، ومنع تقلصها.
  • كما أن لها فاعلية كبيرة في زيادة حركة المفاصل في الجسم، عند الركوب على ظهر الخيل،
    والتخفيف من حدة التشنّجات مما يساعد في علاج العديد من المَشاكل المُتعلّقة بالمفاصل.
  • وتساعد الإنسان أيضًا في اكتساب مهارة السرعة في رد الفعل، لأن ركوب الخيل يعمل على تسريع رد الفعل،
    لأن الخيل يحتاج من يتحكم فيه، فلابد أن يكون عنده رد فعل لأي حركة مفاجأة منه.
  • تعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، لما لها من فاعلية في زيادة الدورة الدموية في الأوعية.
  • تعمل على تقوية القلب وتحسين آداء الأوعية الدموية والشرايين، مما يساعد في الحفاظ على صحة القلب والشرايين.
  • كما تستخدم رياضة ركوب الخيل لعلاج بعض حالات الشلل الدماغي.
  • تساعد رياضة ركوب الخيل في فقد وتخفيف الوزن، والمحافظة عليه، فهي واحدة من أكثر الرياضات التي تحرق
    السعرات الحراية والدهون، وخاصة دهون البطن والأرداف.
  • وتساعد أيضًا في تحسين الرؤية والإدراك البصري لدي اللاعب.
  • كما تعمل على تحفيز الأعضاء الداخلية على القيام بوظائفها، مثل الكبد والجهاز الهضمي.

الفوائد العقلية لركوب الخيل

  • يساعد ركوب الخيل على تنشيط المخ، وجعله أكثر يقظة، وقدرة على التذكر.
  • وقد أثبتت العديد من الدراسات أن رياضة ركوب الخيل تساعد على محاربة أعراض الشيخوخة المبكرة،
    ويحافظ على الشباب ونضارته.
  • كما يساعد ركوب الخيل في الحفاظ على نشاط دماغك.

الفوائد النفسية لركوب الخيل

ركوب الخيل

  • تساعد رياضة ركوب الخيل على الاسترخاء والتحرر من العديد من مشاعر الضيق والقلق النفسي.
  • ويعد الحصان من أكثر الحيوانات الهادئة، والودودة والوفية لصاحبها، فيشكل الحصان للفارس رفيق جيد،
    وخاصة في أوقات الشدة.
  • كما تمكنك رياضة ركوب الخيل من التعرف على أشخاص جدد، وتكوين صداقات جديدة مع أشخاص يشاركونه
    نفس الاهتمامات.
  • تساعد رياضة ركوب الخيل في حل العديد من المشكلات النفسية، وتخطي العديد من الأزمات.
  • تحتاج رياضة ركوب الخيل إلى التدريب المستمر، مما يربط الشخص بروتين حياة صحي،
    مما يساعد في الحفاظ على الصحة النفسية للاعب.
  • تحتاج رياضة ركوب الخيل إلى بناء علاقة بين الفارس، والخيل مما يساعد على تعزيز الثقة بالنفس وتحمل المسؤلية.
  • كما تساهم في بناء شخصية قوية.

أمراض تساعد رياضة ركوب الخيل في علاجها

  • تساعد رياضة ركوب الخيل في علاج العديد من حالات ذوي الاحتياجات الخاصة، وصعوبات التعلم ومشاكل التخاطب.
  • وعلاج الكثير من حالات التوتر والضغط النفسي.
  • كما تساعد على علاج العديد من أمراض القلب.
  • وعلاج العديد من مشاكل الظهر والإنزلاق الغضروفي.
  • إلى جانب علاج العديد من مشاكل الجهاز التنفسى.
  • كما تساعد أيضًا في علاج إلتهابات المفاصل.
  • وعلاج أمراض الشيخوخة.
  • إلى جانب علاج العديد من حالات الفوبيا.

معدات رياضة ركوب الخيل

  • يجب على جميع المتدربين والممارسين لرياضة ركوب الخيل، التدرب على استخدام بعض المعدات،
    التي تساعدهم في الحفاظ على سلامتهم والاستقرار على ظهر الخيل وتوجيهه ومنها:
  • السَّرج: هو ما يوضَع على ظَهر الخيل لتيتمكن الفارس من الركوب والثبات على ظهر الحصان.
  • اللجام: وهو ما يوضع على رأس الخيل لتثبيته من أجل التحكُّم فيه وتوجيهه.
  • الكِرباج: يستَخدَم عند الحاجة لجلد الحِصان، في حالة عدم استجابته لتوجيهات الفارس.
  • غطاء السّاقين: يساعد على تثبيت الفارس ويمتد من الركبة وحتّى القدم على كلتا السّاقين.
  • الخوذة: وهي الآداة التي تستخدم لحماية رأس الفارس في حال السّقوط من على ظهر الحصان.
تحذيرات يجب مراعاتها عند ركوب الخيل
  • التأكد من سلامة جميع المعدات، قبل ركوب الخيل.
  • الابتعاد عن التضاريس والمناطق الوعرة، عند امتطاء الخيل.
  • في حال كان اللاعب من المبتدأين فيفضل تواجد المدرب أو أحد اللاعبين المتمرسين معه.
  • معاملة الحصان بلطف ورحمة، لتجنب التعرض لأي رد فعل مفاجئ منه،
    مما قد يضع الفرس في مأزق، ويعرضه للأذي.
  • كما يجب التأكد من إطعام الخيل قبل ركوبها.
  • ومن الأفضل تجنب ركوب الخيل في الأجواء العاصِفة والماطِرة إلا في الحالت القصوي.

مواضيع قد تعجبك