متى يمكن أن نقول دعاء الاستخارة

دعاء الاستخارة

من الأمور التي نلجأ إليها عند الحيرة في أمر ما في حياتنا و تكون ملاذ آمن لنا هي صلاة و ففيها نطلب استشارة و طلب العون من الله تبارك و تعالى و سوف نجيب في هذا المقال على سؤال .

 متى يمكن أن نقول دعاء الاستخارة

وقت دعاء الاستخارة

الوقت الذي نقول فيه دعاء الاستخارة يكون بعد مثلما قال و ذلك حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم ” فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل: … دعاء الاستخارة ”
و ورود كلمة ثم هنا تعني الترتيب و التراخي و التعقيب أى أنه الدعاء يأتي بعد الصلاة

عن البخاري عن جابر رضي الله عنه قال : “كان رسول الله صلى الله عليه
وسلّم يعلّمنا الاستخارة في الأمور كلها كالسورة من القرآن يقول:
“إذا همّ أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ، ثم ليقل :
(اللهمّ إنّي استخيرك بعلمك ، و أستقدرك بقدرتك ، و أسألك من فضلك العظيم ،
فإنّك تقدر ولا أقدر ، و تعلم ولا أعلم ، وأنت علام الغيوب ، اللهمّ إن كنت تعلم أنّ هذا الأمر
(و يسمّي حاجته ) خير لي في ديني و معاشي و عاقبة أمري ، أو قال :
عاجل أمري و آجله فاقدره لي ، و يسّره لي ، ثمّ بارك لي فيه ، و إن كنت تعلم
أنّ هذا الأمر شرٌّ لي في ديني و معاشي و عاقبة أمري ، أو قال : عاجل أمري و آجله ،
فاصرفه عنّي و اصرفني عنه و أقدر لي الخير حيث كان ، ثمّ أرضني به ) .

اقرأ أيضا  كيفية دعاء الاستخارة و متى يقال

لا يوجد أمرٌ أو ظرفٌ أو وقت مخصوص لدعاء الاستخارة ؛ بل نقولها في كلّ الظروف
التي تستوجب ذلك ، فكانَ بعض الصحابة يستخير في شراء نعله ،
و على المُسلم أن يُقبل على الله جلّ جلاله بالاستخارة في كلّ شأنٍ من شؤون حياته ،
ولا نخصّ أمراً بعينه أو وقتاً بعينه لنقول فيه دعاء الاستخارة .
فقد كانَ النبيّ صلّى الله عليه وسلّم يُعلّم أصحابه الاستخارة في كل شئونهم .

مواضيع قد تعجبك