فضل صيام الإثنين والخميس

فضل صيام الإثنين والخميس

يعد صيام الإثنين والخميس من صيام التطوع المستحب وذلك لما للصيام من أجر كبير
لا يعلمه سوي الله عز وجل ونستدل على ذلك بما رواه أبي هريرة رضي الله عنه قال:
قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:” قال الله تعالى: كلّ عمل ابن آدم له إلا الصّيام، فإنّه لي وأنا أجزي به “،
وفي رواية أخري لمسلم:” كلّ عمل ابن آدم يضاعف، الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف،
قال الله عز وجل: إلا الصّوم، فإنّه لي وأنا أجزي به، يدع شهوته وطعامه من أجلي “.
ومن فضل أن في صيامهما اتباعًا لهدي رسول الله صلى الله عليه وسلم واحياء لسنته،
وفي هذا المقال تسرد لكم “تريندات” .

اقرأ أيضا  الحكمة من صيام الإثنين والخميس "يومان تعرض فيهما الأعمال على الله"

فضل صيام الإثنين والخميس

فضل صيام الإثنين والخميس

 

  • كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحرص على صيام الإثنين والخميس من كل أسبوع.
  • ونستدل على ذلك بما روى عَن أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِي اللهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
    قَالَ: “تُعْرَضُ الْأَعْمَالُ يَوْمَ الِاثْنَيْنِ وَالْخَمِيسِ فَأُحِبُّ أَنْ يُعْرَضَ عَمَلِي وَأَنَا صَائِمٌ”.
  • وعَنْ رَبِيعَةَ بْنِ الْغَازِ أَنَّهُ سَأَلَ عَائِشَةَ رَضِي اللهُ عَنْهُ عَنْ صِيَامِ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
    فَقَالَتْ: “كَانَ يَتَحَرَّى صِيَامَ الِاثْنَيْنِ وَالْخَمِيسِ”.
  • وعَن أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِي اللهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ أَكْثَرَ مَا يَصُومُ الِاثْنَيْنِ وَالْخَمِيسَ
    فَقِيلَ لَهُ فَقَالَ: “إِنَّ الْأَعْمَالَ تُعْرَضُ كُلَّ اثْنَيْنِ وَخَمِيسٍ أَوْ كُلَّ يَوْمِ اثْنَيْنِ وَخَمِيسٍ فَيَغْفِرُ اللَّهُ لِكُلِّ مُسْلِمٍ
    أَوْ لِكُلِّ مُؤْمِنٍ إِلَّا الْمُتَهَاجِرَيْنِ فَيَقُولُ أَخِّرْهُمَا”
  • وقد أشار أهل العلم أنه من المستحب أن يحرص المسلم قدر المستطاع على صيامهما،
    حتي يعرض عمله على الله وهو صائم له فيه من أجر ووعد بالمغفرة.
  • وعَنْ أَبِى قَتَادَةَ رَضِي اللهُ عَنْهُ أنه قَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ أَرَأَيْتَ صَوْمَ يَوْمِ الاِثْنَيْنِ وَيَوْمِ الْخَمِيسِ
    قَالَ: “فِيهِ وُلِدْتُ وَفِيهِ أُنْزِلَ عَلَىَّ الْقُرْآنُ”.
  • فكان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يحرص على أن يصومهما شكرًا لله تعالى.
  • ويرجع السبب وراء ذلك أن يوم الإثنين هو اليوم الذي ولد فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم،
    وفيه أنزل عليه القرآن.

مواضيع قد تعجبك