اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا “دعاء ليلة القدر”

اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا

من أفضل أدعية ليلة القدر المباركه هو دعاء الرسول عليه الصلاة والسلام “اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا” ومن أفضل الأفضل الأعمال في هذه الليلة المياركة هي الصلاة والدعاء بكل ما يتمناه المرء بيقين في الإجابه وكثرة الاستغفار والصلاة على النبي وآله وصحبه .

اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا

شرح اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا :

“اللَّهُمَّ إِنَّكَ عُفُوٌّ كَرِيمٌ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّا


عفوُّ: أصله المحو والطمس: مأخوذ من عفت الرياح الآثار إذا أخفتها ومسحتها،
وهو من صيغ المبالغة على وزن ((فعول)) وهو اسم من أسماء اللَّه الحسنى
يدل على سعة صفحه عن ذنوب عباده مهما كان شأنها إذا تابوا وأنابوا .

الكريم: “هو البهي الكثير الخير، العظيم النفع.”

في تعليم النبي صلى الله عليه وسلم لهذا الدعاء، دون غيره في هذه الليلة المباركة
[ليلة القدر، كما دلّ على ذلك حديث عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا] وذلك يدل دلالة واضحة على أهمية هذه الليلة،
فالعفو هو سؤال اللَّه عز وجل التجاوز عن الذنب، وترك العقاب عليه.
قال القرطبي رحمه اللَّه تعالى: “العفو، عفو اللَّه عز وجل عن خلقه، وقد يكون بعد العقوبة وقبلها، بخلاف الغفران، فإنه لا يكون معه عقوبة البتة”

قوله: “تحب العفو” أي أن اللَّه تعالى يحب أسماءه وصفاته،
ويحب من عبيده أن يتعبَّدوه بها، والعمل بمقتضاها وبمضامينها
“ويحب اللَّه تعالى العفوَ من عباده بعضهم عن بعض فيما يحب اللَّه العفو فيه”.

أفضل أدعية العشر الأواخر

  • في مسند إسحاق بن راهويه عن عائشة: أن أبا بكر دخل على رسول الله صلى الله عليه وسلم
    ليكلمه في حاجة وعائشة تصلي، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا عائشة: عليك بالجوامع والكوامل،
    قولي: اللهم إني أسألك من الخير كله، عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم، وأعوذ بك من الشر كله،
    عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم، اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل،
    وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل، اللهم إني أسألك مما سألك منه محمد صلى الله عليه وسلم،
    وأعوذ بك مما استعاذ منه محمد صلى الله عليه وسلم، اللهم ما قضيت لي من قضاء فاجعل عاقبته لي رشدا. رواه الإمام أحمد
  • ومن أفضل أدعية رمضان في العشر الآواخر وليلة القدر عن عائشة رضي الله عنها قالت:
    قلت: يا رسول الله، أرأيتَ إن علمتُ أي ليلةٍ ليلةُ القدر ما أقول فيها؟ قال:
    ((قولي: اللهم إنك عفو كريم، تحب العفو، فاعف عني)) رواه أحمد وأصحاب السنن واللفظ للترمذي.
  • “اللهم يا قاضي الحاجات ويا مجيب الدعوات اقض حوائجنا وحوائج السائلين”.
  • “اللهم صل وسلم على سيدنا محمد في الأولين وفي الآخرين.. وفي كل وقت وحين..
    وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين”.
  • “اللهم ارزقنا شفاعته.. وأوردنا حوضه.. ولا تحرمنا زيارته.. واسقنا من يده الشريفة شربة هنيئة مريئة
    لا نظمأ بعدها أبداً”.
  • “يا من أنزلت القرآن الكريم في ليلة القدر.. أكرمنا في هذه الليلة المباركة..
    والطف بنا في هذه الليلة المباركة.. وأجرنا من النار في هذه الليلة المباركة..”.
اقرأ ايضا  دعاء اليوم الثامن و العشرين من رمضان

 

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *